الإثنين 8 مارس / March 2021

أفغانستان... ارتفاع حاد وتاريخي في عدد ضحايا الحرب المدنيين

أفغانستان... ارتفاع حاد وتاريخي في عدد ضحايا الحرب المدنيين
الثلاثاء 23 شباط 2021
أصدرت حركة طالبان  رداً انتقدت فيه التقرير الأممي
أصدرت حركة طالبان ردًا انتقدت فيه التقرير الأممي (غيتي)

ارتفع عدد ضحايا العنف من المدنيين في أفغانستان كثيرًا بعد بدء محادثات السلام العام الماضي، حسب تقرير للأمم المتحدة صدر اليوم الثلاثاء، حيث دعت البعثة لوقف إطلاق النار مع اجتماع المفاوضين لأول مرة بعد فترة توقف.

وذكر التقرير السنوي لبعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان أن عدد الضحايا المدنيين بلغ 8820 في عام 2020 أي أقل بنسبة 15% من العام السابق.

لكن معدّي التقرير أشاروا بقلق إلى ارتفاع حاد، وزيادة تاريخية في عدد الضحايا المدنيين خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020؛ أي مع بدء محادثات السلام.

وجاء في التقرير أنه ولأول مرة منذ بدء التسجيل زاد عدد القتلى والجرحى في الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام مقارنة بالأشهر الثلاثة السابقة، وارتفع عدد الضحايا في الربع الأخير من العام بنسبة 45% بالمقارنة بالفترة نفسها من 2019.

من جهتها، قالت ديبورا لديونز رئيسة البعثة: "العام الماضي كان يمكن أن يكون عام السلام في أفغانستان لكن آلاف المدنيين الأفغان قُتلوا"، وكررت دعوات لوقف إطلاق النار رفضتها حركة طالبان مرارًا. وشددت "على الأطراف التي ترفض بحث وقف إطلاق النار أن تدرك العواقب المدمرة".

أطراف حكومية وغير حكومية

وحمّل التقرير مسؤولية سقوط معظم الضحايا إلى أطراف أخرى غير الحكومة، أي طالبان في الأغلب، وحمّل القوات الحكومية مسؤولية سقوط أكثر من خُمس عدد الضحايا.

في المقابل، أصدرت حركة طالبان اليوم الثلاثاء ردًا انتقدت فيه التقرير قائلة: "المخاوف والمعلومات المحددة والتفاصيل الدقيقة التي قدمناها لم تؤخذ في الاعتبار".

وقال الطرفان على تويتر: إن كبيري مفاوضيهما اجتمعا في الدوحة، مقر المحادثات، مساء أمس الإثنين، وأضافا أن الفريقين سيواصلان العمل على جدول أعمال.

وبعد توقف دام شهرًا في فترة حلول العام الجديد عاد المفاوضون إلى الدوحة لفترة وجيزة قبل أن يسافر العديد من المسؤولين البارزين في طالبان لعقد اجتماعات في روسيا وإيران.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان: إنهم سيعقدون اجتماعات أخرى قريبًا.

وأشار إلى إن التوقف كان مجرد استراحة وإن طالبان ملتزمة بالمحادثات مضيفا أن من المتوقع عقد اجتماعات أخرى في الأيام القليلة المقبلة.

المصادر:
رويترز

شارك القصة

سياسة - السعودية
منذ 16 دقائق
آثار الهجوم على منشأة لأرامكو في السعودية.
آثار الهجوم على منشأة لأرامكو في السعودية. ( غيتي)
شارك
Share

اتهم العميد الركن تركي المالكي، المتحدث باسم التحالف، إيران بتهريب الصواريخ والطائرات المسيرة للحوثيين، الأمر الذي سبق ونفاه الحوثيون وطهران.

سياسة - العالم
منذ ساعة
إثيوبيا.. طرد الآلاف من منطقة متنازع عليها غرب تيغراي
اعتمد آبيي أحمد في هجومه على قوات أمهرة لفرض النظام في مناطق غرب تيغراي وجنوبها. (غيتي)
شارك
Share

تتهم سلطات إقليم تيغراي قوات الأمن في ولاية أمهرة بطرد آلاف الأشخاص المتحدرين من الإقليم من أراضيهم في الأيام الأخيرة. بينما تعتبر سلطات أمهرة أن ملكية الأرض تعود إليها.

Close