الخميس 5 أغسطس / August 2021

قوات حفتر تعلن تحريك وحدات نحو الجنوب.. هل يحضّر للهجوم على طرابلس؟

قوات حفتر تعلن تحريك وحدات نحو الجنوب.. هل يحضّر للهجوم على طرابلس؟
الجمعة 18 يونيو 2021

أعلن المكتب الإعلامي لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر أنّ الأوامر صدرت بتحريك وحدات عسكرية نحو الجنوب الليبي.

وعلّل المكتب ذلك بتعقّب "إرهابيين" وطرد من وصفهم بـ"عصابات المرتزقة الأفارقة".

يذكر أنّ قائد القوات الحكومية الليبية في الجنوب سبق أن أبلغ طرابلس برصده تحرّكات لقوات حفتر متّجهة نحو الجنوب.

وبحسب مراسل "العربي" في طرابلس، فإنّ التحرّكات الأخيرة التي أعلن عنها الناطق باسم قوات حفتر؛ سبقها ببضعة أيام تحذير من آمر المنطقة العسكرية الوسطى في رسالة لوزارة الدفاع ورئاسة الأركان.

وحذر آمر المنطقة في رسالته من وصول قوات مدججة بمختلف أنواع الأسلحة والمدرعات إلى الجنوب، والسيطرة على بعض القواعد في الجنوب الليبي في هذا التوقيت بالذات.

تحرّكات تُقرَأ في أكثر من سياق

ويشير مراسل "العربي" إلى أنّه حتى الآن ليست هناك أيّ ردود فعل واضحة من السلطات في طرابلس، سواء الحكومة الجديدة، أو المجلس الرئاسي بصفته القائد الأعلى للجيش الليبي.

وتُقرَأ هذه التحرّكات في أكثر من سياق، وفقًا لمراسل "العربي"، في ظلّ الصمت الحكومي، حيث يلفت إلى أنّ هناك من يعتبر أنّها تأتي في سياق الانتخابات القادمة، ورغبة حفتر في الترشح في الانتخابات القادمة، وبالتالي السيطرة على أوسع نطاق لكسب تأييد قبلي.

وفي الجانب الآخر، ثمّة من يرى أن هذه النظرة تفاؤلية، وأنّ ما يحدث الآن قد يكون إعادة للمشهد ذاته الذي قام به حفتر عام 2019 في هجومه على طرابلس، وأنّ التوسّع الذي يحدث اليوم قد يكون تحضيرًا للهجوم على العاصمة طرابلس، لا سيّما وأنّ هناك استقرارًا كبيرًا في المشهد السياسي اليوم.

المصادر:
العربي

شارك القصة

سياسة - أميركا
منذ ساعة
البيت الأبيض
أكد مسؤول كبير في الإدارة الأميركية أن السياسة الجديدة المتعلقة بتصدير الأسلحة قيد الإعداد (غيتي)
شارك
Share

في تحول عن السياسة التي أرساها ترمب، أفادت مصادر مطلعة بأن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تعد لتغييرات في سياسة تصدير الأسلحة لزيادة التأكيد على حقوق الإنسان.

سياسة - العالم
منذ ساعة
المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس
واشنطن ترجح فرضية خطف السفينة أسفلت برينسيس لبعض الوقت (غيتي)
شارك
Share

كانت وكالة الأمن البحري البريطانية قد أعلنت اليوم الأربعاء أن الحادث على متن سفينة قبالة شواطئ الإمارات العربية المتحدة انتهى من دون أضرار.

Close