الخميس 24 نوفمبر / November 2022

أوكرانيا تتحدث عن مقتل 20 بقصف حافلة.. القوات الروسية "محاصَرة" بليمان

أوكرانيا تتحدث عن مقتل 20 بقصف حافلة.. القوات الروسية "محاصَرة" بليمان

Changed

نافذة إخبارية ترصد محاصرة الجيش الأوكراني للقوات الروسية في ليمان بإقليم دونيتسك (الصورة: غيتي)
أكد الجيش الأوكراني محاصرة آلاف الجنود الروس في ليمان، مضيفًا أن جميع طرق الإمداد المؤدية إلى البلدة باتت في مرمى نيران مدفعيتها.

أعلن الجيش الأوكراني، اليوم السبت، أن قواته تُحاصر آلاف الجنود الروس في محيط بلدة ليمان في إقليم دونباس شرق البلاد، والتي تعتبر معقلًا شديد الأهمية لموسكو في حربها المستمرة على أوكرانيا منذ 24 فبراير/ شباط الماضي.

وأكد الجيش أن جميع طرق الإمداد المؤدية إلى ليمان باتت في مرمى نيران مدفعيتها.

ويأتي هذا التطور، بعد يوم من توقيع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسميًا على قرار بضمّ دونيتسك، ولوغانسك، وخيرسون، وزاباروجيا إلى روسيا، وسط تنديد دولي بالخطوة.

وتستخدم روسيا بلدة ليمان مركز لوجستيات ونقل لعملياتها في شمال منطقة دونيتسك، ويمثّل سقوطها أكبر مكسب ميداني لأوكرانيا منذ هجومها المضاد في منطقة خاركيف بشمال شرق البلاد الشهر الماضي، ونكسة جديدة لخطة الكرملين للاستيلاء على كامل منطقة دونباس.

وقال سيرهي تشيريفاتي، المتحدث باسم قوات شرق أوكرانيا: "إن ما بين خمسة آلاف و5500 جندي روسي يشكّلون المجموعة الروسية في منطقة ليمان، غير أن عدد الجنود المحاصرين قد يكون أقل مع مقتل عدد من الجنود الذين يحاولون الفرار من الحصار".

وأوضح تشيريفاتي أن القوات الروسية "تقوم بمحاولات فاشلة لكسر الحصار، فالبعض يستسلم، ولديهم الكثير من القتلى والجرحى، لكن العملية لم تنته بعد".

وأضاف أن "ليمان مهمة، لأنها الخطوة التالية نحو تحرير دونباس الأوكرانية والتقدّم باتجاه لوغانسك. إنها فرصة للذهاب لما أبعد من كريمينا وسيفيرودونيتسك. ونفسيا، إنها (البلدة) مهمة جدًا".

بدوره، قال حاكم لوغانسك الأوكراني المنفي إن القوات الروسية سعت للحصول على ممر آمن للخروج من الحصار، لكن أوكرانيا رفضت الطلب.

من جهتها، نفت هيئة الأركان العامة الأوكرانية لوكالة رويترز صحة هذه المعلومات.

اتهامات متبادلة

إلى ذلك، أعلن جهاز الأمن الأوكراني (إس.بي.يو)، اليوم السبت، أن 20 مدنيًا قُتلوا في قصف روسي لقافلة مدنية في "المنطقة الرمادية" بين الأراضي التي تُسيطر عليها روسيا والأراضي التي تسيطر عليها أوكرانيا في شرق أوكرانيا في أواخر سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقال الجهاز الأوكراني، في بيان، إن سبع مركبات تعرّضت للقصف بين سواتوف المحتلة في إقليم لوغانسك، وكوبيانسك التي تسيطر عليها أوكرانيا والتي استعادتها كييف في منطقة خاركيف الشهر الماضي.

من جهتهم، اتهم مسؤولون معينون من قبل روسيا في شرق أوكرانيا، كييف بقصف قافلة تضمّ لاجئين خلال إجلائهم من منطقة خاركيف يوم الخميس الماضي، ما أدى إلى مقتل نحو 30 مدنيًا.

ولم يتّضح إلى الآن ما إذا كانت وسائل الإعلام الروسية تشير إلى القافلة نفسها التي تحدّثت عنها أوكرانيا.

المصادر:
العربي، وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close