الثلاثاء 16 يوليو / يوليو 2024

خلال المنتدى الاقتصادي.. رئيس الوزراء القطري: أسسنا بنية تحتية مستقرة

خلال المنتدى الاقتصادي.. رئيس الوزراء القطري: أسسنا بنية تحتية مستقرة

Changed

نافذة خاصة في "العربي" متابعة لفعاليات النسخة الثالثة لمنتدى قطر الاقتصادي بالتعاون مع مجموعة بلومبرغ الإعلامية (الصورة: الأناضول)
يقام منتدى قطر الاقتصادي الثالث تحت شعار "قصة جديدة للنمو العالمي" بحضور ألفين من قادة الاقتصاد في العالم.

أكد رئيس وزراء دولة قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اليوم الثلاثاء أن سياسيات بلاده والمشاريع التي تبنتها خلال العقدين الماضيين "ساهمت في تأسيس بنية تحتية قوية ومستقرة في موقع إستراتيجي يجمع بين الشرق والغرب".

وقال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وهو يشغل أيضًا منصب وزير خارجية بلاده، خلال كلمته في "منتدى قطر الاقتصادي" المنعقد حاليًا بالدوحة تحت شعار "قصة جديدة للنمو العالمي": إن "المضي إلى الأمام مع الاستفادة من دروس الماضي يعد خيارًا إستراتيجيًا اتبعناه في نهجنا الوطني والتنموي".

وأضاف: "سياساتنا والمشاريع التي تبنيناها خلال العقدين الماضيين ساهمت في تأسيس بنية تحتية قوية، مستقرة، وصلبة في موقع إستراتيجي يجمع بين الشرق والغرب".

وفي المجال الاقتصادي، أشار إلى أن القطاع غير النفطي في بلاده "حقق نموًا بنسبة 9.9%، كما سجل القطاع النفطي ارتفاعًا بنسبة 4.8% في الربع الرابع من عام 2022".

تنويع مصادر الدخل القطري

وكانت فعاليات النسخة الثالثة لـ"منتدى قطر الاقتصادي" والمستمر حتى 25 مايو/ أيار الحالي، قد انطلقت في وقت سابق من اليوم في الدوحة بحضور أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وبمشاركة ألفين من قادة الأعمال في العالم.

وأضاف رئيس وزراء قطر: "قمنا بافتتاح أول محطة للطاقة الشمسية في قطر لتنويع إمدادات الطاقة، ومن المقرر أن توفر هذه المحطة نحو 10 بالمئة من الطاقة المستخدمة في أوقات الذروة". ولفت إلى أن "قطر هي موطن لأفضل مطار وأفضل خطوط طيران في العالم".

وأوضح أن "منتدى قطر الاقتصادي منصة هامة لبحث سبل حل أهم الأزمات التي تواجه عالمنا اليوم"، داعيًا لجعل المنتدى "فرصة للحوار والتشاور وخلق الشراكات التي تعزز فرصنا للتحول والتقدم الاقتصادي".

وكان مايكل بلومبيرغ مؤسس مجموعة بلومبيرغ الإعلامية قد ألقى كلمة في افتتاح المنتدى أشار فيها إلى أن "دولة قطر بموقعها بين أوروبا وآسيا وأهميتها المتزايدة إستراتيجيًا هي المكان الأفضل لعقد هذا المنتدى الذي ينظر في القضايا الجيوسياسية والتجارة العالمية من وجهة نظر الدول المؤثرة اقتصاديًا". 

وأكد أنها ستبقى "المصدر الأول عالميًا للغاز الطبيعي المسال وذلك في الوقت الذي تستثمر فيه مليارات الدولارات في الطاقة المتجددة والدول النامية".

في هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لشركة أعمال القابضة القطرية راشد بن علي المنصوري: إن هذا المنتدى يأتي في مرحلة حرجة في العالم خصوصًا على مستوى أسواق المال والتضخم العالمي، بالإضافة إلى الأحداث الجيوسياسية والتأثير على سلسلة الإمداد الغذائية.

وأشار المنصوري وهو الرئيس السابق لبورصة قطر في حديث لـ"العربي" من الدوحة إلى أهمية الكلمات التي ألقيت خلال الفعاليات، مشددًا على "ضرورة وضعها في إطار النقاش لأنها تأتي من أصحاب الاختصاص والقرار".

وبالنسبة لقطر، أشار المنصوري إلى أن هذا المنتدى يأتي بعد إقامة بطولة كأس العالم، وهناك تركيز على الاستثمارات الأجنبية ومحاولة جذب المزيد منها في قطاعات غير نفطية.

المصادر:
العربي- وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close