الخميس 25 يوليو / يوليو 2024

مظاهرات قرب السياج الحدودي.. الاحتلال يستهدف نقطتي رصد لحماس في غزة

مظاهرات قرب السياج الحدودي.. الاحتلال يستهدف نقطتي رصد لحماس في غزة

شارك القصة

شهد السياج الحدودي في قطاع غزة مظاهرات مناهضة لاعتداءات الاحتلال الإسرائيلي - إكس
شهد السياج الحدودي في قطاع غزة مظاهرات مناهضة لاعتداءات الاحتلال الإسرائيلي - إكس
تظاهر فلسطينيون قرب السياج الفاصل لقطاع غزة لليوم الثامن على التوالي تنديدًا باقتحام مستوطنين للمسجد الأقصى والانتهاكات المستمرة بالضفة الغربية. 

قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأحد، نقطتي رصد تابعتين لحركة "حماس" شرقي غزة، بالتزامن مع مظاهرات خرجت لليوم الثامن على التوالي قرب السياج الفاصل للقطاع.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، قصفه موقعين عسكريين، قائلاً: "شنت القوات هجمات باستخدام طائرة مسيرة ضد موقعين عسكريين لمنظمة حماس في منطقتي البريج وجباليا، حيث تجري مواجهات عنيفة تخللها إلقاء عبوات باتجاه قوات الجيش قرب السياج الحدودي".

وأضاف: "لا توجد إصابات في صفوف الجيش الإسرائيلي".

مظاهرات مندّدة باقتحامات الأقصى

في السياق نفسه، أصيب 3 فلسطينيين الأحد برصاص جيش الاحتلال أثناء تفريقه للمتظاهرين قرب السياج الفاصل، وفق ما أفاد بيان أصدرته وزارة الصحة في غزة.

وخرج عشرات الشبان الفلسطينيين في مظاهرات متواصلة لليوم الثامن على التوالي قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل تنديدًا باقتحام مستوطنين للمسجد الأقصى والانتهاكات المستمرة بالضفة الغربية المحتلة واستمرار حصار غزة.

وتجمع الشبان قرب السياج وأشعلوا الإطارات المطاطية المستخدمة، ورفعوا العلم الفلسطيني وألقوا قنابل صوتية.

ولتفريق المتظاهرين أطلق عناصر جيش الاحتلال الرصاص الحي والمغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.

كما نشر الجيش قوات وآليات ووحدة قناصة خلف التلال الرملية في الجانب الآخر من السياج . 

من اقتحام المستوطنين للأقصى اليوم تحت حراسة أمنية - تويتر
من اقتحام المستوطنين للأقصى اليوم تحت حراسة أمنية - تويتر

وتأتي المظاهرات بدعوة من شبان يطلقون على أنفسهم اسم "الشباب الثائر" عبر مواقع التواصل الاجتماعي. 

ويندّد المتظاهرون باقتحامات المستوطنين المستمرة للمسجد الأقصى في القدس، تزامنًا مع احتفالات السنة العبرية التي بدأت في 15 سبتمبر/ أيلول الجاري وتستمر حتى 8 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى

واليوم الأحد، اقتحم نحو 317 مستوطنًا المسجد الأقصى، بحسب دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، حيث أدى بعضهم صلوات تلمودية.

وأفادت مراسلة "العربي" في القدس كريستين ريناوي بأن أعداد المستوطنين الذين اقتحموا ساحات المسجد الأقصى وصلت إلى 520 مستوطنًا تزامنًا مع "عيد الغفران".

وبحسب ريناوي، منعت قوات الاحتلال الصحافيين من تصوير المستوطنين وهو يؤدون صلواتهم، كما نفذت حملات تفتيش وتدقيق بهويات المارة في البلدة القديمة بذريعة تأمين موسم الأعياد اليهودية.

وأشارت المراسلة إلى أن سلطات الاحتلال ستعمد لإغلاق الطرقات وتقييد حركة الفلسطينيين في الضفة الغربية وعلى المعابر الحدودية تنفيذًا لتدابير الإغلاق العام.

تابع القراءة
المصادر:
العربي - وكالات
تغطية خاصة
Close