الإثنين 15 يوليو / يوليو 2024

الكارثة كادت تصبح مزدوجة.. ابن شوماخر يحبس أنفاس العالم في الفورمولا 1

الكارثة كادت تصبح مزدوجة.. ابن شوماخر يحبس أنفاس العالم في الفورمولا 1

Changed

لحظة انتشال حطام السيارة من حلبة جدة - غيتي
لحظة انتشال حطام السيارة من حلبة جدة - غيتي
تعرض نجل أسطورة الفورمولا 1 شوماخر لحادث اصطدام عنيف خلال التجارب الرسمية لسباق السعودية أدى لنقله إلى المستشفى بواسطة طوافة وسط صدمة المشاهدين.

حبس السائق ميك شوماخر، نجل أسطورة عالم الفورمولا 1 مايكل شوماخر، أنفاس المشاهدين عبر العالم، حين تعرض، أمس السبت، لحادث اصطدام عنيف في إحدى جولات التجارب الرسمية لجائزة السعودية الكبرى المقررة اليوم الأحد على حلبة جدة.

وفي الربع الثاني من الجولة الثانية من بطولة العالم 2022، وحين كان السائق الألماني يحاول الوصول إلى المراكز العشرة الأوائل، اصطدم بحاجز عند أحد منعطفات الحلبة وهو يقود بسرعة 170 ميلا في الساعة، لتتحطم سيارة فريق "هاس" أمام أعين المشاهدين بطريقة عنيفة. 

وهرولت فرقة الإنقاذ لمساعدة السائق الذي يبلغ من العمر 23 عامًا، وعادت مأساة والده إلى الذاكرة رغم أن هذا الأخير ودع عالم سباقات Formula 1 بعيدًا عن الحلبات بطريقة تراجيدية.

الكارثة

وفي ديسمبر/ كانون الأول من عام 2013، تم نقل شوماخر الأب إلى المستشفى وهو بحالة غيبوبة تامة، بعد أن تعرض لحادث عنيف خلال ممارسته رياضة التزلج، ما أدى لإصابته بالرأس بعد اصطدامه بصخرة. 

ولم يخرج شوماخر الأب بعد الحادث إلى الضوء، لتنتهي رحلة واحد من أعظم سائقي الفورمولا 1 بين رحلات علاج، حيث حرصت زوجته ووالدة ميك أن تخفي تفاصيلها، إلا في حالات نادرة جدًا، بيد أنه كان قد تأكد بأن السائق الأسطوري بات مقعدًا على كرسي متحرك، بسبب ضمور في العضلات وهشاشة العظام. 

وأمس السبت، توقفت التجارب الرسمية في جدة لنحو ساعة لإصلاح الحائط وتنظيف الحلبة بعد الحادث، الذي نقل على إثره شوماخر الابن إلى مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة في جدة بواسطة طوافة، وأعلن فريق هاس في وقت لاحق عدم مشاركة شوماخر في السباق.

وقال فريق هاس على تويتر: "ميك في حالة جيدة، لكن سيتم نقله بطوافة الى المستشفى لإجراء المزيد من الفحوصات على سبيل الاحتياط".

وقال مدير الفريق غونتر شتاينر: "تحدثت إلى والدته وأطلعتها على آخر المستجدات. لا يعاني من أي إصابة ظاهرة، لكننا سنقوم بإخضاعه لفحوص بالأشعة لنتأكد من عدم وجود أي مضاعفات من قوة الاصطدام".

الاتصال بالأم

وخرج شوماخر الابن بعد ساعات ليؤكد أنه "بخير" بعد أن أعلن فريقه عن عودته إلى غرفته في الفندق، عقب إجرائه فحوصات وقائية في المستشفى، وظهر ميك بصورة على حساباته الرسمية في مواقع التواصل، وقال: "أنا بخير، وأشكر رسائلكم اللطيفة، وسنعود مع فريق "هاس" أقوى من السابق". 

وكان فريق هاس قد أكد أن السائق، نزع قفازيه وسار بشكل طبيعي عقب الحادث، لكنه اضطر إلى الاتصال بوالدته لطمأنتها.

واستعاد محبو الأسطورة شوماخر عبر العالم، على مواقع التواصل، مأساة العائلة التي لا تزال حاضرة في قلوب وأذهان العالم الرياضي، لا سيما أن الابن مصمم على تكرار إنجازات والده التي طبعت عالم الفورمولا 1 بجولات على حلبات مختلفة حول الأرض، حيث لا تزال حتى الآن أصداء صوت سيارة فيراري التي قادها مايكل تخترق مسامع عشاق اللعبة. 

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close