الجمعة 14 يناير / يناير 2022

محكمة العدل الدولية تأمر أرمينيا وأذربيجان بتجنّب تصعيد النزاع بينهما

محكمة العدل الدولية تأمر أرمينيا وأذربيجان بتجنّب تصعيد النزاع بينهما
الأربعاء 8 ديسمبر 2021
ردّت المحكمة التماسًا قدّمته أذربيجان لمنع أرمينيا من زرع الألغام الأرضية ولإجبارها على تسليم خارطة المناطق الملغّمة
ردّت المحكمة التماسًا قدّمته أذربيجان لمنع أرمينيا من زرع الألغام الأرضية ولإجبارها على تسليم خارطة المناطق الملغّمة (غيتي)

أمرت محكمة العدل الدولية كلًا من أرمينيا وأذربيجان بنبذ الكراهية العنصرية وبتجنّب تصعيد النزاع بعد الحرب الخاطفة التي دارت بينهما العام الماضي.

وأعطت الأمر لمحكمة أذربيجان بحماية الأرمينيين المسجونين لديها على خلفية نزاع عام 2020 حول ناغورنو كاراباخ، وبالكف عن انتهاك الإرث الثقافي الأرميني، ولا سيما الكنائس.

وكانت الجمهوريتان السوفياتيتان السابقتان قد طلبتا من محكمة العدل الدولية في لاهاي اتّخاذ تدابير طارئة لوقف انتهاكات تمس "الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري" وتتبادلان الاتهامات بارتكابها.

وقالت رئيسة محكمة العدل الدولية جوان دونوهيو إنه "يتعيّن على كلا الطرفين أن يمتنعا عن أي ممارسات من شأنها مفاقمة النزاع أمام المحكمة أو إطالة أمده أو جعل التوصل إلى حل له أمرًا أكثر صعوبة".

وتُعتبَر قرارات المحكمة ملزمة رغم أنها لا تمتلك الوسائل لإنفاذها، معلّقة استكمال ملف قضية النزاع الذي قد يستغرق حلّه سنوات عدة.

التوتر سائد على الحدود

وأنشئت محكمة العدل الدولية بعد الحرب العالمية الثانية بهدف حل النزاعات بين الدول الأعضاء في الأمم المتحدة.

وكان البلدان رفعا أمام المحكمة في سبتمبر/ أيلول وبفارق أسبوع واحد فقط دعويين متضادّتين يتّهم كل واحد منهما الآخر فيها بانتهاك الاتفاقية ولا سيّما خلال الحرب الأخيرة التي دارت بينهما.

وفي خريف 2020 دارت بين أرمينيا وأذربيجان حرب دموية خاطفة من أجل السيطرة على إقليم ناغورني قره باغ، وأسفرت هذه الحرب عن مقتل أكثر من 6500 شخص.

وانتهت الحرب بهزيمة أرمينيا التي اضطرّت إلى توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار والتخلّي عن أجزاء واسعة من الإقليم الأذربيجاني الانفصالي التي كانت تسيطر عليها.

ومنذ سكتت المدافع والتوتر سيّد الموقف بين البلدين، ولم يحُلْ نشر قوات روسية لحفظ السلام من دون وقوع حوادث يُخشى معها في كلّ مرة أن يتجدّد النزاع.

وردّت المحكمة التماسًا قدّمته أذربيجان لمنع أرمينيا من زرع الألغام الأرضية ولإجبارها على تسليم خارطة المناطق الملغّمة، مشيرة إلى أن هذا الأمر غير منصوص عليه في الاتفاقية.

وزرعت كل من القوات الأذربيجانية والأرمينية ألغامًا خلال النزاع الدموي أوائل تسعينيات القرن المنصرم.

وأعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في مايو/ أيار أن بلاده مستعدة لمحادثات سلام مع أرمينيا؛ بينما أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان في وقت لاحق أن الدولتين تجريان مناقشات حول تحديد وترسيم حدودهما المشتركة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

سياسة - العالم العربي
منذ 4 دقائق
الاحتجاج يتواصل بالقرب من شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة التونسية (غيتي)
الاحتجاج يتواصل بالقرب من شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة التونسية (غيتي)
شارك
Share

أفاد مراسل "العربي" بأن الأمن استعمل القنابل الصوتية لتفريق المتظاهرين، فيما أظهرت مقاطع فيديو من المكان إطلاق مركبات الشرطة للمياه.

سياسة - أخبار العالم
منذ 12 دقائق
يخضع إقليم تيغراي لحصار إثيوبي ما يمنع إدخال المساعدات الإنسانية (غيتي)
يخضع إقليم تيغراي لحصار إثيوبي ما يمنع إدخال المساعدات الإنسانية (غيتي)
شارك
Share

أعلنت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان أن الغارات الإثيوبية الأخيرة على تيغراي تسببت بموت 108 أشخاص مؤكدة أن ذلك قد يرتقي إلى جرائم الحرب.

سياسة - فلسطين
منذ 25 دقائق
تشهد بلدة بيتا احتجاجات شبه يومية رفضًا للسيطرة الإسرائيلية على أراض خاصّة بمنطقة جبل صبيح (غيتي)
تشهد بلدة بيتا احتجاجات شبه يومية رفضًا للسيطرة الإسرائيلية على أراض خاصّة بمنطقة جبل صبيح (غيتي)
شارك
Share

أصيب عدد من الفلسطينيين بالرصاص وبحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرات رافضة للاستيطان في الضفة.

Close