الأحد 25 Sep / September 2022

راجابكسا إلى تايلاند.. متظاهرو سريلانكا يفككون ساحة الاحتجاجات

راجابكسا إلى تايلاند.. متظاهرو سريلانكا يفككون ساحة الاحتجاجات

Changed

تقرير سابق (10 يوليو 2022) عن مظاهرات سريلانكا التي أجبرت الرئيس ورئيس الوزراء على التنحي (الصورة: غيتي)
قرر المتظاهرون في سريلانكا تفكيك موقع الاحتجاجات الرئيس بالقرب من مقر الرئاسة في العاصمة كولومبو.

قام المتظاهرون الذين أسقطوا الحكومة السابقة في سريلانكا، اليوم الأربعاء، بتفكيك موقع الاحتجاجات الرئيس بالقرب من مقر الرئاسة في كولومبو بعد اعتقالات استهدفت قادة الحركة، بينما يستعد الرئيس السابق غوتابايا راجابكسا لمغادرة سنغافورة بسبب انتهاء تأشيرته، متوجهًا إلى تايلاند.

كما أوضح متحدث باسم الحركة أن المجموعة التي قادها طلاب وأحزاب يسارية، قد سحبت أربعة طعون قدمتها ضد قرار من الشرطة بمغادرة المنطقة بحجة أن الخيام تسبب إزعاجًا للفنادق القريبة المطلة على البحر.

وكانت الشرطة قد أوقفت عشرات الأشخاص المتهمين بإلحاق الضرر بممتلكات عامة خلال الاحتجاجات الشعبية التي استمرت عدة أشهر وبلغت ذروتها في 9 يوليو/ تموز باقتحام قصر راجاباكسا.

وشوهد المتظاهرون على مواقع التواصل الاجتماعي وهم يستمتعون بوقتهم في المسبح ويقفزون على أسرة مزخرفة داخل القصر الرئاسي.

في المقابل سلّم محتجون إلى السلطات نحو 17,5 مليون روبية (46 ألف دولار) من الأوراق النقدية التي اكتشفوها في إحدى غرف القصر الرئاسي.

استقالة من سنغافورة

واضطر راجابكسا إلى مغادرة قصره على عجل وفرّ إلى جزر المالديف المجاورة قبل أن يلجأ في 14 يوليو إلى سنغافورة حيث أعلن استقالته.

وقامت قوات الأمن، بعد أيام قليلة، بإخلاء المتظاهرين الذين احتلوا القصر الرئاسي ومنزل ومكتب رئيس الوزراء. وأعلن خلف الرئيس رانيل ويكريميسينغه حالة الطوارئ وتعهد وضع حد لمثيري الشغب. 

وذكرت وزارة الخارجية التايلاندية، اليوم الأربعاء، أن الرئيس السريلانكي السابق الذي يتعين عليه مغادرة سنغافورة من المتوقع أن يصل إلى تايلاند التي تلقت طلبًا باستضافته مؤقتًا.

وتنتهي مدة تأشيرة الرئيس السابق في سنغافورة بعد تمديدها من قبل السلطات المحلية 14 يومًا حتى 11 أغسطس/ آب.

سريلانكا
محتجون يفككون ساحة الاحتجاجات- غيتي

وقال المتحدث باسم وزارة خارجية تايلاند تاني سانغرات: "تلقت تايلاند طلبًا من الرئيس السابق لدخول تايلاند من حكومة سريلانكا الحالية. ويستند النظر في ذلك إلى العلاقة الطويلة والودية بين البلدين".

وأوضح المتحدث في بيان أرسل إلى وسائل الاعلام: "بصفته حاملًا لجواز سفر دبلوماسي سريلانكي، يمكن للرئيس السابق دخول تايلاند من دون تأشيرة لمدة 90 يومًا (...). ستكون الإقامة مؤقتة بهدف القيام برحلة أخرى. لم يتم طلب اللجوء السياسي".

راجابكسا يرغب في العودة

وصرح صديق مقرب للرئيس السابق لوكالة "فرانس برس" من كولومبو أنه "طلب تمديدًا جديدًا لكنه لم يتلق جوابًا صباح الأربعاء".

وبحسب هذا المصدر، فإن خطته الآن تتمثل في الذهاب إلى تايلاند لفترة قصيرة ثم العودة إلى سنغافورة.

والرئيس السابق البالغ من العمر 73 عامًا مستعد للعودة إلى البلاد، حيث خفت حدة الاحتجاجات ضده، لكن خلفه رانيل ويكرمسينغه نصحه بعدم العودة قريبًا.

وتعاني سريلانكا التي يبلغ عدد سكانها 22 مليون نسمة، من أزمة اقتصادية كارثية تؤدي إلى نقص في الغذاء والكهرباء والوقود والأدوية منذ شهور.

وتخلفت سريلانكا عن سداد ديونها الخارجية البالغة 51 مليار دولار منتصف أبريل/ نيسان.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close