الخميس 24 نوفمبر / November 2022

خمس سفن جديدة تغادر أوكرانيا.. أول شحنة حبوب قد لا ترسو في لبنان

خمس سفن جديدة تغادر أوكرانيا.. أول شحنة حبوب قد لا ترسو في لبنان

Changed

تقرير يرصد وصول سفينة "رازوني" إلى تركيا تمهيدًا لمواصلة رحلتها إلى لبنان (الصورة: الأناضول)
تنطلق خمس سفن شحن محمّلة بالحبوب اليوم الأحد، من مينائي تشيرنومورسك وأوديسا بحسب مركز التنسيق المشترك الذي يشرف على عمليات التصدير.

بينما تنطلق خمس سفن شحن محمّلة بالحبوب من ميناءي تشيرنومورسك وأوديسا الأوكرانيين اليوم الأحد، ضمن اتفاق تصدير الحبوب، يبدو أن أول شحنة صدّرتها أوكرانيا منذ بدء الحرب الروسية عليها، لن ترسو في لبنان اليوم الأحد، كما كان متوقعًا.

ويسمح اتفاق وقّعته روسيا وأوكرانيا في 22 يوليو/ تموز الماضي، بوساطة تركيا ورعاية الأمم المتحدة، باستئناف صادرات الحبوب الأوكرانية المتوقّفة منذ بدء الحرب الروسية في 24 فبراير/ شباط الماضي، وشحنات المنتجات الزراعية الروسية رغم العقوبات الغربية، للتخفيف من أزمة الغذاء العالمية وارتفاع الأسعار في بعض أفقر البلدان .

وينص خصوصًا على إنشاء ممرات آمنة للسماح بإبحار السفن التجارية في البحر الأسود وتصدير بين 20 و25 مليون طن من الحبوب.

تأجيل وصول رازوني

والإثنين الماضي، غادرت سفينة الشحن "رازوني" التي ترفع علم سيراليون، ميناء أوديسا الأوكراني على البحر الأسود، محمّلة بـ26 ألف طن من الذرة بعد توقيع أوكرانيا وروسيا اتفاقيتين منفصلتين بوساطة تركيا وتحت رعاية الأمم المتحدة.

والأربعاء، تفقّد خبراء أتراك وروس السفينة قبالة سواحل إسطنبول، قبل موعد وصولها المقرر وفق السفارة الأوكرانية في لبنان عند الساعة 10:00 من صباح اليوم الأحد (07:00 بتوقيت غرينتش) إلى ميناء طرابلس في شمال لبنان.

لكن السفارة الأوكرانية في لبنان أشارت، في رسالة جديدة، إلى تأجيل وصول سفينة "رازوني" المرتقبة. لكنها لم تكشف أسباب التأجيل، مكتفية بالقول إنه "ليس لديها معلومات أخرى" حاليًا.

ورجّح مصدر رسمي لوكالة "فرانس برس" ألا ترسو السفينة في لبنان، إذا تمكّنت من بيع شحنتها إلى تاجر في بلد آخر.

وذكر المصدر، طالبًا عدم الكشف عن هويته، أن "الباخرة ستتوجّه إلى لبنان فقط، إذا اشترى تاجر حمولتها"، مضيفًا أن "الأولوية بالنسبة لصاحب الباخرة، هي أن يجد تاجرًا يشتري حمولتها، سواء كان في لبنان أو أي بلد آخر".

كان يفترض أن تصل سفينة "رازوني" إلى ميناء طرابلس في شمال لبنان صباح الأحد - الأناضول
كان يفترض أن تصل سفينة "رازوني" إلى ميناء طرابلس في شمال لبنان صباح الأحد - الأناضول

خمس سفن جديدة 

إلى ذلك، أعلن مركز التنسيق المشترك الذي يشرف على عمليات تصدير الحبوب، أن خمس سفن شحن محمّلة بالحبوب تنطلق، اليوم الأحد، من ميناءي تشيرنومورسك وأوديسا الأوكرانيين لمواصلة تصدير الحبوب.

وفي المجموع، تنقل السفن أكثر من 161 ألف طن من الذرة والمواد الغذائية إلى تركيا والصين وإيطاليا، على أن يتابع مركز التنسيق المشترك تقدّمها حتى وصولها إلى إسطنبول، حيث سيتم تفتيشها في البحر قبل أن تعبر مضيق البوسفور.

ومع انطلاق هذه السفن، تتخذ صادرات الحبوب الأوكرانية تدريجيًا وتيرة ثابتة.

وأوضح مركز التنسيق المشترك في بيان أنه "بصدد إنهاء إجراءات التصدير المنتظم" في إطار اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود، مشيرًا إلى أن "جداول المواعيد قد تتأثر بالاستعدادات والظروف الجوية أو أي ظروف أخرى غير متوقّعة".

تزامنًا، سمح المركز لسفينة الشحن "أم في أوسبراي" بالإبحار فارغة إلى تشيرنومورسك بعد أن يتمّ تفتيشها قبالة سواحل إسطنبول.

ومساء السبت، أنهى الخبراء تفتيش الناقلة "نافيستار" التي غادرت أوديسا الجمعة، متوجّهة إلى أيرلندا. وأكد المركز أن سفينتين أخريين غادرتا في الوقت عينه ستخضعان للتفتيش الأحد.

وفي خطاب للأوكرانيين مساء السبت، رحّب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي باستئناف صادرات المنتجات الزراعية الأوكرانية من طريق البحر، قائلًا: "موانئنا المطلة على البحر الأسود تعمل".  

لكنّه أضاف أن "الخطر الرئيسي يبقى (في مجال) الأمن. خطر حصول استفزاز روسي وأعمال إرهابية لا يزال قائمًا. يجب أن يدرك الجميع ذلك. لكن إذا وَفَى شركاؤنا بالتزاماتهم وضمنوا أمن عمليات التسليم، فإن هذا سيحل أزمة الغذاء العالمية".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close