السبت 20 يوليو / يوليو 2024

الاتحاد الأوروبي يريد إضافة الفاسدين بالعالم على قائمة سوداء للعقوبات

الاتحاد الأوروبي يريد إضافة الفاسدين بالعالم على قائمة سوداء للعقوبات

Changed

تقرير لـ"العربي" حول العقوبات الأوروبية على روسيا بسبب هجومها على أوكرانيا (الصورة: غيتي)
هذا النظام شبيه بـ"قانون ماغنيتسكي" الذي تم تبنيه في الولايات المتحدة عام 2012، لمعاقبة الروس المتهمين بالتورط في مصرع محام يدين الفساد خلال اعتقاله في موسكو.

أعلنت بروكسل الأربعاء أنها تريد تنسيق الأحكام الجنائية لمكافحة الفساد في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي، وإضافة مرتكبي أعمال فساد أينما وقعت في العالم إلى "القائمة السوداء" للعقوبات الأوروبية.

وقال جوزيب بوريل منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي: "نبعث برسالة واضحة مفادها أن الاتحاد الأوروبي ليس منفتحًا على أولئك الذين يتورطون في عمليات فساد أينما حدثت".

وأضاف: "يمكن للفساد أن يهدد السلم والأمن الدوليين، ويشجع الجريمة المنظمة والإرهاب والجرائم الأخرى. ولهذا السبب نوسع نطاق عملنا لمحاربة الفساد في جميع أنحاء العالم".

"أنشطة فساد خطيرة"

ووفقًا للإطار التشريعي الذي اقترحته المفوضية الأوروبية، والذي لا يزال يحتاج إلى موافقة الدول الـ27، يمكن تجميد أصول الأشخاص الذين يُعتبرون متورطين في "أنشطة فساد خطيرة" في الاتحاد الأوروبي بغض النظر عن جنسيتهم ومنعهم من دخول أوروبا وحرمانهم من الوصول إلى الموارد المالية في أوروبا.

وهذا النظام شبيه بـ"قانون ماغنيتسكي" الذي تم تبنيه في الولايات المتحدة عام 2012، لمعاقبة الروس المتهمين بالتورط في مصرع محام يدين الفساد خلال اعتقاله في موسكو.

وتم توسيعه عام 2016 ليشمل جميع المشتبه بارتكابهم انتهاكات لحقوق الإنسان أو أعمال فساد خطيرة في جميع أنحاء العالم.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات جديدة على اثنين من أبناء عمومة رئيس النظام السوري بشار الأسد بتهمة تهريب الكبتاغون، الذي يعد مصدر الدخل الرئيسي للنظام، شملت تجميد أرصدة وأصول وحظر تعامل ودخول.

وفي مارس/ آذار الماضي، عشية يوم المرأة العالمي، فرض الاتحاد الأوروبي، عقوبات على أفراد وكيانات اعتبرها مسؤولة عن عنف جنسي وانتهاكات لحقوق النساء في ست دول هي أفغانستان وإيران وروسيا وسوريا وجنوب السودان وبورما، في خطوة رمزية وغير مسبوقة.

وكان الاتحاد الأوروبي أقر في فبراير/ شباط، حزمة عاشرة من العقوبات على روسيا، تزامنًا مع الذكرى السنوية الأولى للحرب في أوكرانيا.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة