الأحد 29 يناير / يناير 2023

"الذهب الأحمر" بمواجهة أزمة البلاد.. لبنانيان ينطلقان في إنتاج الزعفران

"الذهب الأحمر" بمواجهة أزمة البلاد.. لبنانيان ينطلقان في إنتاج الزعفران

Changed

فقرة من برنامج "صباح جديد" تضيء على مبادرة مهندسين لبنانيين لزرعة الزعفران (الصورة: رويترز)
مع مواصلة عملهما كمهندسين معماريين، بادر اللبنانيان كارل كرم وجهاد فرح إلى إنشاء مشروع لزراعة وإنتاج الزعفران. وهما يطمحان إلى المنافسة عالميًا.

اتجه المهندسان المعماريان كارل كرم وجهاد فرح إلى زراعة وإنتاج الزعفران، في مواجهة الأزمة الاقتصادية التي يشهدها لبنان.

فمع مواصلة عملهما كمهندسين، بادرا إلى إنشاء مشروع إنتاج "الذهب الأحمر". وهما يطمحان إلى المنافسة عالميًا.

"إدخالها إلى المجتمعات"

انطلق الشابان في زراعة الأزهار الأرجوانية الصغيرة عام 2020، وذلك في أرض خاصة يملكها صديق قدمها لهما تشجيعًا للمشروع.

يشرح كارل الفكرة من المبادرة، فيقول إنها تتوخى "إدخال هذه الزراعة إلى عدة مجتمعات، فتصبح شريكة لنا في زراعة الزعفران وتحضيره".

ويشرح أن إنتاج الزعفران لا يستلزم الكثير، بل للأرض ولمن هم قادرين على العمل، نافيًا صعوبة المهمة على هؤلاء.

خيوط حمراء تجفف

تصنع التوابل من الخيوط الحمراء المسماة بالمياسيم. وبمساعدة نساء من سهل البقاع اللبناني يُجمع الزعفران وتعد الزهور التي قُطفت في سلال، ثم تفصل خيوطها وتجفّف يدويًا.

تؤثر هذه العملية الدقيقة على الجودة. ويتطلب الحصول على 100 غرام فقط من الزعفران 50 ألفًا من مياسيم النبات، علمًا أن كل نبتة تحتوي على نحو 3 مياسيم في المتوسط.

إلى ذلك، يمكن أن تساعد زراعة الزعفران في توظيف آلاف الأسر اللبنانية بعائد اقتصادي كبير، لكن هذه الزراعة تحتاج إلى دقة ومتابعة لقطف الإنتاج وتعبئته للحفاظ على جودته، وهو ما يحاول كارل وجهاد فعله.

"أخطاء شائعة كثيرة"

وفي حديثه لـ"العربي" من بيروت، يشير المهندس المعماري والشريك في مشروع زراعة الزعفران جهاد فرح إلى دراسات أظهرت إمكانية زراعة الزعفران في لبنان، ومنها ما ذهب أبعد من ذلك ليفيد باحتمالية أن يكون أول زعفران وجد كان في الساحل الشرقي للمتوسط.

وبينما يلفت إلى وجود جدارية في جزيرة كريت اليونانية تعود إلى أيام الإغريق وتظهر أشخاصًا يقومون بالعمل في الزعفران، يذكّر بالعثور على أنواع من الزعفران البري في الحقول اللبنانية.

ويؤكد وجود الكثير من الأخطاء الشائعة، موضحًا: "لم نتوصل إلى إمكانية زراعة الزعفران في لبنان فحسب، بل إنتاجه أيضًا بجودة عالية جدًا".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close