الجمعة 23 Sep / September 2022

جرائم قتل 4 مسلمين في أميركا.. ماذا كشفت التحقيقات مع المشتبه به؟

جرائم قتل 4 مسلمين في أميركا.. ماذا كشفت التحقيقات مع المشتبه به؟

Changed

فيديو من "أنا العربي" حول تفاصيل مقتل 4 مسلمين في ولاية نيو مكسيكو الأميركية (الصورة: غيتي)
تعتقد الشرطة الأميركية أن نجل المشتبه به الرئيسي في جرائم قتل 4 ملسمين في ولاية نيومكسيكو والبالغ 21 عامًا، على صلة بتنفيذ عمليات القتل.

بعد مرور نحو أسبوع على اعتقال "المشتبه به الرئيسي" في مقتل أربعة مسلمين في ولاية نيو مكسيكو الأميركية، تعتقد الشرطة أن نجل المشتبه به ربما يكون قد لعب دورًا في جرائم القتل التي هزت الجالية الإسلامية، في أكبر مدينة في الولاية.

وتُظهر بيانات الهاتف المحمول أن شاهين سيد (21 عامًا) الذي ألقي القبض عليه الأسبوع الماضي لتقديمه عنوانًا مزيفًا، كان في نفس "المنطقة العامة" في ألباكيركي، حيث كان والده أثناء قتل نعيم حسين البالغ من العمر 25 عامًا في 5 أغسطس/ آب، وفقًا لتقرير قدمه مدعون اتحاديون خلال جلسة أمس الإثنين تم خلالها رفض الإفراج عن سيد بكفالة. بدوره، وصف جون أندرسون، محامي سيد المزاعم بأنها "هزيلة للغاية ونظرية".

والأسبوع الماضي، اتهمت الشرطة محمد سيد (51 عامًا) والد شاهين بارتكاب جريمتي قتل وربطت جرائم القتل الأربعة بضغائن شخصية، ربما تغذيها كراهية طائفية بين المسلمين.

وجاء في الدعوى أن "ضباط إنفاذ القانون اكتشفوا في الآونة الأخيرة أدلة يبدو أنها تربط المتهم شاهين سيد بجرائم القتل".

ويعتقد الضباط أن شاهين سيد، راقب نعيم حسين بينما كان يغادر جنازة اثنين من الرجال المسلمين المقتولين في الخامس من أغسطس/ آب، بناءً على تحليل مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) لبيانات الهاتف المحمول. وبعد ذلك لاحق حسين إلى ساحة انتظار السيارات حيث قُتل بالرصاص، فيما لم يقدم ممثلو الادعاء أدلة على حوادث إطلاق النار الأخرى.

وقال امتياز حسين إنه: يعتقد أن شخصين على الأقل متورطان في مقتل شقيقه محمد أفضل حسين (27 عامًا) في الأول من أغسطس/ آب.

وتم استخدام مسدس وبندقية في إطلاق النار على أفضل حسين،  الذي كان موظفًا حكوميًا ويعمل مدير تخطيط في مدينة إسبانيولا، 15 مرة في حوالي 15-20 ثانية، وفقًا لامتياز وسجلات الشرطة. ولا توجد صلة قرابة بين الضحيتين نعيم حسين وأفضل حسين، وفق "رويترز".

"توجيه اتهامات محتملة"

واتهم اللاجئ الأفغاني محمد سيد، بقتل أفضل حسين، وهو من باكستان، وأفتاب حسين (41 عامًا) الذي كان يعمل مديرًا لمقهى، كما كان يرتاد المسجد نفسه مع أفضل. وقُتل رجل رابع يدعى محمد أحمدي (62 عامًا) بالرصاص في السابع من نوفمبر/ تشرين الثاني 2021 خارج محلي تجاري كان يديره مع شقيقه.

وقالت الشرطة إنها: تتعاون مع ممثلي الادعاء في ما يتعلق بتوجيه اتهامات محتملة، بقتل نعيم حسين وأحمدي.

وتحقق السلطات في إمكانية ارتباط الجرائم ببعضها البعض، وقد نشرت صورة لسيارة يشتبه باستخدامها خلال تنفيذ الجرائم، قائلة إنها من نوع فولكسفاغن رمادية اللون، ودعت المواطنين للإبلاغ عن أي معلومات يمكن أن تكون على صلة بعمليات القتل التي وصفها الرئيس الأميركي جو بايدن بـ "البغيضة".

المصادر:
العربي-رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close