الخميس 13 يناير / يناير 2022

صيحة فزع في تونس.. "البرباشة" يطالبون بتقنين مهنتهم "المهمشة"

صيحة فزع في تونس.. "البرباشة" يطالبون بتقنين مهنتهم "المهمشة"
الجمعة 3 ديسمبر 2021

شهدت تونس حراكًا في عدد من المناطق على خلفية إغلاق أحد المصبات في مدينة عقارب، مما تسبب في انتشار القمامة بشكل غير مسبوق في محافظة صفاقس.

وأعاد الحراك إلى الواجهة أهمية دور نابشي النفايات رغم ما يواجهه هذا القطاع من صعوبات لعدم تنظيمه وهيكلته من قبل الحكومة.

وتشير تقديرات غير رسمية إلى أنّ 8 آلاف شخص يعملون في هذا القطاع، إذ يسهم هؤلاء "البرباشة"، كما يطلق عليهم في تونس، بما يزيد على 60% من البلاستيك المجمع من مكب النفايات، لكن نشاط هذه الفئة يفتقر إلى التنظيم والهيكلة بما يضمن لها حقوقها الاجتماعية والاقتصادية والقانونية.

غياب "تغطية اجتماعية"

ويسلط الناشط البيئي حسام حمدي في حديث إلى "العربي" الضوء على غياب التغطية الاجتماعية للعاملين في هذا القطاع، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أن غالبية هؤلاء هم من "ضعاف الحال ولا يمتلكون تغطية صحية".

ويدعو حمدي إلى ضرورة "تأسيس منظومة متكاملة للتصرف أو لجمع النفايات وأن يقع تثمينها ويكون البرباشة في صلب في هذه المنظومة".

وتعيش تونس على وقع حراك اجتماعي بيئي في أكثر من منطقة للحد من أضرار النفايات، حيث تبرز فيها دعوات إلى ضرورة إيجاد "بدائل جديدة" تهدف إلى التعامل الصحيح مع النفايات وتدويرها بما يضمن تنظيم قطاع يشكو أزمة حقيقية في البلاد.

"مهمشون"

"نفايات قوم عند قوم فوائد".. قد تنطبق هذه العبارة على واقع "البرباشة" في تونس، وهي فئة تعمل ولو بصفة عشوائية على تخليص الشوارع من أكبر قدر من النفايات البلاستيكية على أمل أن يتحول عملهم في المستقبل إلى خطة حكومية شاملة.

وفي هذا الإطار، يرى مدير منظمة "من أجل تونس نظيفة" سامي بن يحيى في حديث إلى "العربي" من تونس، أنّ "البرباشة" يقومون بعمل كبير في إعادة تدوير النفايات البلاستيكية، مشيرًا إلى أن هؤلاء "مهمشون" حيث لم يقع تنظيم هذا "القطاع الكبير".

ويعتبر  أن "تونس تأخرت في تنظيم منظومة التصرف بالنفايات وإعادة تدويرها"، لافتة إلى أنه "لم يقع اتخاذ إجراءات صحيحة لحد هذا اليوم لإعادة تدوير النفايات البلاستيكية وغيرها".

أضرار صحية

ويشير  سامي بن يحيى إلى تعرض العامل في جمع النفايات لأضرار كبيرة أثناء ممارسة عمله، مع إمكانية تعرضه "لأمراض" من دون وجود أي اهتمام أو رعاية صحية في هذا الجانب.

كما يبين أن تلك الشريحة "تجد صعوبة في الحصول على مقابل مادي" لعملها في جمع النفايات البلاستيكية. ويلفت إلى أن جمعيات المجتمع المدني ومن ضمنها "منظمة من أجل تونس نظيفة" تعمل على "تسهيل" حصول هؤلاء على مقابل لعملهم.

ويخلص إلى أنه في ظل غياب منظومة الدولة كانت الجمعيات تعمل على التوعية بأهمية عمل هذه المجموعة من "البرباشة" والحديث عن حقوقهم.

المصادر:
العربي

شارك القصة

مجتمع - فرنسا
منذ 12 ساعات
القضاء الفرنسي يحقق مع مشتبه فيه بارتكاب جريمة طالت عائلة بريطانية من أصول عراقية
القضاء الفرنسي يحقق مع مشتبه فيه بارتكاب جريمة طالت عائلة بريطانية من أصول عراقية (غيتي)
شارك
Share

أعلنت السلطات القضائية الفرنسية عن تمكنها من توقيف مشتبه فيه في قضية مقتل عائلة بريطانية من أصول عراقية في فرنسا عام 2012.

مجتمع - الكويت
منذ 12 ساعات
تشكيل لجنة في الكويت مهمتها إعادة النظر في إجراءات جهاز أمن الدولة
تشكيل لجنة في الكويت مهمتها إعادة النظر في إجراءات جهاز أمن الدولة (غيتي)
شارك
Share

أوقفت وزارة الداخلية الكويتية 4 ضباط بتهم مختلفة بعد تقديم أحد الضباط شكوى ضد جهاز أمن الدولة اتهمه فيها بالتعذيب.

Close