الأحد 14 يوليو / يوليو 2024

استهدفت صعدة والحديدة.. ضربات أميركية جديدة على اليمن

استهدفت صعدة والحديدة.. ضربات أميركية جديدة على اليمن

Changed

قال قيادي حوثي لـ"العربي" إن الجماعة كانت تتوقع منذ بداية عملياتها في البحر الأحمر أن الولايات المتحدة وبريطانيا ستوجهان ضرباتهما على اليمن - أكس
قال قيادي حوثي لـ"العربي" إن الجماعة كانت تتوقع منذ بداية عملياتها في البحر الأحمر أن الولايات المتحدة وبريطانيا ستوجهان ضرباتهما على اليمن - أكس
أفاد مراسل "العربي" بأن 11 غارة أميركية شهدتها محافظة الحديدة على الساحل الغربي للبلاد، و4 أخرى استهدفت صعدة.

شنّ الجيش الأميركي ليل الأحد الإثنين ضربات جوية جديدة على اليمن، استهدفت محافظات الحديدة وصعدة.  

وأفاد مراسل "العربي" من صنعاء خليل القاهري، بأن 11 غارة شهدتها محافظة الحديدة على الساحل الغربي للبلاد؛ استهدفت 8 منها مديرية الصليف، و3 مديرية الزيدية.

كما تحدث عن "تعرض محافظة صعدة على الحدود مع السعودية لأربع غارات أخرى من الجهة الشرقية، وهي المرة الثالثة التي تستهدف تلك الغارات صعدة"، بحسب مراسلنا. 

بيان القيادة الأميركية

من جانبها، قالت القيادة المركزية الأميركية "سنتكوم" على وسائل التواصل الاجتماعي إن القوات الأميركية "نفذت ضربة دفاعًا عن النفس ضد صاروخ كروز حوثي للهجوم البري"، ثم قصفت في وقت لاحق "أربعة صواريخ كروز مضادة للسفن، جميعها كانت معدة للإطلاق ضد سفن في البحر الأحمر".

وأضافت أن القوات الأميركية "حددت الصواريخ في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن، وقررت أنها تمثل تهديدًا وشيكًا على سفن البحرية الأميركية والسفن التجارية في المنطقة".

مسار تصعيدي

وبدأ الحوثيون استهدافهم السفن في البحر الأحمر في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، مؤكدين أنه موجه حصرًا ضد السفن المرتبطة بإسرائيل دعمًا للفلسطينيين في غزة التي تتعرض لعدوان مدمر، راح ضحيته عشرات الآلاف من المدنيين منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. 

وردت القوات الأميركية والبريطانية بشن هجمات ضد الحوثيين، الذين اعتبروا منذ ذلك الحين أن المصالح الأميركية والبريطانية أهداف مشروعة لهم.

وقال القيادي في جماعة الحوثي عبد المجيد الحنش، إن الجماعة كانت تتوقع منذ بداية عملياتها في البحر الأحمر أن الولايات المتحدة وبريطانيا ستوجهان ضرباتهما على اليمن، وعلى أي بلد يقوم بدعم الفلسطينيين.

ولفت في حديث إلى "العربي" من صنعاء أمس الأحد، إلى أن الضربات الليلة التي شنت السبت كانت على مواقع خالية ولا توجد فيها أي مخازن للأسلحة. 

إيران تندد

من ناحيتها، نددت إيران الأحد بالضربات الأميركية والبريطانية على  اليمن باعتبار أنها "تتعارض" مع هدف واشنطن ولندن المعلن بتجنّب اندلاع نزاع أوسع نطاقًا في الشرق الأوسط.

واتهم الناطق باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني في بيان الولايات المتحدة وبريطانيا بـ"تغذية الفوضى والاضطرابات وانعدام الأمن والاستقرار" عبر دعم إسرائيل في عدوانها المستمر على قطاع غزة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close