السبت 13 يوليو / يوليو 2024

 تحرش وتمييز.. مهندسون سابقون في "سبيس إكس" يقاضون ماسك

 تحرش وتمييز.. مهندسون سابقون في "سبيس إكس" يقاضون ماسك

Changed

مهندسون سابقون في "سبايس إكس" يقاضون إيلون ماسك بتهمة الصرف التعسفي - رويترز
مهندسون سابقون في "سبايس إكس" يقاضون إيلون ماسك بتهمة الصرف التعسفي - رويترز
رفع موظفون سابقون في "سبيس إكس" دعوى زعموا فيها أن ماسك أمر بفصلهم، بعد إثارتهم مخاوف بشأن تحرش جنسي وتمييز في الشركة.

رفع ثمانية مهندسين سابقين في شركة "سبيس إكس" لتصنيع المركبات الفضائية، دعوى قضائية على الشركة ورئيسها التنفيذي إيلون ماسك أمس الأربعاء، بزعم فصلهم بشكل تعسّفي. 

ويقول المهندسون السابقون في الشركة التي يملكها الملياردير الأميركي، إنهم فُصلوا من عملهم بصورة غير قانونية لإثارتهم مخاوف إزاء تسامح "سبيس إكس" مع التحرش الجنسي والتمييز ضد المرأة.

ماسك أمر بفصلهم 

في التفاصيل، يؤكد المدعون الثمانية في دعواهم أنّ الملياردير الأميركي الذي يرأس أيضًا شركة "تسلا" ومنصة "إكس" للتواصل الاجتماعي، "أمر شخصيًا" بصرفهم عام 2022.

ويقول المهندسون وهم 4 رجال و4 نساء: إن هذا الإجراء بحقهم صدر بعد إعدادهم رسالة مفتوحة يدينون فيها منشورات ماسك في مواقع التواصل الاجتماعي.

ونددت الدعوى المرفوعة أمام محكمة في لوس أنجلوس بـ"ثقافة متحيزة جنسيًا داخل الشركة تطال النساء"، وجاء في نصها أن ماسك وبصفته رئيسًا "يدير شركته بأسلوب العصور المظلمة، إذ يعامل النساء كسلع جنسية".

تحرش وتعليقات منحازة

ويضيف النص أن مكان العمل في "سبيس إكس" تسوده "أجواء من المزاح الجنسي البذيء".

كما ورد في الدعوى أن سلوك ماسك يعزز "ثقافة جنسية ملحوظة" في "سبيس إكس" حيث تتعرض المهندسات بصورة معتادة للتحرش والتعليقات المنحازة ضد المرأة، وحيث جرى تجاهل مخاوفهن إزاء ثقافة مكان العمل.

نفي "سبيس إكس"

بدورها، تنفي "سبيس إكس" ارتكاب أي مخالفات وتقول: إن رسالة 2022 كانت مزعجة وإن الموظفين فُصلوا بصورة لائقة لانتهاكهم سياسات الشركة، وتنفي الشركة أيضًا ضلوع ماسك في قرار فصل المهندسين.

وفي يناير/ كانون الثاني، رفعت "سبايس إكس" دعوى على المجلس الوطني الأميركي لعلاقات العمل، لمحاولة منعه من الاستماع إلى هؤلاء الموظفين السابقين. 

وأكدت الشركة حينها وفق وكالة الأنباء الفرنسية أنّ تحرك الوكالة الفدرالية غير دستوري، وأن عملية الاستماع إلى الموظفين تنتهك حق الشركة في محاكمة أمام هيئة محلفين.

ويتزامن رفع الدعوى الجديدة مع نشر تحقيق أجرته صحيفة "وول ستريت جورنال"، يتحدث عن علاقة إيلون ماسك بالنساء في شركته للصناعات الفضائية.

وتتطرق الصحيفة الأميركية إلى حالات إشكالية عدة، من بينها حالة موظفة سابقة تؤكد أن ماسك أظهر نفسه عاريًا أمامها سنة 2016، وعرض عليها حصانًا مقابل إقامة علاقة معه.

ووفق التقرير، طلب ماسك أيضًا من موظفة أخرى تركت الشركة عام 2013، أن تنجب أطفالًا له.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close