الجمعة 22 أكتوبر / October 2021

"استعراض لن يفيد".. وزير الخارجية الألماني ينتقد حركة طالبان

"استعراض لن يفيد".. وزير الخارجية الألماني ينتقد حركة طالبان
الأربعاء 22 سبتمبر 2021

رأى وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم الأربعاء، أن "استعراض" طالبان في الجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي تمثّل في طلب قيادتها إلقاء كلمة أفغانستان، "لن يفيد في شيء".

وقال ماس في نيويورك: إن الجمعية العامة للأمم المتحدة ليست الإطار الملائم لذلك.

وأضاف: "ينبغي التحاور مع طالبان ومن أجل ذلك هناك قنوات عدة أقيمت في الأسابيع الأخيرة".

وأردف ماس بالقول: "المهم هو الوقائع الملموسة وليس فقط العبارات حول حقوق الإنسان وخصوصًا حقوق النساء ونأي واضح عن المجموعات الإرهابية وحكومة جامعة"، مكررًا أن "التواصل مع طالبان والحكومة الأفغانية يبقى رهنًا بذلك".

وطلبت الحكومة التي شكلتها حركة طالبان بعد استيلائها على السلطة منتصف أغسطس/ آب في كابُل، رسميًا من الأمم المتحدة إلقاء كلمة باسم أفغانستان أمام الجمعية العامة التي تلتئم حتى الإثنين.

لكن سفير الحكومة السابقة لا يزال يشغل منصبه لدى المنظمة الدولية ومن غير المرجح أن تبتَّ الأمم المتحدة هذا الخلاف قبل انتهاء المناقشات، وأن تسمح تاليًا لموفد طالبان بأن يلقي كلمته، وفق مصادر متطابقة عدة.

ولم تعترف غالبية الحكومات بحكومة طالبان، مطالبة إياها بأن تلتزم شروطًا عدة بينها احترام حقوق النساء والسماح لمن يرغب بمغادرة أفغانستان.

المصادر:
العربي، وكالات

شارك القصة

سياسة - العالم
منذ 15 دقائق
المجتمع الدولي قلق إزاء الهجمات الأخيرة في تيغراي (غيتي)
المجتمع الدولي قلق إزاء الهجمات الأخيرة في تيغراي (غيتي)
شارك
Share

أعلنت المتحدثة باسم الحكومة الإثيوبية أن الضربات الجوية استهدفت اليوم الجمعة مركز تدريب تستخدمه جبهة تحرير شعب تيغراي في ميكيلي.

سياسة - أميركا
منذ ساعة
المتحدث باسم الخارجية الصينية وانغ ون بين (غيتي)
المتحدث باسم الخارجية الصينية وانغ ون بين (غيتي)
شارك
Share

كان بايدن قد أكّد أن بلاده "ملتزمة" بالدفاع عن تايوان، فيما ردّ المتحدث باسم الخارجية الصينية قائلاً: "لا مجال لتقديم تنازلات لدى الصين".

سياسة - العالم العربي
منذ ساعة
جانب من لقاء الرئيس الصومالي مع رئيس وزرائه أمس الخميس (وكالة الأنباء الصومالية)
جانب من لقاء الرئيس الصومالي مع رئيس وزرائه أمس الخميس (وكالة الأنباء الصومالية)
شارك
Share

كان من المفترض أن يختار الصومال رئيسًا جديدًا هذا الشهر، لكن العملية الانتخابية توقفت بعد خلاف بين فرماجو وروبلي حول التعيينات الأمنية.

Close