السبت 13 يوليو / يوليو 2024

غرامة مالية تنتظر أصحاب القطط في بريطانيا.. ما القصة؟

غرامة مالية تنتظر أصحاب القطط في بريطانيا.. ما القصة؟

Changed

يهدف قانون جديد لردع سرقة الحيوانات الأليفة ويتيح  إعادة القطط المفقودة إلى أصحابها- موقع وينكت
يهدف قانون جديد إلى ردع سرقة الحيوانات الأليفة ويتيح إعادة القطط المفقودة إلى أصحابها- موقع وينكت
يفرض قانون جديد زرع شريحة إلكترونية بجسم القطة، وإلّا يواجه صاحبها غرامة تصل إلى 500 جنيه إسترليني.

قد يواجه الملايين من أصحاب القطط في بريطانيا غرامة قدرها 500 جنيه إسترليني إذا لم يتم تزويد القطة بشريحة إلكترونية قبل أن يبلغ عمرها 20 أسبوعًا، وفقًا لقانون جديد، بحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبعد أن كان هذا القانون يطبق على أصحاب الكلاب، امتد نطاقه ليشمل أصحاب القطط.  

فمن بين نحو تسعة ملايين قطة أليفة في إنكلترا، لا يزال ما يصل إلى 2.2 مليون قطة دون شريحة إلكترونية، وفقًا لبيانات من جمعية حماية القطط الخيرية.

قانون يساهم بإعادة القطط الضالة

ويمنح أصحاب القطط 21 يومًا لزرع شريحة إلكترونية بجسم القطة، وإلّا سيواجهون غرامة تصل إلى 500 جنيه إسترليني. 

ويهدف القانون الجديد إلى ردع سرقة الحيوانات الأليفة ويتيح إعادة الآلاف من القطط المفقودة إلى أصحابها. 

إجراء لمرة واحدة

وبحسب "ديلي ميل"، يشير العاملون في مركز حماية القطط في ديربيشاير إلى أن ما لا يقل عن 66% من القطط التي عثروا عليها خلال الاثني عشر شهرًا الماضية لم تكن مزودة برقائق إلكترونية.

وبحسب هيلين وود، مديرة المركز، فإن وضع الشريحة الإلكترونية التي يوازي حجمها حجم حبة الأرز، تحت جلد القطة هو إجراء سريع وغير خطير ويجرى "لمرة واحدة". 

ويطلب من أصحاب القطط تحديث معلوماتهم الخاصة، أي رقم الهاتف وعنوان السكن، على النظام الخاص لكي يتمكنوا من استعادة حيوانهم الأليف في حال فقدانه.

ولا يشمل القانون الجديد ويلز أو اسكتلندا أو أيرلندا الشمالية.

المصادر:
ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close