الأربعاء 21 Sep / September 2022

أمين عام الجهاد الإسلامي: حققنا إنجازًا تاريخيًا بمواجهة عدوان إسرائيل

أمين عام الجهاد الإسلامي: حققنا إنجازًا تاريخيًا بمواجهة عدوان إسرائيل

Changed

كلمة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة بعد بدء الهدنة في غزة (الصورة: تويتر/ صفحة زيد علي)
أهدى الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الإنجاز التاريخي في مواجهة العدو إلى الشعب الفلسطيني ولعائلات الشهداء ولكافة الشعوب العربية المتضامنة.

بدأت الهدنة في غزة بعد التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار في القطاع بشكل شامل دخل حيز التنفيذ عند الساعة الحادية عشرة والنصف بتوقيت فلسطين، عقب العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي استمر على مدار ثلاثة أيام متتالية.

وأعلن الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة أن "الشعب الفلسطيني والمقاومة في قطاع غزة سجلوا إنجازًا تاريخيًا في مواجهة العدوان الكبير". 

وأكد النخالة، في مؤتمر صحافي من طهران، أن "المقاومة كانت تهدف إلى وحدة الساحات الفلسطينية والدفاع عن المجاهدين الفلسطينيين". 

وأوضح النخالة أنه "في اللحظة التي اعتدى بها العدو الإسرائيلي على القيادي الشيخ بسام السعدي في جنين، تحركت حركة الجهاد من أجل حماية القيادات وللتأكيد على وحدة الفلسطينيين". 

وقال: "إسرائيل كانت تريد تصفية حركة الجهاد الإسلامي، واليوم بعد توقف إطلاق النار، نرى المشهد واضحًا أن حركة الجهاد الإسلامي بقيت قوية رغم سقوط الشهداء".

ولفت النخالة إلى أن "58 مستوطنة كانت في اللحظة نفسها تحت مرمى صواريخ سرايا القدس". وتابع قائلًا: "الاحتلال كان تحت ضغط المقاومة وفرضت عليه الافراج عن الأسير خليل العواودة والشيخ بسام السعدي".

وأوضح أن "الأسير العواودة سيخرج إلى المستشفى للعلاج، ومن ثم سيتم الإفراج عنه ليتوجه إلى منزله، والأسير السعدي سيتم الإفراج عنه في مهلة زمنية وضعناها بإشراف مصري".

وأوضح النخالة أنه "في حال لم يتم الالتزام بالشروط التي فرضناها، سنعتبر الاتفاق لاغيًا وسنستأنف العمليات العسكرية". وأضاف: "إنجاز المقاومة أصبح واضحًا، ونهديه إلى الشعب الفلسطيني ولعائلات الشهداء الذين ارتقوا في هذه المعركة، ولكافة الشعوب العربية التي وقفت متضامنة".

وقبل نصف ساعة من دخول الهدنة حيّز التنفيذ، أطلقت سرايا القدس رشقة من الصواريخ على مستوطنات غلاف غزة،  ووفق مراسل "العربي"، تركّزت صواريخ المقاومة الفلسطينية في الساعات الأخيرة قبيل الهدنة، على مستوطنات غلاف غزة.

وكان مسؤول إسرائيلي، قد قال عبر إذاعة الجيش الإسرائيلي، إن وقف إطلاق النار في قطاع غزة، سيدخل حيز التنفيذ، عند الساعة 11:30 بتوقيت فلسطين.

كما أكد الوفد الأمني المصري المشارك في مفاوضات التهدئة في غزة، التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار في القطاع بشكل شامل.

وقال الوفد في بيان: "في إطار حرص مصر على إنهاء حالة التوتر الحالية بقطاع غزة، كثفت مصر اتصالاتها مع كافة الأطراف لاحتواء التصعيد الحالي، وفي ضوء تلك الاتصالات تدعو مصر إلى وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل اعتبارًا من الساعة 23:30 بتوقيت فلسطين".

وأضاف البيان: "تبذل مصر جهودها للعمل على الإفراج عن الأسير خليل العواودة ونقله للعلاج، وكذلك العمل على الإفراج عن الأسير بسام السعدي في أقرب وقت ممكن".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close