الثلاثاء 9 Aug / August 2022

طوابير أمام "إتش أند أم" في روسيا.. "الوداع" قبل الإقفال النهائي

طوابير أمام "إتش أند أم" في روسيا.. "الوداع" قبل الإقفال النهائي

Changed

تقرير لـ"العربي" منذ مارس حول انسحاب كبرى الشركات العالمية من السوق الروسية (الصورة: رويترز)

كشفت وسائل إعلام روسية، أن سلسلة الملابس العالمية "إتش أند أم"، قررت إعادة فتح متاجرها في العاصمة موسكو يوم أمس الثلاثاء، من أجل بيع مخزونها المتبقي قبل الخروج نهائيًا من السوق الروسية.

وما إن وصل الموعد المحدد، حتى امتدت طوابير طويلة من سكان موسكو، أمام مراكز التسوق في العاصمة، حيث أظهرت لقطات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم أيضًا تهافت المواطنين أمام المتجر حتى قبل أن يفتح أبوابه.

وأوقفت مجموعة H&M، التي افتتحت فروعها في روسيا لأول مرة عام 2009، نشاطاتها التجارية هناك مؤقتًا في مارس/ آذار احتجاجًا على الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا، حيث أكّدت إدارة الشركة أنها ستغلق أبوابها نهائيًا في روسيا بعد أربعة أشهر.

وإضافة إلى الشركة متعددة الجنسيات التي تتخذ من السويد مقرًا لها، أوقفت عشرات العلامات التجارية الغربية الأخرى نشاطها في روسيا بسبب الحرب، بعضها بشكل مؤقت فيما أعلن البعض الآخر عن خطط للخروج الدائم من السوق الروسية، ومن بينهم "إتش أند إم" و"نايكي".

تدفق الروس إلى أحد متاجر "إتش أند أم" في موسكو - رويترز
تدفق الروس إلى أحد متاجر "إتش أند أم" في موسكو - رويترز

في المقابل، كشفت شركات أخرى مثل "إيكيا" العملاقة للأثاث أنها ستستأنف عمليات البيع عبر الإنترنت فقط لتفريغ مخزونها بالكامل، لكن "إتش اند إم" قررت السماح للعملاء بالعودة شخصيًا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن زبونة تقف في طابور "إتش اند إم" تدعى إيرينا قولها: "حسنًا، سيغلقون ولهذا نحن نقف هنا. سأشتري كل ما هو متاح".

في السياق، كشف موقع "موسكو تايمز" أنه من المتوقع إعادة فتح متاجر H&M في 65 مدينة روسية، لبيع المخزون المتبقي خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

الغرب يشل الاقتصاد الروسي

ومن المتوقع أن يتسبب خروج "إتش اند إم" من سادس أكبر سوق للشركة، وهي روسيا، في خسائر كبيرة تقدر بنحو 200 مليون دولار ويؤثر على أكثر من ستة آلاف موظف. 

في السياق، بيّنت دراسة أجراها باحثون من جامعة "يال" الأميركية، أن العقوبات التي فرضها الغرب على الاقتصاد الروسي شلت جلّ أذرعه تقريبًا وحاصرت أصول شركاته واستثماراته في الخارج، في واقع أكبر بكثير مما تظهره الأرقام الرسمية الروسية.

وقال الباحثون إنهم لاحظوا أن العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الدول الغربية على روسيا منذ هجومها على أوكرانيا أدت إلى "حرب استنزاف اقتصادية تعيث فسادًا في الغرب بالنظر إلى المرونة المفترضة للاقتصاد الروسي".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

اقتصاد - الصين
تقرير على "العربي" حول تخطي احتياطي النقد الأجنبي للصين 3.1 تريليونات دولار (الصورة: الأناضول)
شارك
Share

سجل الفائض التجاري للعملاق الآسيوي، رقمًا قياسيًا في يوليو/ تموز الماضي، وفاق مئة مليار دولار متجاوزًا توقعات المحللين.

اقتصاد - ألمانيا
تقرير يتناول المخاوف من وقوع ألمانيا في أزمة اقتصادية جراء انخفاض إمدادات الغاز الروسي (الصورة: غيتي)
شارك
Share

أطلقت جمعية المستأجرين الألمان تحذيرات من عدم قدرة الملايين في ألمانيا من دفع فواتير الطاقة خلال الشتاء المقبل، مشيرة إلى أن الحكومة تخطط لفرض ضريبة غاز.

اقتصاد - العالم
تقرير لـ"العربي" حول مدى تأثر سلاسل الإمدادات بفعل المناورات الصينية في محيط تايوان (الصورة: غيتي)
شارك
Share

تزيد المناورات العسكرية التي تجريها الصين في محيط تايوان، اضطرابات في سلاسل الإمدادات التي لم تتعاف بعد من مشاكلها السابقة.

Close