الإثنين 24 يناير / يناير 2022

السيناريو يتكرر.. ديوكوفيتش قيد الاحتجاز مجددًا بانتظار محاكمة حاسمة

السيناريو يتكرر.. ديوكوفيتش قيد الاحتجاز مجددًا بانتظار محاكمة حاسمة
السبت 15 يناير 2022

حددت محكمة أسترالية جلسة استماع بشأن قضية إلغاء تأشيرة دخول نجم كرة المضرب الصربي نوفاك ديوكوفيتش، غدًا الأحد، بعد أن وضعته السلطات قيد الاعتقال الإداري اليوم السبت. 

وألغت أستراليا تأشيرة دخول ديكوفيتش للمرة الثانية إلى أراضيها، معتبرة أن اللاعب غير الملقح ضد فيروس كورونا يشكل خطرًا على الصحة العامة، في انتظار صدور قرار قضائي في هذه القضية.

وأثار ديوكوفيتش، المتشكك في جدوى اللقاح، غضبًا واسعًا في أستراليا عندما أعلن الأسبوع الماضي أنه سيتوجه إلى ملبورن بعد حصوله على إعفاء طبي من متطلبات اللقاح للزوار.

عودة إلى مركز الاحتجاز

وكانت السلطات الأسترالية قد أخلت سبيل ديوكوفيتش المصنف الأول عالميًا من مركز احتجاز تابع لوزارة الهجرة يوم الإثنين الماضي، بعد أن أصدرت محكمة محلية قرارًا اعتبرت أن منعه من خوض بطولة أستراليا وإلغاء تأشيرته أمر "يفتقر إلى المنطق". 

وأصدر وزير الهجرة أليكس هوك، أمس الجمعة، بيانًا قال فيه: "اليوم استخدمت سلطاتي طبقًا لقوانين الهجرة في إلغاء التأشيرة التي يحملها نوفاك ديوكوفيتش لأسباب تتعلق بالصحة والنظام العام ومن أجل المصلحة العامة للبلاد".

وقال هوك: إن وجود ديوكوفيتش الذي لم يتلق التطعيم ضد كوفيد-19 "يمكن أن يشجع المشاعر المناهضة للتلقيح".

وعاد اللاعب إلى مركز احتجاز المهاجرين، بعد تمتعه بالحرية والتمارين لأيام قليلة إثر أول استئناف قضائي ناجح له. وشوهد موكب سيارات ينتقل من مكاتب محاميه، حيث بقي المصنف الأوّل عالميًا تحت الحراسة، إلى فندق بارك السابق.

وأثارت محاولة ديوكوفيتش للدفاع عن لقبه وتحقيق رقم قياسي في البطولات الأربع الكبرى بفوزه بلقبه الـ 21 دون الحصول على لقاح ضد كوفيد-19 غضب الأستراليين وسط تفشي متحور أوميكرون سريع الانتشار، لكنه تحول إلى بطل وسط حركة المناهضين للتطعيم ضد الفيروس.

استنكار صربي

وسيتم عقد جلسة المحاكمة المرتقبة صباح الأحد أمام المحكمة الفدرالية الكاملة المؤلفة من ثلاثة أعضاء، ما يعني عدم ترك مساحة له لاستئناف القرار قبل انطلاق البطولة الإثنين.

واعتبر رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون في وقت سابق أن إلغاء تأشيرة ديوكوفيتش يأتي في إطار حماية "تضحيات" الشعب الأسترالي. وقال: "قام الأستراليون بتضحيات كثيرة خلال هذه الجائحة، وكانوا يتوقعون عن وجه حق بأن تتم حماية هذه التضحيات".

وكان ديوكوفيتش قد اعترف بارتكاب "أخطاء" لدى تعبئة استمارة الدخول الى أستراليا، وفي سلوكه بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا الشهر الماضي لا سيما بعدم احترام مسألة التباعد الاجتماعي بعد علمه بإصابته. وقال على حسابه في إنستغرام: "نعيش في حقبة صعبة في إطار الجائحة العالمية، وفي بعض الأحيان يتم ارتكاب أخطاء".

ودخل الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش إلى خط الأحداث أمس الجمعة، منتقدًا رئيس الوزراء الأسترالي ومتهمًا بلاده بـ "إساءة معاملة" ديوكوفيتش.

وقال فوتشيتش في فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي: "لماذا تسيئون معاملته، ولماذا تتعاملون معه بهذا الشكل، وهذا ليس فقط ضده ولكن أيضًا ضد أسرته والبلاد بأسرها".

الأضواء ابتعدت عن البطولة لصالح ديوكوفيتش

وأرخت قضية ديوكوفيتش بظلالها على البطولة الأشهر في كرة المضرب، حيث قال اللاعب اليوناني ستيفانوس تيتيباس المصنف الرابع للصحفيين في ملبورن بارك أمس: "لن أكذب. لقد سيطرت أنباء ديوكوفيتش إلى حد كبير على كافة المواقع الإخبارية خلال الأسبوعين الماضيين. ولم يتم ذكر التنس بما يكفي خلال هذه الفترة وهذا عار".

أما أليكس دي ميناور المصنف الأول في أستراليا فعلق بالقول: "أعتقد أولًا وقبل كل شيء، أن هذا الموقف تسلطت عليه الكثير من الأضواء بعيدًا عن المتنافسين في البطولة". 

بالمقابل رفض دي ميناور انتقاد اللاعب الصربي، لكنه قال إن قرار ديوكوفيتش برفض التطعيم ضد فيروس كورونا يتعارض مع ما هو مطلوب من الأستراليين العاديين.

وأضاف: "لقد عانى الأستراليون كثيرًا وهذا ليس سرًا. لقد عانوا من صعوبات بالغة. وبذلوا الكثير من أجل حماية أنفسهم وحدودهم. عندما تأتي إلى هنا مثل أي لاعب تنس آخر، إذا أردت أن تدخل البلاد يتعين عليك تناول جرعتين من التطعيم. الأمر متروك له".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

رياضة - إسبانيا
منذ 23 دقائق
مادة لـ"أنا العربي" حول محاكمة بنزيما الذي يمثل أمام القضاء الفرنسي بتهمة "الابتزاز" (الصورة: غيتي)
شارك
Share

تعرض منزل النجم كريم بنزيما للسرقة أثناء مشاركة الفرنسي مباراة فريقه ريال مدريد مع إلتشي في بطولة الدوري الإسباني.

رياضة - تونس
منذ 3 ساعات
تقرير من إنتاج "أنا العربي" حول المهازل التحكيمية والفوضى التي رافقت انطلاقة بطولة كأس الأمم الإفريقية في الكاميرون (الصورة: غيتي)
شارك
Share

عمّت الفرحة تونس بعد أن أقصى المنتخب الوطني في كرة القدم منتخب نيجيريا من كأس الأمم الإفريقية، خصوصًا أن الأخير كان يعد من المرشحين الأقوى لنيل اللقب.

رياضة - العالم
منذ 16 ساعات
فرحة لاعبي المنتخب التونسي بعد الفوز على نيجيريا
فرحة لاعبي المنتخب التونسي بعد الفوز على نيجيريا (غيتي)
شارك
Share

قدم المنتخب التونسي أداء قويًا نجح من خلاله في حسم بطاقة العبور الثانية، بفضل هدف أحرزه يوسف المساكني في الدقيقة 47 بعد تمريرة من محمد دراجر.

Close