الأحد 21 يوليو / يوليو 2024

تعرض للقنص في غزة.. إسرائيل تقر بمقتل ضابط من وحدة "الكوماندوز"

تعرض للقنص في غزة.. إسرائيل تقر بمقتل ضابط من وحدة "الكوماندوز"

Changed

قنص ضابط إسرائيلي برصاص مقاوم فلسطيني وسط قطاع غزة
قنص ضابط إسرائيلي برصاص مقاوم فلسطيني وسط قطاع غزة - رويترز
قتل ضابط إسرائيلي برتبة رائد من الوحدة الخاصة "كوماندوز" بعد تعرضه للقنص برصاص مقاوم فلسطيني وسط القطاع خلال المعارك الدائرة.

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الأربعاء، مقتل ضابط من الوحدة الخاصة "كوماندوز" بالمعارك الدائرة بحي الرمال بمدينة غزة.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فقد قتل العسكري الإسرائيلي بعد تعرضه للقنص برصاص مقاوم فلسطيني.

ارتفاع قتلى جيش الاحتلال

وفي التفاصيل، فقد أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان أن "الرائد طال لاهاط البالغ من العمر 21 عامًا من وحدة ماجلان - تشكيل كوماندوز، قُتل في معركة بوسط قطاع غزة".

وبمقتل لاهاط يرتفع عدد العسكريين القتلى منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول إلى 681 بينهم 325 بالمعارك البرية في قطاع غزة، وفقًا لما أقر به حتى الآن جيش الاحتلال الإسرائيلي.

كما أصيب 4125 جنديًا إسرائيليًا منذ بداية الحرب بينهم 2105 بالتوغل البري بغزة، وفق معطيات الجيش الذي يواجه اتهامات محلية بإخفاء حصيلة أكبر لقتلاه وجرحاه.

جنود إسرائيليون يقرون بقتل مدنيين

من جهة ثانية، أقر جنود إسرائيليون شاركوا في العدوان على غزة أن الجيش فتح النار على المدنيين "بشكل عشوائي، ودمر المنازل بإشعال النار فيها، وكانت الشوارع مليئة بالجثث".

جاء ذلك في تقرير نشر اليوم الأربعاء بموقع "+972" ومقره تل أبيب، ونقل إفادات لـ 6 جنود إسرائيليين شاركوا في الهجمات على غزة، عن "المجازر" التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي ضد المدنيين في غزة.

وبحسب الموقع فإن 6 جنود إسرائيليين انتهت خدمتهم الفعلية في غزة، قالوا إن "الجيش يقوم بشكل روتيني بإعدام المدنيين الفلسطينيين بسبب دخولهم المناطق التي يعتبرها مناطق محظورة".

وأضاف الجنود أن "جثث المدنيين القتلى تُركت لتتعفن وتأكلها الحيوانات الضالة"، وأشاروا إلى أن الجيش أخفى هذه الجثث قبل وصول قوافل المساعدات الدولية.

وذكر اثنان من الجنود أنهما شاهدا "سياسة إحراق منازل الفلسطينيين بشكل منهجي بعد احتلالها".

كما بين التقرير أن مثل هذه الأوامر "تأتي مباشرة من القادة الميدانيين، وأحيانًا تحدث حتى لو لم يكن هناك أمر من المستوى الأعلى".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close