الأربعاء 30 نوفمبر / November 2022

انتهاء الاستفتاءات.. روسيا تعلن تأييد الأقاليم الأوكرانية الأربعة الانضمام إليها

انتهاء الاستفتاءات.. روسيا تعلن تأييد الأقاليم الأوكرانية الأربعة الانضمام إليها

Changed

نافذة إخبارية حول استفتاءات الانضمام لروسيا في الأقاليم الأوكرانية (الصورة: غيتي)
ردت أوكرانيا على نتائج الاستفتاءات التي أجرتها موسكو بالتأكيد أنها "ستواصل خطتها لاستعادة كل أراضيها المحتلة من روسيا".

اختتمت روسيا اليوم الخامس والأخير من التصويت في أربع مناطق أوكرانية محتلة جزئيًا تعمل موسكو لضمها رسميًا.

وأفادت وسائل إعلام روسية أن 96% من المشاركين في الاستفتاء في دونيتسك وخيرسون وزابوريجيا أيدوا الانضمام إلى روسيا، كما أيده 97% في مقاطعة لوغانسك، وذلك وفقًا لنتائج أولية.

فقد أعلنت السلطات الموالية لروسيا في منطقتي زابوريجيا وخيرسون بجنوب أوكرانيا الثلاثاء فوز الأصوات المؤيدة للانضمام إلى روسيا في استفتاءات نددت بها كييف ودول غربية ووصفتها بأنها غير شرعية.

كما أكدت المفوضية الانتخابية في منطقة زابوريجيا أن 93,11% من الناخبين صوتوا لصالح الارتباط بروسيا، بعد فرز 100% من الأصوات، ونوّهت بأن هذه النتيجة ما زالت في الوقت الحالي أولية.

وقالت إدارة منطقة خيرسون إن 87,05% من الناخبين صوتوا لصالح الانضمام إلى روسيا بعد فرز 100% كذلك من الأصوات.

كما تم فرز 91,2% من الأصوات بحلول السادسة والنصف مساءً بتوقيت غرينتش في جمهورية لوغانسك الشعبية في شرق أوكرانيا، وفقًا للسلطات الانتخابية الموالية لموسكو التي أكدت أن الأغلبية أيدت الضم إلى روسيا.

وعبر تلغرام، قال الزعيم الموالي لروسيا في لوغانسك ليونيد باسيتشنيك: "من الواضح" أن لوغانسك ستعود إلى "حضن روسيا". 

خطة دمج المناطق الأربعة

ولم تكد تمضي دقائق قليلة على إعلان النتائج حتى أكّدت موسكو على لسان رئيسة مجلس الاتحاد الروسي أن البرلمان قد يبحث في الرابع من الشهر المقبل دمج المناطق الأربعة للسيادة الروسية. 

ويعني الدمج وفق المفهوم الروسي تغيير الوضع القانوني للمناطق الجديدة بما تقتضيه متطلبات الحماية والأمن، بحسب المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف. 

وقد حضر السلاح النووي للمرة الثانية خلال يومين، في تصريحات أدلى بها نائب رئيس مجلس الأمن الروسي والرئيس السابق للبلاد ديميتري مدفيديف، الذي أكّد في منشور على موقع تلغرام أن بلاده تمتلك الحق في استخدام الأسلحة النووية إذا كان ذلك ضروريًا مع الالتزام الصارم في أساسيات سياسة الدولة في الردع النووي.

ويبعث المسؤولون الروس برسائل على الأصعدة السياسية الاستراتيجية والميدانية هذه الأيام، وعلى رأسهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي قال: "إن الغرب ما زال يمارس الخداع وحبوب أوكرانيا لا تصل إلى أفقر دول العالم". 

كييف ستواصل خطتها

ومن جهته، أشار مستشار رئاسي أوكراني إلى أن أوكرانيا لن تتأثر بأي تهديدات نووية من موسكو أو استفتاءات الضم التي جرت على أراضيها وستواصل خطتها لاستعادة كل أراضيها المحتلة من روسيا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ميخايلو بودولاك قوله: "إنه يتعين على القوى النووية في العالم تحذير روسيا من أن أي استخدام للأسلحة النووية الاستراتيجية أو التكتيكية في أوكرانيا سيواجه بإجراء ملموس وإن كييف تفتقر إلى التكنولوجيا اللازمة للرد بشكل متماثل". وأضاف في مقابلة: "رغم ذلك سنواصل عملنا لإنهاء احتلال أراضينا". 

وحث وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا الاتحاد الأوروبي على فرض عقوبات اقتصادية على روسيا لعقوبتها على تنظيم الاستفتاءات، معتبرًا عقب لقاء مع نظيرته الفرنسية في كييف أن فرض عقوبات على الأفراد لا يكفي.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close