الإثنين 18 أكتوبر / October 2021

تصفيات كأس العالم.. رونالدو يحطم الرقم القياسي وتعادل "مخيّب" لفرنسا

تصفيات كأس العالم.. رونالدو يحطم الرقم القياسي وتعادل "مخيّب" لفرنسا
الخميس 2 سبتمبر 2021
رونالدو
نجح قائد الفريق البرتغالي كريستيانو رونالدو في تحقيق رقم قياسي جديد في كرة القدم العالمية (غيتي)

حقّق قائد منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو رقمًا قياسيًا جديدًا حين ساهم في فوز منتخب بلاده على منتخب أيرلندا بهدفين مقابل هدف ضمن تصفيات المجموعة الأوروبية الأولى المؤهلة لكأس العالم 2022.

ونجح رونالدو في تسجيل هدفين ليصبح رصيده من الأهداف الدولية (111 هدفًا) ما جعله يتجاوز الرقم القياسي الذي كان مسجلًا باسم الإيراني علي دائي (109 أهداف)، على الرغم من إهدار مهاجم مانشستر يونايتد الجديد ركلة جزاء أنقذها جافين بازونو حارس أيرلندا في الشوط الأول.

سعيد للغاية

وقال رونالدو: "أنا سعيد للغاية، ليس فقط بسبب الرقم القياسي لكن بهذه اللحظات الاستثنائية بعد هدفي في الدقائق الأخيرة".

وأضاف: "كان الأمر في غاية الصعوبة، لكن علينا أن نقدر ما فعله الفريق، لقد تحلّى الفريق والجماهير بالإيمان حتى نهاية المباراة". وتقدم جون إيجان بهدف مفاجئ لأيرلندا بعد ركلة ركنية قبل الاستراحة بعد أن سدد ديوغو جوتا لاعب البرتغال في القائم.

وفي الشوط الثاني واجه المنتخب البرتغالي صعوبات أمام الدفاع الأيرلندي الصلب وبدا أنها ستكون أمسية مخيبة للآمال لرونالدو وفريقه بعد أن تصدى بازونو بطريقة رائعة لركلة حرة قرب النهاية.

لكن المباراة شهدت تحولًا في الدقائق الأخيرة، وعادل المهاجم البالغ من العمر 36 عامًا النتيجة في الدقيقة 89 بضربة رأس ليتجاوز الرقم القياسي للإيراني علي دائي والبالغ 109 أهداف.

وانتزع رونالدو هدف الانتصار بالطريقة نفسها في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليصل إلى 111 هدفًا دوليًا ويمنح بلاده النقاط الثلاث.

وبهذه النتيحة تتصدر البرتغال، التي تواجه أذربيجان خارج ملعبها يوم الثلاثاء القادم، المجموعة بعشر نقاط من أربع مباريات وتتقدم بثلاث نقاط على صربيا التي خاضت ثلاث مباريات.

أداء مخيّب لبطل كأس العالم

وفي مباراة لم تكن على مستوى بطل كأس العالم السابقة، تعادلت فرنسا 1-1 على أرضها مع البوسنة بعد أن خاضت نصف زمن المباراة تقريبًا بعشرة لاعبين في المجموعة الرابعة بتصفيات كأس العالم لكرة القدم.

وبعد تسعة أسابيع من الخسارة المفاجئة أمام سويسرا في دور الستة عشر ببطولة أوروبا 2020، نجح أبطال العالم في إدراك التعادل سريعًا عبر أنطوان غريزمان بعدما وضع إيدن جيكو الضيوف في المقدمة في الشوط الأول.

مبابي
لم يظهر اللاعب مبابي في مستواه المعتاد (غيتي)

ولعب فريق المدرب ديدييه ديشان بعشرة لاعبين بعد طرد جول كوندي بسبب مخالفة عنيفة في بداية الشوط الثاني، ورغم الاستحواذ على الكرة لم ينجح المنتخب الأزرق في اقتناص نقاط المباراة الثلاث في استاد لامينو في ستراسبورغ.

وحافظت فرنسا على سجلها الخالي من الهزائم في أربع مباريات لتتصدر المجموعة بثماني نقاط، متقدمة بفارق أربع نقاط على أوكرانيا التي تعادلت 2-2 في قازاخستان في وقت سابق اليوم الأربعاء.

وقال ديشان: "دائمًا ما يكون الأمر أكثر تعقيدًا عندما تلعب بعشرة لاعبين. لكننا أعدنا التنظيم لنكون أكثر إحكامًا للحفاظ على النتيجة على الأقل. بالطبع ليس هذا ما كنا نبحث عنه ولكن تصفيات كأس العالم صعبة على الجميع. لدينا نقطة إضافية لكننا سنبحث عن فوزين في المباراتين المقبلتين".

وتلتقي فرنسا مع أوكرانيا خارج أرضها يوم السبت المقبل، قبل أن تستضيف فنلندا يوم الثلاثاء المقبل، بينما تلعب البوسنة، التي تحتل المركز الرابع بنقطتين من ثلاث مباريات، ضد قازاخستان يوم الثلاثاء.

بداية غير موفقة لفان غال 

وفي بداية لم تكن بالمستوى للمدرب الجديد للفريق الهولندي لويس فان غال، نجح الفريق البرتقالي في تعويض تأخره وتعادل 1-1 مع النرويج في تصفيات كأس العالم لكرة القدم في أوسلو.

ومنح إرلينغ هالاند التقدم بهدف للنرويج بعد 20 دقيقة، لكن دافي كلاسن أدرك التعادل بعد 17 دقيقة ليمنح هولندا نقطة التعادل في مباراة ضمن منافسات المجموعة السابعة بالتصفيات. وأصبح رصيدها سبع نقاط من أربع مباريات وتأتي خلف تركيا في ترتيب المجموعة.

ولم تخسر تركيا في أي مباراة حتى الآن وتعادلت 2-2 مع الجبل الأسود اليوم، ليصبح رصيدها ثماني نقاط، بينما تأتي النرويج في المركز الثالث بسبع نقاط وبفارق الأهداف عن هولندا.

فان غال
بداية غير موفقة لمدرب هولندا الجديد فان غال (غيتي)

وكان المنتخب الهولندي يأمل في تحقيق بداية إيجابية بقيادة فان غال (70 عامًا)، الذي تولى تدريب المنتخب الوطني للمرة الثالثة لكن قاد فريقه يومين فقط في التدريبات قبل مباراة اليوم.

وحل فان غال محل فرانك دي بور عقب مسيرة مخيبة للآمال في بطولة أوروبا حيث خرج الفريق من دور الستة عشر أمام جمهورية التشيك. وقال ممفيس ديباي للتلفزيون الهولندي: "كانت نتيجة مخيبة للآمال للغاية في مباراة محبطة. لم ننفذ ما يكفي من الضغط وافتقدنا الإبداع".

وتستضيف هولندا منتخب الجبل الأسود في أيندهوفن يوم السبت المقبل، بينما تنتقل النرويج لمواجهة لاتفيا في اليوم ذاته.

المصادر:
رويترز

شارك القصة

رياضة - الصين
منذ ساعة
معبد زيوس في أولمبيا التي تُعتبر مهد الألعاب الأولمبية (غيتي)
معبد زيوس في أولمبيا التي تُعتبر مهد الألعاب الأولمبية (غيتي)
شارك
Share

تستضيف بكين الألعاب الأولمبية عندما تنظم الحدث الرياضي الكبير بين 4 و20 فبراير المقبل، لكن الاحتجاجات في البلاد بسبب حقوق الإنسان مستمرة.

رياضة - إيطاليا
منذ 22 ساعات
لاعبو نابولي يحتفلون بالفوز على تورينو بالدوري الإيطالي لكرة القدم (غيتي)
لاعبو نابولي يحتفلون بالفوز على تورينو بالدوري الإيطالي لكرة القدم (غيتي)
شارك
Share

تكبد تورينو الخسارة الثانية تواليًا والرابعة في الدوري هذا الموسم، ليبقى رصيده متجمدًا عند 8 نقاط في المركز الثاني عشر.

Close