الجمعة 27 يناير / يناير 2023

بينها معرض لبناني.. إدراج مواقع على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر

بينها معرض لبناني.. إدراج مواقع على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر

Changed

نافذة أرشيفية عبر "العربي" على معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس شمالي لبنان (الصورة: غيتي)
أعلنت اليونسكو إدراج معرض رشيد كرامي الدولي ومواقع أثرية بمملكة سبأ القديمة والوسط التاريخي لمدينة أوديسا على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر.

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" مواقع أثرية في مملكة سبأ القديمة في اليمن، ومعرض رشيد كرامي الدولي في لبنان والوسط التاريخي لمدينة أوديسا الأوكرانية، على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر.

وأشارت اليونسكو في بيان، إلى أن مرتفعات مملكة سبأ القديمة في محافظة مأرب في وسط غرب اليمن تضم 7 مواقع أثرية "تشهد على مملكة سبأ الغنية وإنجازاتها المعمارية والجمالية والتكنولوجية من الألفية الأولى قبل الميلاد، حتى ظهور الإسلام حوالي عام 630 ميلادي".

وتهدّد الحرب الدائرة في اليمن منذ عام 2014 الموقع الممتد بين جبال ووديان وصحاري. وسبق أن أدرجت اليونسكو في مطلع ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي مدن شبام حضرموت القديمة المسورة وصنعاء القديمة، وزبيد التاريخية، ضمن قائمة التراث العالمي. 

لكنها في السنوات العشر الأخيرة، أدرجت هذه المدن التاريخية في قائمة التراث المهدد بالخطر، وهي خطوة تسبق عادة إخراج المدن من قائمة التراث العالمي، إذا لم تعمل السلطات الوطنية على إزالة المخالفات.

"يمثل فن العمارة الحديث"

وفي لبنان، أُدرج "معرض رشيد كرامي الدولي" في طرابلس على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر.

والمعرض الذي يقع على مقربة من شاطئ المدينة، صمّمه في ستينيات القرن الماضي المهندس البرازيلي أوسكار نيماير، أشهر معماريي العالم في القرن العشرين، ويضم بناء رئيسيًا وفيه قاعة ضخمة.

وبحسب اليونسكو، يُعد المعرض "من ناحية حجمه وغنى الأنماط الهندسية فيه أحد الأعمال الهامة التي تمثل فن العمارة الحديث في القرن العشرين في المنطقة العربية من الشرق الأوسط".

ولجأت لجنة التراث العالمي إلى اتباع إجراء عاجل لإدراج هذا الموقع "نظرًا إلى حالة صونه المثيرة للقلق، ونقص الموارد المالية اللازمة لصيانته، والمخاطر الكامنة في مقترحات تطوير المجمَّع، التي قد تضر بسلامته" في بلد يعاني من أزمة اقتصادية واجتماعية غير مسبوقة.

وقد أشاد رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي بما وصفه "إنجازًا نوعيًا للبنان ولجميع اللبنانيين، وبالدرجة الأولى لمدينة طرابلس".

"عزم على ضمان صونها"

إلى ذلك، أعلنت اليونسكو الوسط التاريخي لمدينة أوديسا الساحلية الأوكرانية على البحر الأسود على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر.

ووصفت المديرة العامة لليونسكو أودري أزولاي مدينة أوديسا بأنها "حرة وعالمية وميناء مشهور". 

وأضافت أنها "تركت بصمتها في السينما والأدب والفنون، لذلك وُضعت تحت حماية المجتمع الدولي المعزَّزة". 

وأشارت إلى أن "هذا الإدراج الذي جاء في ظلّ استمرار الحرب، يجسّد عزمنا الجماعي على ضمان صون هذه المدينة، التي لطالما تغلّبت على الاضطرابات، من المزيد من الدمار".

وقبل الهجوم الروسي على أوكرانيا، شكل قطاع السياحة عصب الاقتصاد في أوديسا التي اعتادت أن تستقبل سنويًا نحو 4 ملايين سائحًا.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close