السبت 17 أبريل / April 2021

الأزمة التونسية.. مجلس النواب "يعيد النظر" في قانون المحكمة الدستورية

الأزمة التونسية.. مجلس النواب "يعيد النظر" في قانون المحكمة الدستورية
الخميس 8 نيسان 2021

يستمرّ الجدل والترقب في تونس منذ رفض الرئيس قيس سعيّد المصادقة على تعديل قانون المحكمة الدستورية بذريعة وجود خرق للدستور، ما فتح الباب أمام أزمة دستورية جديدة تضاف إلى الأزمة الاقتصادية الخانقة في البلاد.

وكان يفترض تأسيس المحكمة الدستورية في تونس بعد عام من صدور دستور البلاد الجديد عام 2014، لكن تأخّر وضعها لسنوات بسبب الفشل في انتخاب ثلث أعضائها من قبل البرلمان، إذ لم يحصل إلا مرشح واحد من بين الأربعة على أغلبية الثلثين.

ويتضمّن القانون المعدَّل الذي تقدّم به البرلمان تخفيض هذه الأغلبية المطلوبة لتزكية المرشحين إلى المحكمة الدستورية من أغلبية الثلثين إلى أغلبية ثلاثة أخماس.

البرلمان التونسي "اختار عدم التصعيد"

يرى مدير المركز العربي للأبحاث المهدي المبروك أنّ البلاد ذاهبة إلى انسداد أي أفق لحل المسألة، في ظل انقسام داخل النخب السياسية بين من يرى في قرار سعيّد احتكارًا لتأويل الدستور، ومن يرى أنّ الطبقة السياسية بكاملها تتحمّل هذا العبء في ظلّ تأخّر تأسيس المحكمة الدستورية لمدّة فاقت ستّ سنوات تقريبًا.

ويشير المبروك، في حديث إلى "العربي"، إلى أنّ مجلس النواب اختار عدم الذهاب إلى التصعيد وأجّل انتخاب أعضاء المحكمة الدستورية الأربعة، وكأنّه يقول إنّه سيذهب إلى آخر الطريق، وحدّد الأسبوع القادم موعدًا للنظر فيما طلبه رئيس الجمهورية حينما أعاد القانون إلى مجلس النواب، ما يعني أنه سينظر في الشكليات التي ربما تحفّظ عليها الرئيس.

ويعرب عن اعتقاده بأنّ الرئيس قيس سعيّد "يريد أن يكون هو المؤوِّل الوحيد للدستور، كأنه يرى أن المحكمة الدستورية إما تضايقه أو تهدده في يده الطولى في تأويل الدستور".

سلوك "غريب" لسعيّد.. ما أسبابه؟

ويتحدّث المبروك عن ثلاثة أسباب يمكن أن تفسّر السلوك الغريب لسعيّد، أولها أنّه يأتي من أفق ثقافة سياسية شعبوية لا تؤمن تمامًا بالديمقراطية التمثيلية، وهو لم يؤدّ أيّ زيارة مجاملة لمجلس النواب، وهو يعتبر أنّ هذا المجلس فاقد للشرعية ويرى نفسه ممثّل الشعب.

أما السبب الثاني فمرتبط بالمناكفات السياسية المستمرّة بين رئاستي الجمهورية والحكومة، بحسب ما يقول المبروك، موضحًا أنّ رئيس الجمهورية يعتبر أنّ المحكمة الدستورية ستكون ربما ذراعًا وسلاحًا في يد خصومه وتحديدًا الحكومة ومجلس النواب.

ويلفت إلى أنّ السبب الثالث نابع من اعتقاد سعيّد أنّ أيّ إمكانية لتأسيس المحكمة الدستورية ستقلّص من صلاحياته في تأويل الدستور، إذ يعتقد أنه لا يمكن أن يكون رئيسًا للجمهورية بلا صلاحيات.

المصادر:
العربي

شارك القصة

سياسة - السعودية
منذ 9 دقائق
السعودية
أطلق الحوثيون صاروخاً باليستياً باتجاه منطقة جازان وذلك غداة استهداف شركة أرامكو (غيتي)
شارك
Share

قالت قوات التحالف الإماراتي السعودي في بيان إنه تم "تدمير صاروخ باليستي أطلقه الحوثيين تجاه الأعيان المدنية في جازان".

سياسة - أميركا
منذ 12 دقائق
بايدن
الإدارة الأميركية قررت الإبقاء على السقف المعمول به حاليًا والذي حدّده الرئيس السابق (غيتي)
شارك
Share

كانت إدارة بايدن قد أعلنت مؤخرًا أنها تريد رفع السقف العددي للاجئين المخوّلين سنويًا دخول الولايات المتحدة إلى 60 ألفًا.

سياسة - ليبيا
منذ 19 دقائق
صمد وقف لإطلاق النار في ليبيا منذ إعلانه في الخريف
صمد وقف لإطلاق النار في ليبيا منذ إعلانه في الخريف (غيتي)
شارك
Share

حث مجلس الأمن الدولي بقوة كل الدول على احترام ودعم وقف إطلاق النار ودعا لسحب كل القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا "دون تأخير".

Close