الثلاثاء 9 يوليو / يوليو 2024

للتخلص من "رهاب" امتحانات نهاية العام.. نصائح بسيطة لأداء دراسي مميز

للتخلص من "رهاب" امتحانات نهاية العام.. نصائح بسيطة لأداء دراسي مميز

Changed

فقرة أرشيفية من "صباح جديد" تناقش أسباب ظاهرة رهاب امتحانات نهاية العام وتداعياتها على الطالب (الصورة: غيتي)
بينما يستعدّ الطلاب لامتحانات نهاية العام الدراسي، خصوصًا في الدول العربية، يحذر متخصّصون من أنّ الإفراط في القلق والخوف قد يؤثران على أداء التلاميذ.

يعيش بعض الطلاب حالة من الرهاب مع اقتراب موعد امتحانات نهاية العام، خوفًا من الرسوب أو اكتساب علامة سيئة في الاختبار النهائي.

ورغم أن القلق قد يعبّر عن حالة طبيعية تُساعد الناس على القيام بعمل أفضل، إلا أنّ الإفراط في القلق والخوف قد يؤثران على أداء الطلاب في الاختبارات.

فالقلق المفرط والخوف يجعلان التركيز صعبًا، وبالتالي يبذل الطالب الكثير من الجهد لتذكّر مادة الاختبار.

ولذلك، فعلى الطالب التخطيط بشكل جيد للامتحان النهائي منذ بداية السنة الدراسية، وليس في ربع الساعة الأخير، حتى يستطيع تجاوزه بنتائج جيدة، وفق المتخصّص في علم النفس التربوي أحمد عويني.

ويوضح عويني في حديث سابق إلى "العربي"، أنّ الشعور "ببعض القلق" قبل الامتحانات يُعدّ محفّزًا للطالب من أجل التجهيز جيدًا للاختبار، لكن يجب دق ناقوس الخطر عندما يتحوّل هذا القلق إلى حالة مرضية.

قد يؤثر الإفراط في القلق سلبًا على أداء الطلاب في امتحانات نهاية العام - غيتي
قد يؤثر الإفراط في القلق سلبًا على أداء الطلاب في امتحانات نهاية العام - غيتي

نصائح لأداء أفضل في امتحانات نهاية العام

وبينما يستعدّ الطلاب لنهاية العام الدراسي وموسم الامتحانات الرسمية، خصوصًا في الدول العربية، يرصد موقعا "توب تينز" (thetoptens.com)، و"مايو كلينك" (Mayoclinic.com) بعض النصائح لأداء دراسي أفضل.

وتتفاوت هذه النصائح بين ما يرتبط بالدراسة فعلاً، كبدء الدراسة قبل أشهر من الامتحان، والمذاكرة وتدوين الملاحظات، وما يرتبط بالصحة العامة والنفسية، كالحصول على قسط وافر من النوم، وتناول الطعام الصحي قبل الامتحان.

إليكم أبرز هذه النصائح:

  • احصل على قسط وافر من النوم

إذا كنت تريد أن تؤدي أداءً جيدًا في الامتحان، فإنّ راحة العقل والجسم مهمة للغاية. ولأنّ النوم مهم جدًا لعمل الدماغ بشكل جيد، ينصح الخبراء بأن يبدأ الطالب المذاكرة قبل يومين من الاختبار، لا أن يسهر طوال الليل للدراسة.

لا ينصح الخبراء بالسهر طوال الليلة السابقة للامتحان من أجل الدراسة - غيتي
لا ينصح الخبراء بالسهر طوال الليلة السابقة للامتحان من أجل الدراسة - غيتي
  • ابدأ الدراسة مبكرًا 

من الأفضل بدء الدراسة في المنزل قبل أشهر أو أسابيع من الامتحان. وقد تساعدك ساعة أو ساعتان على الأقل في استخلاص المعرفة التي تحتاجها للاختبار. فقط ادرس بذكاء.

  • تناول وجبة فطور صحية كبيرة

يحتاج الطالب إلى وجبة فطور صحية غنية، إذ إنّ الطعام يُعزّز نشاط العقل والذاكرة.

وينصح موقع "مايو كلينك" بشرب قدر كبير من المياه، وتجنّب المشروبات السكرية مثل المشروبات الغازية، أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل مشروبات الطاقة أو القهوة، والتي قد تزيد من القلق.

وأظهرت الدراسات أن النعنع يُساعد في التركيز، وسيكون مفيدًا جدًا في الاختبارات. ولذلك يُنصح بتناول الشوكولاتة بالنعنع، والشوكولاته الداكنة التي تقلّل من التوتر.

يساعد النعنع في التركيز
يساعد النعنع في التركيز- غيتي
  • كن متفائلًا

تكون الاختبارات أسهل بكثير عندما يكون الطالب متفائلًا، ويشعر أنّه سيُحقّق أداءً جيدًا.

  • امنح نفسك وقتًا للراحة

أثبتت الدراسات أن عدم الحصول على فترات راحة خلال الدراسة للامتحانات، تضرّ بالصحة العقلية. ولكن يجب على الطالب تحقيق التوازن بين وقت الراحة والدراسة، لأنه إذا انحرف عن مساره ونسي المذاكرة، فسيُصاب بالكثير من التوتر في يوم الامتحان.

  • اطلب المساعدة أو ذاكر مع زميل دراسة

اطلب المساعدة من مدرّسك، إذ قد يكون لديه اقتراحات تساعدك على اجتياز القلق بنجاح.

تساعد المذاكرة مع زميل الدراسة في الحصول على الإجابة التي تبحث عنها
تساعد المذاكرة مع زميل الدراسة في الحصول على الإجابة التي تبحث عنها- غيتي

أما طلب المساعدة من زميل أيضًا، فقد يُمكنك من الحصول على الإجابة التي تبحث عنها.

  • ابتعد عن الأدوات الإلكترونية الخاصة بك

أثبتت الدراسات أن الهواتف المحمولة تضيّع التركيز، لذلك يُنصح بعدم استخدامها خلال الدراسة للامتحانات، إلا في حال الضرورة.

  • دوّن الملاحظات يدويًا على الورق

تكمن أهمية تدوين الملاحظات في مساعدة الطالب على ترسيخ المعلومات في الذاكرة، وتنظيمها، وعدم نسيانها لأطول فترة زمنية.

المصادر:
العربي - ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close