الجمعة 5 مارس / March 2021

الثقة بالنفس ودور الشريك في إضعافها أو تقويتها

الثقة بالنفس ودور الشريك في إضعافها أو تقويتها
الإثنين 22 شباط 2021

تعد الثقة في النفس من الصفات الأساسية في شخصية الإنسان، وتؤثر على جميع تفاصيل حياته. كما تلعب دورًا مهمًا في علاقة الفرد مع الشريك الذي يساهم في تعزيزها أو إضعافها.

ويوضح المعالج النفسي ومدير مركز إثراء للحاجات العلاقاتية شادي رحمة، في حديث إلى "التلفزيون العربي"، أن الثقة بالنفس "مهمة في جميع العلاقات الإنسانية وتتيح للفرد أن يتعرّف على نقاط قوته وقدراته. وعلى المرء أن يدرك ما يستطيع تقديمه في علاقة ما، وما سيتلقى في المقابل"، معتبراً أن عدم معرفة الفرد لنفسه "يحد العلاقة ويعرقلها".

كيف يؤثر ضعف الثقة في النفس؟

ووفقًا لرحمه، يعاني الفرد الذي الذي لا يثق بنفسه كما شريكه على حد سواء، حيث يتردّد تجاه المواقف والقرارات الحياتية، ويشعر بأنه غير قادر على القيام بعدة مهام، وأنه لا يملك ما يُقدّمه للآخر، ويريد أن يكون المتلقي دوماً".

ويرى رحمة أن  هذا الأمر "يترك تبعاته على الشريك الذي يعاني بدوره من عدم تلقي أي شيء من شريكه وإن لم يكن عن سوء نية أو تصميم".

 

هل يمكن تعزيز الثقة بالنفس؟

يملك الإنسان القدرة العقلية التي تسمح له بتعلّم الأشياء الجديدة دومًا. وتعد تقوية الثقة بالنفس أمرًا سهلًا شرط التعرف على الذات. ويقول رحمة: "يجب أن يتعرّف الفرد على نقاط قوته، وأن يبدأ من فكرة أن الإنسان ليس كاملا، وبالتالي فإن نقاط النقص والضعف لدى الإنسان هي أمر طبيعي". 

ما هو دور الشريك في تعزيز أو إضعاف الثقة بالنفس؟

يساهم الشريك في تقوية أو إضعاف الثقة بالنفس لدى الشخص الآخر. ويرى رحمة أن تركيز الشريك على خطأ أو موقف ما والتعاطي معه بطريقة توبيخية تُسبّب شعورًا بالعار، وبالتالي تضعف ثقته بنفسه. ولا يُقلّل رحمة من دور اللوم والسخرية السلبي. 

ومن جهة أخرى، يمكن للشريك أن يضيء نقاط القوة لدى شريكه، ويُساعده في التعرّف على الصفات الجيدة لديه في مسعى لإظهار ثقته بنفسه. ويشير رحمة إلى أهمية توجيه الشكر للشريك ومفاجأته باكتشاف نفسه.

وفي هذا الإطار، ينصح رحمة الشريكين بالحصول على الاستشارة المُتخصّصة، لأن ضعف الثقة بالنفس من الأمور التي يسهل حلّها، عندما يتم تداركها بالطريقة الصحيحة. 

المصادر:
التلفزيون العربي

شارك القصة

صحة - العالم
منذ ساعة
جرى حتى الآن تطعيم 1604 أشخاص ضد "الإيبولا" في التفشي الجديد بغينيا
جرى حتى الآن تطعيم 1604 أشخاص ضد "الإيبولا" في التفشي الجديد بغينيا (غيتي)
شارك
Share

تؤكد منظمة الصحة العالمية أن الدول المجاورة لغينيا غير مستعدة تمامًا لبدء التطعيم ضد مرض "إيبولا"، كما لا تتوافر جرعات كافية من اللقاحات لبدء التطعيم الوقائي.

صحة - العالم
منذ 3 ساعات
سجلت جنوب إفريقيا أكبر عدد من حالات الإصابة والوفاة في القارة
سجلت جنوب إفريقيا أكبر عدد من حالات الإصابة والوفاة في القارة (غيتي)
شارك
Share

أوقفت جنوب إفريقيا استعمال لقاحات "أسترازينيكا" بعدما تبين أنه يوفر الحد الأدنى من الوقاية من المرض الذي تسببه السلالة المتحورة من الفيروس.

Close