الجمعة 1 يوليو / يوليو 2022

مرض جدري القرود.. مخاوف متزايدة واجتماع طارئ للصحة العالمية

مرض جدري القرود.. مخاوف متزايدة واجتماع طارئ للصحة العالمية
السبت 21 مايو 2022

في وقت بدأت المخاوف حول العالم تتعالى من انتشار فيروس جدري القرود بين البشر، تعقد منظمة الصحة العالمية اجتماعًا طارئًا، الجمعة، لبحث التفشي الجديد لمرض جدري القرود.

والمرض هو عدوى فيروسية معروفة في وسط إفريقيا وغربها، وذلك بعد تأكيد أو الاشتباه بأكثر من 100 إصابة في أوروبا.

وجرى تسجيل أول حالة مؤكدة بالمرض في أوروبا في السابع من مايو/ أيار الجاري، في شخص عاد إلى إنكلترا من نيجيريا. ومنذ ذلك الوقت جرى تسجيل أكثر من 100 إصابة خارج إفريقيا.

إصابات مؤكدة في خمس دول

وتأكدت الآن إصابات في خمس دول على الأقل هي بريطانيا وإسبانيا والبرتغال وألمانيا وإيطاليا، فضلًا عن الولايات المتحدة وكندا وأستراليا.

وبحسب وكالة "رويترز"، قال مسؤول كبير في الإدارة الأميركية اليوم الجمعة، إنّه من المرجح اكتشاف المزيد من حالات الإصابة بجدري القرود في الولايات المتحدة خلال الأيام المقبلة، لكن الخطر على المواطنين ما زال منخفضًا في الوقت الراهن.

ومجموعة منظمة الصحة العالمية التي من المقرر أن تعقد الاجتماع الطارئ هي المجموعة الاستشارية الفنية المعنية بمخاطر العدوى التي يمكن أن تتحول إلى أوبئة.

وتقدم المجموعة المشورة لمنظمة الصحة العالمية حول مخاطر العدوى التي يمكن أن تشكل تهديدًا للصحة العالمية.

أكبر تفش للمرض في أوروبا

ووصفت ألمانيا مرض جدري القرود، بأكبر تفش للمرض في أوروبا إلى الآن، والذي رصد أول مرة في القرود، وعادة ما ينتقل من خلال المخالطة القريبة، ونادرًا ما انتشر خارج إفريقيا، ولذلك أثارت هذه السلسلة من الحالات القلق.

ومع ذلك لا يتوقع العلماء تطور العدوى إلى جائحة مثل كوفيد-19 لأن المرض لا ينتشر بسهولة مثل سارس-كوف-2.

وفي العادة جدري القرود مرض فيروسي خفيف تشمل أعراضه الحمى والطفح الجلدي.

وقال الجهاز الطبي في القوات المسلحة الألمانية التي رصدت حالتها الأولى في البلاد، اليوم الجمعة: "في وجود عدة حالات مؤكدة في المملكة المتحدة وإسبانيا والبرتغال، هذا هو أكبر وأوسع تفش لجدري القرود في أوروبا إلى الآن".

ووصف فابيان ليندرتس من معهد روبرت كوخ التفشي بأنه جائحة، لكنه قال: "مع ذلك من غير المرجح بدرجة كبيرة أن تستمر هذه الجائحة طويلًا".

وبيّن ليندرتس، أنه يمكن عزل الإصابات بشكل جيد عبر تعقب المخالطين، مشيرًا إلى وجود عقاقير ولقاحات فعالة يمكن استخدامها عند الضرورة.

وليس هناك لقاح محدد لجدري القرود، لكن المعلومات توضح أن اللقاحات التي تستخدم للوقاية من الجدري فعالة بنسبة تصل إلى 85% ضد جدري القرود، كما تقول منظمة الصحة العالمية.

وبحسب ما ذكرت السلطات البريطانية، أمس الخميس، فإنها طعمت بعض العاملين في مجال الرعاية الصحية، وغيرهم من المعرضين لخطر الإصابة بجدري القرود بلقاح الجدري.

لمحة عن المرض

ومنذ عام 1970 جرى تسجيل حالات إصابة بجدري القرود في 11 دولة إفريقية. إلا أن هناك تفشيًا واسعًا في نيجيريا منذ عام 2017. وحتى الآن هذا العام هناك 64 حالة مشتبه بها منها، كما تقول منظمة الصحة العالمية، 15 حالة مؤكدة.

وتمت الموافقة على لقاح، يُعرف باسم "إمفانكس"، عام 2013 في المملكة المتحدة لعلاج الجدري، لكن الدراسات أظهرت منذ ذلك الحين أنه فعال بنسبة 85% في الوقاية من جدري القرود (أو جدري القردة).

وحتى الآن، اقتصرت حالات الإصابة بمرض جدري القرود على المسافرين وأقاربهم العائدين من غرب ووسط إفريقيا، حيث يتفشى الفيروس.

المصادر:
العربي - رويترز

شارك القصة

صحة - أخبار العالم البرامج - صباح جديد
منذ 22 ساعات
فقرة من "صباح جديد" تسلط الضوء على تنظيف الأسنان وأهميته على صحة الإنسان (الصورة: وسائل التواصل)
شارك
Share

شدد الطبيب إيلي فارس على ضرورة تنظيف الأسنان بعد كل وجبة طعام وخصوصًا قبل النوم، واستخدام خيط التنظيف لإزالة كل الترسبات الموجودة بين الأسنان.

صحة - العالم
الأربعاء 29 يونيو 2022
"العربي" يواكب تطورات جدري القرود (الصورة: رويترز)
شارك
Share

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن يؤدي استمرار انتشار جدري القرود إلى انتقاله للفئات المجتمعية الأكثر عرضة للخطر.

صحة - العالم
الثلاثاء 28 يونيو 2022
قدّمت مدربة اللياقة العقلية دارين القطب نصائح للتغلّب على مرض السرطان (الصورة: غيتي)
شارك
Share

أكد الباحثون أن نتيجة هذه الدراسة الجديدة قد تغيّر طريقة جمع الأطباء لعينات الدم من مرضى السرطان في المستقبل.

Close