الأربعاء 12 مايو / مايو 2021

"تعزّز الشراكة الاستراتيجية".. مصر تؤكد "صفقة" شراء 30 مقاتلة رافال من فرنسا

"تعزّز الشراكة الاستراتيجية".. مصر تؤكد "صفقة" شراء 30 مقاتلة رافال من فرنسا
الثلاثاء 4 أيار 2021
رافال
تعتبر القاهرة من أكبر زبائن سوق السلاح الفرنسي (غيتي)

أكدت مصر رسميًا، اليوم الثلاثاء، أنها أبرمت عقدًا مع فرنسا لشراء ثلاثين مقاتلة إضافية من طراز رافال من شركة داسو، في بيان صحافي للجيش نشر ليل الإثنين الثلاثاء.

وقال الناطق باسم القوات المصرية المسلحة تامر الرفاعي، في بيان نشر على حسابه في فيسبوك: "في إطار اهتمام القيادة السياسية بتطوير وتنمية قوى الدولة الشاملة وقّعت مصر وفرنسا عقد توريد عدد 30 طائرة طراز رافال، وذلك من خلال القوات المسلحة المصرية وشركة داسو أفياسيون الفرنسية، على أن يتم تمويل العقد المبرم من خلال قرض تمويلي تصل مدته بالحد الأدنى إلى 10 سنوات".

وأضاف البيان المنشور على الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة الدفاع المصرية: "الجدير بالذكر أن الطائرات من طراز (رافال) تتميز بقدرات قتالية عالية تشمل القدرة على تنفيذ المهام بعيدة المدى، فضلًا عن امتلاكها لمنظومة تسليح متطورة، وقدرة عالية على المناورة، وتعدد أنظمة التسليح بها، بالإضافة إلى تميّزها بمنظومة حرب إلكترونية متطورة تمكّنها من القدرة على تنفيذ كافة المهام التي توكل إليها بكفاءة واقتدار".

فرنسا: الصفقة تعزّز الشراكة الاستراتيجية

من جهتها، اعتبرت وزارة الجيوش الفرنسية أنّ طلبية مصر 30 مقاتلة من طراز رافال "تعزز الشراكة الاستراتيجية والعسكرية بين فرنسا ومصر".

وأكدت الوزارة التي ترأسها فلورانس بارلي في بيان أن "هذا العقد يوضح الطبيعة الاستراتيجية للشراكة التي تقيمها فرنسا مع مصر في حين أن بلدينا منخرطان في مكافحة الإرهاب والعمل من أجل الاستقرار في محيطهما".

وأشارت إلى أنّ هذا العقد الجديد "يعكس الثقة المتجددة لشريكنا في هذه الطائرة الفرنسية"، مشدّدة على أنّ "تصدير معدات عسكرية هو جزء من السياسة الدفاعية والأمنية لفرنسا".

54 مقاتلة رافال تحمل ألوان العلم المصري

وفي بيان منفصل، قالت شركة داسو الفرنسية لصناعة الطائرات: "هذا الطلب الجديد يكمل عملية أولى اشترت خلالها (مصر) 24 مقاتلة رافال عام 2015، وبذلك، سيرتفع عدد مقاتلات رافال التي تحمل ألوان العلم المصري إلى 54، ما يجعل القوات الجوية المصرية الثانية في العالم بعد القوات الجوية الفرنسية من ناحية تشغيل مثل هذا الأسطول من رافال".

وستسلَّم أول طائرة بعد ثلاث سنوات من دخول هذا العقد حيز التنفيذ.

وبلغت قيمة الصفقة 3,95 مليارات يورو منها 200 مليون للصواريخ بحسب موقع "ديسكلوز" الاستقصائي الذي كشف المعلومات الإثنين.

القاهرة رابع دولة من حيث شراء الأسلحة من فرنسا

وكانت القاهرة، وهي زبون مهم بالنسبة إلى قطاع صناعة الأسلحة الفرنسي، أول بلد أجنبي يشتري مقاتلات رافال (24) في العام 2015.

وتعد مصر إحدى الأسواق الرئيسية للمعدات العسكرية الفرنسية. وإذا كانت قيمة مشترياتها عشرات ملايين اليورو فقط في بداية العام 2010، فقد تعززت بشكل كبير مع وصول عبد الفتاح السيسي إلى السلطة في 2014، خصوصًا بين عامي 2014 و2016 بعد شراء القاهرة مقاتلات رافال وفرقاطة وأربعة طرادات وحاملتي مروحيات من طراز ميسترال.

يذكر أنّ مديرة مكتب هيومن رايتس ووتش في فرنسا بينيدكت جانرو ندّدت بالصفقة.

وقالت لوكالة رويترز: "توقيع عقد كبير للأسلحة مع حكومة (الرئيس المصري عبد الفتاح) السيسي بينما يقود أسوأ حملة قمع منذ عقود في مصر، ويقضي على مجتمع حقوق الإنسان في البلاد، ويرتكب انتهاكات خطيرة بذريعة مكافحة الإرهاب؛ إنما هو تشجيع من فرنسا لهذا القمع الوحشي".

وبلغ مجموع الواردات المصرية من الأسلحة الفرنسية 7,7 مليارات يورو بين عامي 2010 و2019، ما جعل القاهرة رابع دولة من حيث شراء الأسلحة من فرنسا، وفقا للتقرير السنوي للبرلمان.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

اقتصاد - العالم
منذ ساعة
اعتبرت الوكالة أنّه سيظل هناك عجز في الطلب حتى إذا نجحت محادثات إيران وأميركا
(اعتبرت الوكالة أنّه سيظل هناك عجز في الطلب حتى لو نجحت محادثات إيران وأميركا (غيتي
شارك
Share

جاء في تقرير الوكالة الشهري أنّ "النمو المتوقع للمعروض خلال ما تبقى من العام الجاري مع توقعاتنا لطلب أقوى بكثير بعد الربع الثاني".

اقتصاد - العالم
الثلاثاء 11 أيار 2021
أكّد فاتح بيرول أنّ الزيادة في قدرة الطاقة المتجددة شكّلت 90% من إجمالي النمو عام 2020
أكّد فاتح بيرول أنّ الزيادة في قدرة الطاقة المتجددة شكّلت 90% من إجمالي النمو عام 2020 (غيتي)
شارك
Share

ارتفعت القدرة الجديدة للطاقة المتجددة 45% في 2020 لتصل إلى 280 غيغاوات، وهي أكبر زيادة منذ 1999، رغم حدوث اضطرابات في سلاسل الإمداد وتأخير في نشاط البناء.

اقتصاد - الكويت
الإثنين 10 أيار 2021
حقل البرقان
لم تتأثر عمليات الإنتاج بسبب الحريق (أرشيف - غيتي)
شارك
Share

ذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن حريقًا محدودًا أصاب حقل برقان النفطي الكبير وتسبب بإصابة عاملين، لكنّه لم يؤثر على عمليات الإنتاج.

Close