الأحد 21 يوليو / يوليو 2024

إسبانيا لنهائي اليورو على حساب فرنسا.. لامين يامال يتألق ويدخل التاريخ

إسبانيا لنهائي اليورو على حساب فرنسا.. لامين يامال يتألق ويدخل التاريخ

Changed

المنتخب الإسباني مع نجومه الشبان على موعد مع انجاز تاريخي
المنتخب الإسباني مع نجومه الشبان على موعد مع إنجاز تاريخي - غيتي
قدم الشاب لامين يامال نفسه باعتباره موهبة استثنائية لمستقبل كرة القدم حين قاد منتخب إسبانيا لنهائي اليورو على حساب فرنسا ليقترب الإسبان من تحقيق إنجاز تاريخي.

وصل المنتخب الإسباني إلى نهائي كأس الأمم الأوروبية "يورو 2024" مساء الثلاثاء، على حساب فرنسا وصيفة بطل العالم 2022، بعد مباراة قدم فيها أصغر لاعبي البطولة لامين يامال نفسه نجما لمستقبل اللعبة، بأداء مبهر.

ولم تحتج إسبانيا سوى لنصف ساعة من المباراة لتقلب النتيجة على "الديوك"، الذين سجلوا أول هدف ملعوب لهم في البطولة، فصال يامال وأبدع، وسجل هدفًا قد يكون الأجمل في البطولة، وسط دهشة الجماهير التي احتشدت على مدرجات ملعب " أليانز أرينا" في مدينة ميونيخ. 

لامين يامال

وكان راندال كولو مواني قد أعطى فرنسا التقدم في الدقيقة التاسعة، لكن هذا التقدم للديوك انقلب عليهم ليثور "لاروخا" على ديدييه ديشامب ورجاله، ويحكمون الطوق عليهم، ويسجلوا هدفين في 5 دقائق فقط، فأدرك يامال (16 عامًا) التعادل بعد تسع دقائق بتسديدة قوية في الدقيقة 21 ليصبح أصغر لاعب يهز الشباك في بطولة أوروبا أو كأس العالم، قبل أن يضيف أولمو الهدف الثاني في الدقيقة 25 محرزًا هدفه الثالث في أدوار خروج المغلوب.

تلاعب يامال بمدافعين بأسماء كبيرة في منتخب فرنسا
تلاعب يامال بمدافعين بأسماء كبيرة في منتخب فرنسا- رويترز

وكان لهدف يامال تأثير بالغ في المشاهدين ودكة الاحتياط الإسبانية وزملائه في الملعب، بعد أن تلاعب بالمدافعين وسدد كرة صاروخية من خارج المنطقة.

وقال يامال الذي اختير أفضل لاعب في المباراة: "أنا سعيد للغاية بالوصول إلى النهائي. أهم شيء الآن هو الفوز، لقد كنا في لحظة صعبة، لم نكن نتوقع تسجيل هدف بهذه السرعة، أنا أردت أن أضع الكرة في المكان الذي دخلت فيه، وأنا سعيد للغاية. أريد الفوز والاستمرار في ذلك".

وسيكون المنتخب الإسباني على موعد مع التاريخ، حيث يسعى إلى الانفراد بالرقم القياسي بعدد ألقاب البطولة، الذي يتشاركه حاليًا مع ألمانيا (3 لكل منهما) عندما يواجه الفائز بين إنكلترا وهولندا اللتان تلتقيان مساء الأربعاء.

مستقبل ديشامب

وتواصلت خيبات أمل الفرنسيين في الأعوام الأخيرة، بعد خسارة نهائي مونديال 2022 على يد الأرجنتين بركلات الترجيح، ففشل "الديوك" في معانقة اللقب القاري للمرة الثالثة في تاريخهم والأولى منذ العام 2000.

وقال ديشامب مدرب فرنسا: "أثبتت إسبانيا الليلة أنها فريق جيد للغاية. كنا محظوظين لافتتاح التسجيل، لكنهم سببوا لنا العديد من المشاكل لأنهم كانوا متفوقين، فيما يتعلق بالسيطرة على الكرة. أظهروا كل ما يميزهم الليلة".

قدم ديشامب منتخب فرنسا باداء متواضع في البطولة
قدم ديشامب منتخب فرنسا باداء متواضع في البطولة - رويترز

وسيكون ديشامب على موعد مع الصحافة والنقاد في بلاده، حيث ترتفع أسهم المدرب واللاعب السابق زين الدين زيدان لقيادة "الديوك"، وهو الهدف الذي وضعه "زيزو" منذ اعتكافه عن تدريب الأندية قبل عامين، وغيابه عن الملاعب. 

سير مباراة فرنسا وإسبانيا ضمن يورو 2024

وفي سير المباراة، سنحت لمنتخب إسبانيا فرصة مبكرة عندما لعب يامال عرضية إلى داخل المنطقة لعبها فابيان رويز برأسه فوق العارضة.

واستغلت فرنسا فرصة مماثلة عندما مرر كيليان مبابي، الذي لعب دون قناع بعدما تعرض لكسر في الأنف في بداية البطولة، عرضية حولها كولو مواني بضربة رأس ليسجل أول هدف لفرنسا من لعب مفتوح في البطولة.

لكن سرعان ما قلب منتخب إسبانيا الذي كان يفتقد جهود داني كاربخال وروبن لو نورماند للإيقاف وبيدري للإصابة، الأمور رأسًا على عقب.

ولعب جمال تسديدة مذهلة بقدمه اليسرى من مسافة 25 مترًا لترتد من القائم إلى داخل الشباك، وليحطم الرقم القياسي المسجل باسم الأسطورة البرازيلي بيليه كأصغر لاعب يسجل في كأس العالم أو بطولة أوروبا.

لاعبو إسبانيا يحتفلون ببطلهم الجديد يامال
لاعبو إسبانيا يحتفلون ببطلهم الجديد يامال- رويترز

وقبل أن تستعيد فرنسا توازنها، كلل أولمو هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 25، عندما اصطدمت تسديدته بالفرنسي جول كوندي إلى داخل الشباك.

وزادت فرنسا، التي استقبلت هدفًا واحدًا في خمس مباريات سابقة، من إيقاع المباراة بعد الاستراحة وسنحت لها فرص بعد أن أجرى ديشامب سلسلة تبديلات في منتصف الشوط، فأشرك أنطوان غريزمان وبرادلي باركولا وإدواردو كامافينغا لضخ المزيد من الحياة في منتخبه.

وحوّل غريزمان كرة عرضية وصلت إلى ديمبيليه، الذي أعادها إلى الخلف في قلب المنطقة من دون أن تجد من يتابعها، لكنّ رويس أخطأ في إبعادها فوصلت إلى باركولا الذي سددها فوق المرمى (76).

وردّ المنتخب الإسباني عن طريق يامال الذي سدّد من خارج المنطقة لكنّ كرته هذه المرة مرّت بعيدة عن المرمى (82)، وتسنى لمبابي فرصة أخيرة حين سدد كرة قوية مرت فوق المرمى(86)، لتنتهي المباراة وتبلغ إسبانيا النهائي. 

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close