الأحد 21 يوليو / يوليو 2024

خلال العيد الوطني.. إضراب في المطارات يشل حركة التنقل في كندا

خلال العيد الوطني.. إضراب في المطارات يشل حركة التنقل في كندا

Changed

تم إلغاء ما يقارب 400 رحلة في 3 أيام داخل كندا
تم إلغاء ما يقارب 400 رحلة في 3 أيام داخل كندا - غيتي
ألغيت مئات الرحلات في المطارات الكندية بسبب إضراب لعمال الميكانيك المطالبين بتصحيح الأجور، رغم قرار الحكومة بتحويل الملف إلى التحكيم.

ألغت شركة الطيران الكنديّة "ويست جيت" 235 رحلة، السبت، بعد الإعلان المفاجئ عن إضراب الميكانيكيّين العاملين لديها رغم تدخّل الحكومة الفدراليّة لتجنّب أيّ اضطراب خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة، والتي تحتفل فيها البلاد بالعيد الوطني.

وتُضاف عمليّات الإلغاء هذه إلى الإلغاءات الـ150 التي أُعلِنت مساء الجمعة، والـ25 التي أُعلِنت الخميس، وهو ما يؤثّر على ما مجموعه أكثر من 55 ألف مسافر في كل أنحاء البلاد، وعلى الرحلات الدوليّة خلال واحدة من أكثر عطلات نهاية الأسبوع ازدحامًا خلال السنة.

وقال رئيس "ويست جيت" ديدريك بن: إنّ "هذا الوضع كارثي"، مُلقيًا بكامل المسؤوليّة على نقابة العمّال الميكانيكيّين، ومحذرًا من أنّه من المتوقّع حصول مزيد من عمليّات الإلغاء "حتّى يتمّ إلغاء الإضراب غير العقلاني أو حصول تدخّل فوري".

وأضاف: "خطوة النقابة تسبب أضرارًا لا يمكن إصلاحها لضيوفنا الذين يفوتون الاحتفالات بالزفاف، والمواعيد الطبية الحرجة، واللقاءات العائلية، والعطلات المنتظرة منذ فترة طويلة، بالإضافة إلى تعليق آلاف الكنديين دون دعم أو رحلة للعودة إلى الوطن".

"الأعلى أجرًا"

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن الرئيس التنفيذي للشركة، ألكسيس فون هونزبروش، إلقائه اللوم على ما وصفه بأنه "نقابة متمردة من الولايات المتحدة" تحاول كسب نفوذ في كندا.

واعتبر فون هونزبروش أن عملية التفاوض مع النقابة انتهت بمجرد أن وجهت الحكومة النزاع إلى التحكيم الإلزامي.

وقال:  "الإضراب غير معقول لأن السبب الفعلي وراء القيام بإضراب هو أنك تحتاج إلى ممارسة ضغط على طاولة التفاوض. إذا لم يكن هناك طاولة للتفاوض، فلا يوجد معنى لذلك، لا يجب أن يكون هناك إضراب".

وأضاف أن النقابة رفضت عرض عقد كان سيجعل فنيي الصيانة في الشركة "أعلى أجرًا في البلاد".

من جهتها، أشارت لجنة التفاوض في النقابة إلى لجنة العلاقات الصناعية في كندا لا تمنع خطوات الإضراب أو الإغلاقات المؤقتة خلال فترة التحكيم.

والخميس، كان التهديد بحصول تحرّك جماعيّ مُستبعدًا بعد تدخّل الحكومة الفدراليّة، والتي أمرت بتحكيم مُلزم لتسوية النزاع بشأن الأجور وظروف العمل.

لكنّ نقابة الميكانيكيّين قرّرت المضي قدمًا بتحرّكها مساء الجمعة، قائلة: إنّ القرار الحكومي لا يحظر الإضراب، ومشددة على أنّ "رفض شركة الطيران التفاوض جعل الإضراب حتميًا.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close