الثلاثاء 16 يوليو / يوليو 2024

مقترح إسرائيلي لصفقة تبادل.. المقاومة تبث مقطعًا لأحد الأسرى بغزة

مقترح إسرائيلي لصفقة تبادل.. المقاومة تبث مقطعًا لأحد الأسرى بغزة

Changed

نشرت سرايا القدس تسجيلًا مصورًا قصيرًا تحدث فيه الأسير إلكسندر توربانوف - الأناضول
نشرت سرايا القدس تسجيلًا مصورًا قصيرًا تحدث فيه الأسير الإسرائيلي إلكسندر توربانوف - الأناضول
أفاد مراسل "العربي" بأن القاهرة تسلمت مقترحًا جديدًا من إسرائيل لصفقة تبادل للمحتجزين عن طريق مسؤول ملف الأسرى في جيش الاحتلال.

نشرت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، اليوم الثلاثاء تسجيلًا مصورًا للأسير الإسرائيلي في قطاع غزة ألكسندر توربانوف.

وتحدث الأسير في التسجيل قائلًا إن اسمه هو ألكسندر توربانوف، وأضاف: "إلى مواطني إسرائيل والمتظاهرين.. في الأيام القليلة القادمة ستسمعون مني الحقيقة بخصوص ما جرى لي ولعشرات الأسرى في غزة". وأضاف: "أطلب منكم أن تنتظروا بمزيد من الصبر".

وقد حمل التسجيل المقتضب عنوانًا جاء فيه: "حكومة نتنياهو لا تريد أن تدفع الثمن".

إلى ذلك، تضمّن التسجيل صورًا عرضت بشكل سريع ومتداخل للأسرى الإسرائيليين لدى المقاومة الفلسطينية بينهم الأسير نداف بوبلابيل (51 عامًا)، والذي أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في 11 من الشهر الجاري وفاته متأثرًا بجراح أُصيب بها بعد استهداف الطيران الإسرائيلي مكان احتجازه قبل شهر.

وبينما تتحدث تل أبيب عن بقاء 121 محتجزًا من هؤلاء بأيدي المقاومة الفلسطينية، تؤكد الأخيرة مقتل العشرات منهم بغارات إسرائيلية على القطاع.

وقد بادلت المقاومة الفلسطينية 105 من هؤلاء المحتجزين منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الفائت، وبعضهم عمال أجانب، بالعديد من الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، خلال هدنة إنسانية مؤقتة استمرت 7 أيام، وانتهت مطلع ديسمبر/ كانون الأول 2023.

القاهرة تتسلّم مقترحًا إسرائيليًا

في سياق ذي صلة، أفاد مراسل "العربي" بأن القاهرة تسلمت مقترحًا جديدًا من إسرائيل لصفقة تبادل للمحتجزين عن طريق مسؤول ملف الأسرى في الجيش الإسرائيلي نيتسان ألون.

وبُني الاقتراح على سلفه الذي توافق عليه الوسطاء في وقت سابق باستثناء تحديد موعد لوقف الحرب أو الانسحاب الكامل من القطاع.

ويتضمن المقترح عرضًا بانسحاب تدريجي من رفح وزيادة أعداد الأسرى الفلسطينيين الذين سيفرج عنهم، كما يتضمن زيادة فترة وقف إطلاق النار ورفع حجم المساعدات الإنسانية للقطاع.

بدورها، أشارت هيئة البث الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، إلى أنه "من المنتظر أن تستأنف المحادثات الأسبوع المقبل في العاصمة القطرية الدوحة".

ونقلت الهيئة عن أطراف أجنبية مشاركة في المفاوضات لم تسمها، قولها إن "توسع الأنشطة العسكرية الإسرائيلية في رفح (جنوب القطاع) سيجعل المحادثات صعبة".

وكان القيادي في حماس أسامة حمدان قد نفى أمس الإثنين، تلقي الحركة أي تأكيد من الوسطاء بشأن ادعاء إسرائيل صياغتها صفقة جديدة لتبادل الأسرى، مؤكدًا أنه لا يمكن معالجة القضية قبل "الوقف الشامل للعدوان" على قطاع غزة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close