الأربعاء 28 Sep / September 2022

"مؤيد للحرس الثوري".. من هو هادي مطر منفذ عملية طعن سلمان رشدي؟

"مؤيد للحرس الثوري".. من هو هادي مطر منفذ عملية طعن سلمان رشدي؟

Changed

العربي يرصد واقعة طعن الكاتب البريطاني سلمان رشدي في الولايات المتحدة (الصورة: تويتر)
كشفت تقارير أن المهاجم الذي قام بطعن الكاتب البريطاني سلمان رشدي أميركي من أصول لبنانية ومؤيد للحرس الثوري الإيراني.

أظهرت التحقيقات أن الشاب الذي هاجم الكاتب البريطاني سلمان رشدي يدعى هادي مطر، من ولاية نيوجرسي الأميركية، ويبلغ من العمر 24 عامًا، كما تحدثت تقارير عن أنه من أصول لبنانية.

وخضع رشدي لعملية جراحية، يوم أمس، بعدما أصيب بأضرار في العين وتلف في الكبد، وهو أسير أجهزة التنفس الاصطناعية، جراء تعرضه للطعن خلال إلقائه محاضرة في ولاية نيويورك، في عملية نفذها مهاجم، دخل مسرح مؤسسة "تشوتاكوا"، بعد شرائه تذاكر محاضرة الكاتب البريطاني.

رخصة قيادة مزورة

وأشارت صحيفتا تليغراف وإندبندنت، إلى أنه تم العثور بحوزة مطر على رخصة قيادة مزورة باسم "حسن مغنية".

وقالتا: إن اسم العائلة يتطابق مع شهرة القيادي في حزب الله اللبناني عماد مغنية، الذي اغتيل في دمشق عام 2008.

ولفت الرائد في شرطة الولاية يوجين ستانيشوسكي لشبكة NBC Newsk إلى أن الدافع وراء عملية الطعن غير واضح، فيما أظهرت تقارير عن حسابات مطر على مواقع التواصل الاجتماعي بأنه مؤيد للحرس الثوري الإيراني، والمرشد الراحل آية الله الخميني. 

هادي مطر
رخصة القيادة المزورة التي وجدت مع مطر - تويتر

وكان الخميني قد أصدر فتوى بقتل رشدي، عام 1988 على إثر نشر الأخير رواية بعنوان "آيات شيطانية"، اعتبرها مؤسس الجمهورية الإسلامية في إيران "تجديفًا على الإسلام". 

مؤيد للحرس الثوري

صحيفة لوفيغارو الفرنسية بدورها أكدت أصول مطر اللبنانية، ونقلت عن مصادر من الشرطة الأميركية، أن الأخير على صلة بحركات "شيعية متطرفة" ومؤيد للحرس الثوري الإيراني.

واستعرضت الصحيفة صفحة مطر على فيسبوك المليئة بصور المرشد الخميني، والجنرال الإيراني قاسم سليماني الذي اغتالته أمبركا في العراق أوائل عام 2020، فيما رفض محامي مطر ناثانيال بارون، الذي اتصلت به وكالة أسوشيتيد برس الأميريركية التعليق على أي معلومات حول الهجوم. 

بدوره كشف مختار قرية "يارون" في جنوب لبنان لصحيفة "النهار" اللبنانية أن والدي مطر من البلدة، لكنه ولِد وعاش في الولايات المتحدة.

وقال المختار علي قاسم: "لم نتأكد بعد من السجلات الرسمية ما إذا كان هادي مطر مسجلًا فعلاً في يارون، ولكن يُمكن القول إنّه من أصول لبنانية".

وتمكن أحد عناصر شرطة ولاية نيويورك من اعتقال مطر الذي كان يرتدي زيًا باللون الأسود، مع قناع من اللون نفسه، حيث اعتقد البعض أنه يمثل طريقة للتعبير عن معارضة أفكار رشدي، بحسب قناة NBC الأميركية.

وروى برادلي فيشر، الذي كان من بين الحضور عند وقوع الحادثة لوكالة "رويترز": "قفز رجل على خشبة المسرح، دون أن أشعر كيف حصل ذلك، وبدا كأنه يضربه (سلمان رشدي) بقبضته على صدره ورقبته". وأضاف: "كان الناس يصرخون هلعًا ويلهثون، حيث استغرقت عملية الطعن قرابة 20 ثانية".

وهنأت صحيفة "كيهان" اليومية الإيرانيّة المحافظة المتشددة، اليوم السبت ، مطر وكتبت: "مبارك لهذا الرجل الشجاع المدرك للواجب الذي هاجم المرتد والشرير سلمان رشدي". وأضافت: "لنقبل يد من مزق رقبة عدو الله بسكين". فيما لاقت العملية تنديدًا دوليًا رسميًا بشكل واسع.

يذكر أن الكاتب البريطاني، هو ملحد من مواليد الهند، لأبوين مسلمين غير ممارسين للشعائر الدينية، ويبلغ من العمر 75 عامًا، وكتب ما يزيد عن 10 روايات منها "أطفال منتصف الليل"، التي تناولت مسيرة الهند من الاستعمار البريطاني إلى الاستقلال وما بعده، ونالت جائزة البوكر عام 1981، وتوراى لمدة طولية عن الأنظار بسبب الفتوى التي أطلقها بحقه الخميني.

المصادر:
العربي - ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close