الأربعاء 10 يوليو / يوليو 2024

أعظم الملقحات على الأرض.. ماذا يمكن أن يحدث بحال انقراض النحل؟

أعظم الملقحات على الأرض.. ماذا يمكن أن يحدث بحال انقراض النحل؟

Changed

مادة لـ"أنا العربي" تسلط الضوء على تداعيات انقراض النحل من العالم (الصورة: غيتي)
لا يقتصر دور النحل على المساهمة المباشرة في الأمن الغذائي، بل يعتبر عنصرًا أساسيًا في الحفاظ على التنوع الحيوي على الأرض.

بسبب أنشطة البشر، تتراجع أعداد النحل التي تعد أعظم الملقحات على الأرض، نظرًا إلى دورها في تلقيح ثلث إنتاج الغذاء في العالم.

وفي حال انقراض النحل نهائيًا، فإن البشر سيفقدون جميع النباتات التي يقوم النحل بتلقيحها، وكل الحيوانات التي تأكل تلك النباتات الأمر الذي يهدد النظام البيئي والإنسان نفسه.

ويقول خبراء إن عالمًا خاليًا من النحل يصعب عليه أيضًا استيعاب نحو 8 مليارات إنسان، حينها يمكن أن تحتوي الأسواق على نصف كمية الفاكهة والخضروات المتوفرة حاليًا.

تعتبر النحل أعظم الملقحات على الأرض
تعتبر النحل أعظم الملقحات على الأرض - غيتي

ويوجد على الأرض نحو 30 ألف نوع من النحل، تصنف من الملقحات الفعالة، فهي مسؤولة عن تلقيح نحو 100 نوع من المحاصيل التي يستهلكها 90% من سكان العالم.

ونحل العسل وحده مسؤول عن 30 مليار دولار من المحاصيل سنويًا، ولكن دور النحل لا يقتصر على المساهمة المباشرة في الأمن الغذائي، بل يعتبر عنصرًا أساسيًا في الحفاظ على التنوع الحيوي الذي يشكل ركيزة أخرى من ركائز أهداف التنمية المستدامة.

فالتلقيح عملية أساسية لبقاء أنظمتنا البيئية، حيث أن ما يقرب من 90% من أنواع النباتات المزهرة البرية في العالم تعتمد اعتمادًا كليًا على تلقيح حيواني، فضلًا عن اعتماد أكثر من 75% من المحاصيل الغذائية في العالم، و35% من الأراضي الزراعية العالمية على التلقيح.

ولخطورة المسألة، حددت الأمم المتحدة 20 مايو/ أيار يومًا عالميًا للنحل، لزيادة الوعي بأهميتها والتهديدات التي تواجهها، حيث أن أعداد النحل في تراجع مستمر في جميع أنحاء العالم، حتى أن بعض هذه الأنواع مهددة فعليًا بالانقراض، بسبب المبيدات البشرية والتغير المناخي.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close