الثلاثاء 7 فبراير / فبراير 2023

مباراة مفصلية.. ما هي مفاتيح الفوز للمنتخب السعودي ضد المكسيك؟

مباراة مفصلية.. ما هي مفاتيح الفوز للمنتخب السعودي ضد المكسيك؟

Changed

نافذة رياضية لـ"العربي" تسلط الضوء على فرص تأهل المنتخب السعودي للدور الثاني من بطولة كأس العالم في قطر (الصورة: غيتي)
تعد مباراة المنتخب السعودي أمام نظيره المكسيكي فرصة مهمة للأخضر، فبفوزه على المكسيك سيضمن العبور إلى الدور الـ16 من مونديال قطر 2022.

يواجه المنتخب السعودي نظيره المكسيكي اليوم الأربعاء في ختام مباريات المجموعة الثالثة في مونديال قطر 2022 على ملعب لوسيل، في مواجهة مصيرية يسعى الأخضر السعودي عبرها إلى تحقيق نتيجة التعادل على الأقل من أجل حسم بطاقة العبور إلى دور الـ16 للمرة الثانية في تاريخه.

وسادت أجواء إيجابية مران المنتخب السعودي الأخير، قبل خوضه المباراة الختامية. فبعد أن فاجأ الأخضر الجميع بفوزه على الأرجنتين، فوجئ بخسارة في المباراة الثانية أمام بولندا بهدفين، لكن الهزيمة لا تعكس أداءه المشرف، إذ يسعى اللاعبون السعوديون إلى تحقيق الانتصار وتفادي حسابات التعادل لضمان مقعد في ثمن النهائي.

ويقول مدرب منتخب السعودية هيرفي رونار: "نرغب في كتابة تاريخ للكرة السعودية خلال مباراة المكسيك"، مشيرًا إلى أنها مباراة صعبة أمام خصم يتمتع بالعديد من الأسلحة القوية، ولديهم روح قتالية كبيرة، لكننا سعداء بخوض مثل هذه المباريات التاريخية.

هدوء ما قبل العاصفة، هكذا يبدو حال المدرب رونار الذي تفتقد كتيبته لياسر الشهراني وسلمان فرج ومحمد البريك بسبب الإصابة، إضافة إلى إيقاف عبد الإله المالكي بسبب تراكم البطاقات الصفراء.

لذلك، فإن مدرب المنتخب السعودي سيراهن على كتيبة من البدلاء على غرار علي حسن وعبد الله عطيف في وسط الميدان لمساندة المتألقين سالم الدوسري ومحمد كانو.

وسيحاول سالم الدوسري ورفاقه استغلال عدم استقرار أداء المنتخب المكسيكي، الذي لم يسجل أي هدف في البطولة حتى الآن للخروج من ملعب لوسيل بفوز يسعد جماهيره.

أكد مدرب منتخب السعودية هيرفي رونار الرغبة في كتابة تاريخ للكرة السعودية خلال مباراة المكسيك - رويترز
أكد مدرب منتخب السعودية هيرفي رونار الرغبة في كتابة تاريخ للكرة السعودية خلال مباراة المكسيك - رويترز

مباراة مفصلية

وفي هذا الإطار، يشير نجم الكرة السعودية السابق مناف أبو شقير إلى أن المنتخب السعودي يستحق التأهل إلى دور الـ16، بعد الأداء الذي قدمه في مباراته الأولى أمام الأرجنتين، وما قدمه من مستويات متميزة، وبروز بعض العناصر التي أعطت انطباعًا متميزًا عن المنتخب.

وفي حديث إلى "العربي"، يعرب أبو شقير عن اعتقاده أن بصمة المدرب رونار كانت واضحة من المباراة الأولى للأخضر في المحافظة بالشوط الأول، لكن الشوط الثاني شهد لعبًا متوازنًا بشكل كبير خاصة من ناحية الهجوم، مشيرًا إلى أن المنتخب السعودي أمام بولندا كان هو المستحوذ والمسيطر، حيث كان هناك توازن بين الدفاع والهجوم.

ويضيف أن المنتخب السعودي أمام مهمة صعبة، لأن نظيره المكسيكي فريق قوي ويتمتع بجهد عال، على الرغم من افتقاده نوعًا ما للمهاجم الصريح، مشيرًا إلى أن المباراة تعتبر مفصلية بالنسبة للمكسيك وذلك وفقًا لتصريحات اللاعبين.

يسعى الأخضر السعودي إلى تحقيق نتيجة التعادل على الأقل من أجل حسم بطاقة العبور إلى دور الـ16 - رويترز
يسعى الأخضر السعودي إلى تحقيق نتيجة التعادل على الأقل من أجل حسم بطاقة العبور إلى دور الـ16 - رويترز

"التوازن بين الهجوم والدفاع"

من جهته، يشدد المدرب والمحلل الرياضي منتصر الوحيشي على أن النقطة الأهم التي يجب أن يركز عليها المنتخب السعودي في مباراته أمام المكسيك هي التوازن في الشوطين بين الهجوم والدفاع، لأن الفوز يعني تأهل الأخضر إلى دور الـ16.

ويضيف في حديث لـ"العربي" أنه يجب على المنتخب السعودي لكي يضمن تأهله، أن يجازف بعقلانية وتوازن في الملعب، مشيرًا إلى أن المنتخب المكسيكي ليس لديه ما يخسره وسيلعب بطريقة هجومية، لذلك يجب على المنتخب السعودي أن يصبر قليلًا لتسجيل الأهداف، وأن يكون مركزًا وهادئًا.

ويردف الوحيشي أن على لاعبي الهجوم في الأخضر السعودي أن يرفعوا من مستواهم الفردي والجماعي، مشيرًا إلى أن التنظيم موجود في الفريق، كما أن الفرص موجودة أيضًا.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close