الأحد 19 مايو / مايو 2024

ليل مشتعل.. حزب الله ينعى 4 عناصر ويقصف مواقع إسرائيلية

ليل مشتعل.. حزب الله ينعى 4 عناصر ويقصف مواقع إسرائيلية

Changed

أعلن "حزب الله" قصف تجمع لجنود إسرائيليين واستهدف ثكنة عسكرية بصواريخ "فلق 1"
أعلن "حزب الله" قصف تجمع لجنود إسرائيليين واستهدف ثكنة عسكرية بصواريخ "فلق 1" - الأناضول
تصاعدت حدة المواجهة على جبهة جنوب لبنان بين حزب الله والجيش الإسرائيلي وسط قصف متبادل وغارات إسرائيلية عنيفة.

شهدت جبهة جنوب لبنان على الحدود مع فلسطين المحتلة ليلًا مشتعلًا تخلله تبادل للقصف بين حزب الله والجيش الإسرائيلي.

فقد أعلن الحزب اللبناني استهداف مواقع للقوات الإسرائيلية في منطقة الجليل بواسطة الصواريخ.

وقال حزب الله في بيان، إنه استهدف عند الساعة 10:40 من مساء الجمعة "أحد ‏المباني ‏في مستعمرة أفيفيم بالأسلحة المناسبة وأصيب إصابة مباشرة". ‏ 

وفي بيان ثان قال الحزب إن مقاتليه استهدفوا "عند الساعة 11:05 من مساء الجمعة ‌‏تموضع وانتشار جنود العدو الصهيوني قرب المطلة بالأسلحة الصاروخية"، مؤكدًا تحقيق ‏إصابات ‏مباشرة. 

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، نعى الإعلام الحربي في "حزب الله" 4 مقاتلين استشهدوا جراء قصف إسرائيلي على جنوب لبنان.

تصعيد مستتر ورسائل عسكرية

وفي السياق، قال مراسل "العربي" محمد شبارو من منطقة إبل السقي جنوب لبنان: إن طول الجبهة الجنوبية في لبنان يشهد تطورات عنيفة مع شمال فلسطين.

ولفت إلى أن غارة إسرائيلية شُنت على منزل غير مأهول في بلدة دير عامص في القطاع الغربي من دون تسجيل أي إصابات.

وأشار مراسلنا، إلى أن حزب الله نفذ نحو سبع عمليات باتجاه إسرائيل، في ظل تصعيد مستتر خلال الأيام الماضية وسط تبادل للرسائل العسكرية بين إسرائيل وحزب الله.

قصف متبادل

ويوم أمس الجمعة أفادت الوكالة اللبنانية للإعلام، بـسقوط شهيدين وجريحين، في غارة إسرائيليّة استهدفت منزلًا في ​بيت ليف​ جنوب لبنان.

وكان "حزب الله" أعلن الجمعة، أنه قصف تجمعًا لجنود إسرائيليين واستهدف ثكنة عسكرية بصواريخ "فلق 1".

وهذا النوع من الصواريخ يستخدم لأول مرة بالمواجهات الحدودية بين لبنان وإسرائيل، وهو من عيار 240 مليمترًا، ويصل مداه إلى 10.5 كيلومترات، ويحمل رؤوسًا حربية شديدة التفجير دون شظايا.

وعلى وقع حرب مدمّرة على قطاع غزة خلفت إلى الآن أكثر من 26 ألف شهيد، تشهد الحدود بين الجانبين منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، توترًا وتبادلًا متقطعًا للنيران.

ومنذ 8 أكتوبر الفائت، نعى "حزب الله" 169 مقاتلًا له، قال إنهم سقطوا على "طريق القدس".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة