الأربعاء 8 ديسمبر / December 2021

هجوم وانتقادات حادة.. بوريس جونسون متهم "بالاستهتار" بقواعد المسرح

هجوم وانتقادات حادة.. بوريس جونسون متهم "بالاستهتار" بقواعد المسرح
الخميس 25 نوفمبر 2021

استهزأ رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون مرة أخرى بالمطالبات الرسمية لارتداء الكمامة، وذلك أثناء حضوره في مسرح مزدحم شمالي لندن مساء الثلاثاء، لمشاهدة عرض "ماكبث" بحسب ما أفاد شهود عيان لموقع "الغارديان" البريطاني.

وفي التفاصيل، فقد كان رئيس الوزراء من بين الحاضرين لمشاهدة مسرحية "ماكبث" لويليام شكسبير في مسرح ألميدا في إيسلينغتون، لكنه صدم الحضور بوضعه قناع الوجه الطبي أسفل فمه عند ذقنه أثناء دخوله إلى القاعة، قبل أن يخلعها تمامًا أثناء العرض، وفق ما أكّد ثلاثة من الحاضرين. 

وتشير الغارديان إلى أن جونسون لم يلتزم بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، على الرغم من أن تعليمات في المسرح "واضحة جدًا" للزوار، والتي تشدد على ضرورة ارتداء الكمامة "في جميع الأوقات إلا عند تناول الطعام أو الشرب".

كما تم تصوير جونسون مرة في القاعة والقناع حول ذقنه، ومرة أخرى داخل منطقة عامة بالمسرح من دون كمامة على الإطلاق، إلى جانب شخص يعتقد أنه أحد أفراد عائلته.

بالإضافة إلى ذلك، صرّح أحد أفراد الجمهور الذي كان يجلس بالقرب منه في القاعة إن جونسون "سعل وبصق" أثناء الأداء ولم يكن يضع كمامة للوجه وكان "يتحدث طوال الوقت" مما زاد الانطباع بأنه "متغطرس ومستهتر"، وفق "الغارديان".

كما قال شاهد آخر كان يجلس بعيدًا عن جونسون إنه "أمر مؤسف أن يلتزم جميع الناس في المسرح بتعليمات ارتداء الكمامة، عدا رئيس الوزراء".

ليست المرة الأولى

ويؤكّد تقرير الصحيفة البريطانية، أنه تم إرسال بريد إلكتروني إلى حاملي التذاكر قبل المسرحية، وجاء فيه: "تذكر ارتداء كمامة في جميع الأوقات في جميع أنحاء المبنى ما لم تكن معفيًا".

إنما هذه ليست المرة الأولى التي يخالف فيها رئيس الوزراء إجراءات الحد من تفشي كوفيد-19 التي وضعتها حكومته، إذ يأتي قرار جونسون الواضح بعدم رغبته في ارتداء قناع في ألميدا بعد أن تعرض لانتقادات سابقة لعدم ارتدائه قناعًا أثناء جلوسه بجوار ديفيد أتينبورو البالغ من العمر 95 عامًا في قمة "كوب 26".

كما شوهد جونسون مع الطاقم الطبي في ممر في مستشفى "هيكسهام" من دون كمامة وقبلها في قطار بمانشستر، وعقب حادثة المستشفى اعتذر رئيس الوزراء من الناس على الرغم من أنه قال "بالكاد كانت 30 ثانية".

المصادر:
ترجمات

شارك القصة

صحة - العالم
منذ 5 ساعات
السلاح الأفضل المتاح لمواجهة "أوميكرون" هو تلقي اللقاح (غيتي)
السلاح الأفضل المتاح لمواجهة "أوميكرون" هو تلقي اللقاح (غيتي)
شارك
Share

يعزل الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش نفسه لبضعة أيام، بعدما خالط مسؤولًا في المنظّمة الدولية تبيّن لاحقًا أنّه مصاب بكوفيد-19.

Close