الإثنين 14 يونيو / June 2021

ميركل: إقفال "تويتر" لحساب ترمب سيطرح إشكالية

ميركل: إقفال "تويتر" لحساب ترمب سيطرح إشكالية
الإثنين 11 كانون الثاني 2021

رأت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن قيام العديد من شبكات التواصل الاجتماعي وبينها تويتر بإغلاق حسابات الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترمب "يطرح إشكالية".

وقال المتحدث باسمها شتيفن شيبرت خلال مؤتمر صحافي الاثنين "من الممكن التدخل في حرية التعبير لكن وفق الحدود التي وضعها المشرع وليس بقرار من إدارة شركة"، مضيفًا بأنه لهذا السبب ترى المستشارة أن إغلاق حسابات ترمب على شبكات التواصل الاجتماعي بشكل نهائي، يطرح إشكالية.

وعلّق تويتر بشكل دائم الجمعة حساب دونالد ترمب بعد يومين من قيام أنصاره باقتحام مبنى الكابيتول على مدى ساعات. كما قام فايسبوك وسنابتشات وتويتش أيضا بالأمر نفسه لمدة غير محددة. وأكد المتحدث باسم المستشارة الألمانية أن "حرية التعبير حق جوهري له أهمية أساسية".

لكن رغم أن هذه المنصات لديها "مسؤولية كبيرة جدًا ويجب ألا تبقى بدون تحرك" في مواجهة محتوى يتضمن حقدًا او عنفًا، إلا انه يعود الى المشرع "تحديد إطار يحدد كيفية القيام بالتحاور عبر شبكات التواصل الاجتماعي".بحسب المتحدث باسم ميركل.

وأيد شيبرت جهود الشركات لارفاق رسائل ترمب بملاحظات لا سيما حول صحتها 

وأثار قرار تويتر بإغلاق حساب ترمب ردود فعل سياسية متباينة حول حرّية التعبير. فقد اعتبر المفوض الأوروبي تييري بريتون أن الأحداث في واشنطن كشفت "هشاشة أنظمتنا الديموقراطية، والتهديد الذي يمكن أن تمثله شركات تكنولوجيا لا تخضع لرقابة كافية، على بقائها".

وعبّر عن شكوك كبيرة في إذا كان يحق لشركات تواصل اجتماعي وحدها وقف حسابات رئيس أميركي.

من جهته رأى وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير أن "تنظيم العمالقة الرقميين لا يمكن أن تقوم به الأوليغارشية الرقمية نفسها".

 

المصادر:
وكالات

شارك القصة

سياسة - العالم
منذ 45 دقائق
يعتقد المحققون أن كارلوس غصن اختبأ في صندوق كبير مخصص لمعدات صوتية كانت فيه ثقوب صغيرة ليتمكن من التنفّس (أرشيف - غيتي)
يعتقد المحققون أن كارلوس غصن اختبأ في صندوق كبير مخصص لمعدات صوتية كانت فيه ثقوب صغيرة ليتمكن من التنفّس (أرشيف - غيتي)
شارك
Share

أوقف تايلور الذي انتقل من القوات الخاصة للعمل في الحراسة الخاصة وابنه بيتر في مايو 2020 في أميركا بموجب مذكرة توقيف أصدرتها اليابان.

سياسة - العالم
منذ ساعة
سعيد خطيب زادة
يأمل المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن يتم التوصل لاتفاق في فيينا خلال شهر (غيتي)
شارك
Share

اعتبرت الخارجية الإيرانية أن الوقت يضيق أمام المباحثات النووية، مؤكدة أن الاتفاق خلال اجتماعات فيينا تضمن رفع العقوبات عن جميع القطاعات.

Close