الإثنين 18 أكتوبر / October 2021

"بدأت بسبب نزاع على الأرض".. اشتباكات قبَلية توقع أكثر من 30 قتيلًا في دارفور

"بدأت بسبب نزاع على الأرض".. اشتباكات قبَلية توقع أكثر من 30 قتيلًا في دارفور
الإثنين 7 يونيو 2021

أعلنت السلطات السودانية أن نحو 36 شخصًا قتلوا، وأصيب 32 آخرين باشتباكات  في ولاية جنوب دارفور السودانية.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية، أمس الأحد، أن "الصراع القبلي بين قبيلتي الفلاتة (إفريقية) والتعايشة (عربية) في ولاية جنوب دارفور تسبب في مقتل وجرح العشرات من الطرفين"، من دون ذكر سبب القتال ولا توقيته.

وأوضحت الوكالة أن أعمال العنف وقعت بين أفراد القبيلتين في منطقة أم دافوق، فيما قال أحد السكان: إن القتال بدأ السبت بسبب نزاع على أرض واستمر حتى الأحد.

وأضافت: "لجنة أمن ولاية جنوب دارفور، قررت الدفع بتعزيزات عسكرية إضافية للمنطقة لملاحقة الجناة ومنع تكرار الحادث، وتشكيل لجان تحقيق قانونية".

العنف في دارفور

وتدهور الوضع الأمني في دارفور خلال الأشهر الماضية، على الرغم من توقيع اتفاق سلام بين السلطات الانتقالية السودانية، وبعض الجماعات المتمردة أواخر العام الماضي.

وكانت قوة مشتركة لحفظ السلام من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي قد توقفت عن القيام بدوريات في الأول من يناير/ كانون الثاني الماضي قبل انسحابها، وتعهدت القوات الوطنية السودانية بتأمين دارفور مكانها.

وخفّت حدة الصراع في دارفور منذ عام 2003، لكن ما زال هناك 1.5 مليون نازح، وأصبح اندلاع أعمال العنف أكثر شيوعًا منذ العام الماضي.

وتشهد مناطق عديدة في دارفور، اقتتالًا قبليًا، ضمن صراعات على الأرض والموارد ومسارات الرعي.

وقالت الأمم المتحدة بشهر يناير: إن 200 شخص على الأقل قتلوا وجرح 240 آخرين، ونزح حوالي 116 ألفًا جراء الاشتباكات القبلية جرت خلال الشهر ذاته في مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور، ومنطقة قريضة بولاية جنوب دارفور.

ويعد إحلال الأمن وتحقيق الاستقرار أحد أبرز الملفات على طاولة حكومة عبد الله حمدوك خلال مرحلة انتقالية بدأت في 21 أغسطس/ آب 2019، وتستمر 53 شهرًا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024.

المصادر:
العربي، وكالات

شارك القصة

مجتمع - العالم
منذ 6 ساعات
تشهد باكستان تظاهرات بشكل مستمر دفاعًا عن حقوق المرأة في البلاد (غيتي)
تشهد باكستان تظاهرات بشكل مستمر دفاعًا عن حقوق المرأة في البلاد (غيتي)
شارك
Share

قتل باكستاني ابنتيه وأطفالهن الأربعة وأحد الزوجين حرقًا بعد أن أضرم النار في البيت الذي يقيمون فيه بسبب زواج إحدى البنتين من دون موافقته وإرادته.

مجتمع - الصين
منذ 10 ساعات
تانغ لو أثناء المحاكمة يوم 14 أكتوبر (وسائل إعلام صينية)
تانغ لو أثناء المحاكمة يوم 14 أكتوبر (وسائل إعلام صينية)
شارك
Share

بينما كانت السيدة تقدم بثًا مباشرًا على الإنترنت، اقتحم زوجها السابق الصورة فجأة وسكب عليها البنزين وأشعل فيها النار، أمام أعين متابعيها.

Close