الأربعاء 30 نوفمبر / November 2022

الفاتيكان يعزل كاهنًا لبنانيًا أدانته محكمة فرنسية بالاعتداء الجنسي

الفاتيكان يعزل كاهنًا لبنانيًا أدانته محكمة فرنسية بالاعتداء الجنسي

Changed

أعاد الفاتيكان الأب منصور لبكي إلى "الحالة العلمانية" - غيتي
أعاد الفاتيكان الأب منصور لبكي إلى "الحالة العلمانية" - غيتي
سبق وأن نفى الكاهن منصور لبكي الاتهامات التي أصدرتها محكمة فرنسية بحقه قبل أن يصدر الفاتيكان القرار بعزله.

أصدر الكرسي البابوي في الفاتيكان اليوم الثلاثاء قررًا يقضي بعزل الكاهن اللبناني منصور لبكي بعد إدانته سابقًا في فرنسا بتهم اعتداء جنسي.

فقد نقل مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بيان الفاتيكان، حيث ذكر أنه تبلغ إعادة الخوراسقف منصور لبكي إلى "الحالة العلمانية" و"تجريده من درجة الكهنوت"، مضيفًا: "نحن نصلي بخاصة لأجل ضحايا الاعتداءات الجنسية".

وعام 2021 قضت محكمة فرنسية بسجن لبكي مدة 15 عامًا بعد إدانته غيابيًا بتهمة الاعتداء جنسيًا على فتيات قاصرات في دار افتتحه وأداره لإيواء الأيتام اللبنانيين في منطقة النورماندي شمال فرنسا بين عامي 1991 و1998.

بيان مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان
بيان مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان - تويتر

ولبكي البالغ من العمر 82 عامًا والمقيم في لبنان، لم يحضر إلى المحاكمة في كاين غربي فرنسا، حيث رفض لبنان تسليمه بعد أن صدرت في حقه مذكرة توقيف دولية في أبريل/ نيسان 2016.

بدوره، ينفي لبكي الاتهامات التي وجهت إليه، والتي كان القضاء الكنسي في الفاتيكان قد أدانه فيها عامَي 2012 و2013، ووصفها في تصريحات سابقة بأنها "غير عادلة"، معتبرًا إياها مؤامرة.

الكاهن منصور لبكي
الكاهن منصور لبكي - تويتر

ووفق وكالة الأنباء الفرنسية، رحبت "المفكرة القانونية" وهي منظمة حقوقية لبنانية غير حكومية بالقرار وطالبت بمقاربته "كبادرة لوضع حد لنظام الإفلات من العقاب لرجال الدين كما لمجمل أصحاب النفوذ والمقامات ولإنصاف ضحاياهم وتمكينهم من العدالة".

يذكر أن لبكي كان رجل دين معروف على نطاق واسع في لبنان، بفضل أنشطته الخيرية وبرامجه التلفزيونية والإذاعية الدينية.

لكن، ومنذ بدء الدعاوى في حقه، يعيش بعيدًا عن الأضواء في دير تابع لرهبانيّة لبنانية.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close