الجمعة 19 يوليو / يوليو 2024

غموض يكتنف أصلها.. بيع ماسة "نجمة مصر" في مزاد علني بسويسرا

غموض يكتنف أصلها.. بيع ماسة "نجمة مصر" في مزاد علني بسويسرا

Changed

التاج الذي تم بيعه حلال مزاد المجوهرات في سويسرا
التاج الذي تم بيعه خلال مزاد المجوهرات في سويسرا - غيتي
يسعى عشاق المجوهرات والتيجان إلى الحصول على تلك القطع التي تحمل بعدًا فنيًا وتاريخيًا وتمثل أهمية أثرية ومالية.

بيع يوم أمس الأربعاء، خلال مزاد علني، تاج استخدم خلال حفلتي تتويج بريطانيتين وماسة "نجمة مصر"، التي يُعتقد أنها كانت للملك فاروق، في ختام أسبوع من المزادات على مجوهرات في جنيف.

وبعد أقل من أسبوعين على تتويج الملك تشارلز الثالث، تنافس المُزايدون للاستحواذ على تاج "بيسبورو" المرصع بالألماس الذي وضعته مدعوة إلى حفلة تتويج جدّ تشارلز الملك جورج السادس عام 1937، وأخرى في حفل تتويج والدته الملكة إليزابيث الثانية عام 1953.

وبيعت القطعة التي يبلغ وزنها 136,5 غرامًا، لقاء 945 ألف فرنك سويسري (1,06 مليون دولار). وقال ماكس فوسيت، رئيس قسم المجوهرات لدى دار "كريستيز" التي تولت تنظيم المزاد إنّ التاج "يشكل قطعة فنية وتاريخية".

وبلغت قيمة إجمالي مبيع مجوهرات كريستيز نحو 41,2 مليون فرنك سويسري (45,8 مليون دولار) في أسبوع، فيما بيعت 11 قطعة بأكثر من مليون دولار لكل منها.

ماسة "نجمة مصر" 

ونظمّت دار "سوذبيز" الثلاثاء مزادًا في جنيف تجاوزت مبيعاته 76,7 مليون فرنك سويسري (85,4 مليون دولار). ومن أبرز ما بيع ماسة "بولغري لاغونا بلو" الزرقاء من عيار 11,16 قيراط، إذ بيعت لقاء 22,6 مليون فرنك سويسري (25,2 مليون دولار).

وبيعت في مزاد "كريستيز" ماسة "نجمة مصر" التي لا يزال الغموض يكتنف أصلها. ويُعتقد أن الماسة، وهي من عيار 105,52 قيراط، اشتراها عام 1850 نائب الملك في مصر آنذاك ثم أعاد بيعها في العام 1880.

وظهرت الماسة للمرة الأولى في سوق لندن عام 1939، ويرجّح أن يكون الملك فاروق الذي حكم مصر بين 1936 و1952 قد اشتراها لاحقًا. وبيعت الماسة بـ2,7 مليون فرنك سويسري (3,02 مليون دولار) في أقل من ثلاث دقائق من بدء المزايدة عليها.

شغف المجوهرات

وتعد التيجان مطلب هواة جامعي المجوهرات الثمينة، لما تحمله من قيمة تاريخية إلى جانب قيمتها المالية جراء أنواع الأحجار الكريمة التي تتكون منها. 

ففي ديسمبر/ كانون الأول عام 2021، بيع زوج من التيجان "النادرة للغاية" التي يعود تاريخها إلى قرون، مرصعة بالجواهر ويعتقد أنها تخص الإمبراطورة الفرنسية جوزفين بونابرت في مزاد في لندن، مقابل 600 ألف جنيه إسترليني (795 ألف دولار).

وقبل أسبوعين، كشفت دار كريستيز للمزادات أن مجموعة المجوهرات الخاصة المكونة من 700 قطعة المملوكة للمليارديرة النمساوية الراحلة هايدي هورتن، وهي أكبر وأغلى مجموعة من نوعها تباع في مزاد في العالم، ربما تحقق أكثر من 150 مليون دولار.

المصادر:
العربي، أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close