الأربعاء 8 فبراير / فبراير 2023

بعد المصافحة بقطر.. أردوغان: انطلاق عملية بناء العلاقات مع مصر

بعد المصافحة بقطر.. أردوغان: انطلاق عملية بناء العلاقات مع مصر

Changed

نافذة إخبارية لـ"العربي" عن مسار تحسن العلاقات بين تركيا ومصر (الصورة: غيتي)
أعلن الرئيس التركي العزم على تبادل الزيارات على صعيد الوزراء مع مصر، تمهيدًا لتوسيع نطاق المحادثات وتحسين العلاقات.

كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تصريحات، بثّت اليوم الأحد، أن عملية بناء العلاقات مع مصر ستبدأ باجتماع وزراء من البلدين وإن المحادثات ستتطور انطلاقًا من ذلك.

فبعد سنوات من التوتر بين البلدين، صافح أردوغان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في "ملعب البيت" بقطر الأسبوع الماضي فيما وصفه بيان للرئاسة المصرية بأنه بداية جديدة في العلاقات الثنائية بينهما.

"زيارات على مستوى منخفض"

وجاءت التصريحات خلال مؤتمر صحافي بعد زيارة قام بها أردوغان إلى ولاية قونية وسط تركيا، أمس السبت، لافتتاح مشاريع خدمية، حيث قال أنه علم من الأخبار التي وردته أن نظيره المصري عبد الفتاح السيسي "سعيد للغاية" إثر لقائهما في قطر على هامش افتتاح بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

وأوضح أنه تحدث مع نظيره المصري لنحو 30 إلى 45 دقيقة، وشرح: "لقد ركزنا المحادثات مع السيد السيسي هناك وقلنا لنتبادل الآن زيارات الوزراء على مستوى منخفض. بعد ذلك، دعونا نوسع نطاق هذه المحادثات".

وذكر في هذا الإطار، أن اللقاء مع السيسي جرى في قطر إثر وساطة من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وتابع أردوغان أنه أبلغ الرئيس المصري أن ما تريده أنقرة هو إنهاء الخلاف القائم وأنه يجب ألا تكون هناك مشكلة بين البلدين في البحر الأبيض المتوسط.

يذكر أن البلدين أطلقا مشاورات بين كبار مسؤولي وزارتي الخارجية العام الماضي، في إطار المساعي التركية لتخفيف التوتر مع مصر، والإمارات، والسعودية.

بهذا الصدد، قال أردوغان إن "حل الخلافات بين تركيا ودول الخليج أفسد المؤامرات التي كانت تحاك"، لافتًا إلى أن "العلاقات بين تركيا والإمارات العربية المتحدة أصبحت في وضع جيد للغاية، وهذا يثير انزعاج بعض الجهات".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close