الإثنين 26 Sep / September 2022

مهرجان كان السينمائي.. الكشف عن الفيلم الفائز بـ"السعفة الذهبية"

مهرجان كان السينمائي.. الكشف عن الفيلم الفائز بـ"السعفة الذهبية"

Changed

صورة جماعية للحائزين على جوائز في ختام مهرجان كان السينمائي
صورة جماعية للحائزين على جوائز في ختام مهرجان كان السينمائي (تويتر)
كان الترقب سيد الموقف لمعرفة الفيلم الذي سيخلف فيلم "باراسايت"، آخر فائز بالجائزة المرموقة عام 2019، قبل تفشّي فيروس كورونا.

في لحظة "ارتباك" خلال مراسم ختام مهرجان كان السينمائي، تسرّع رئيس لجنة التحكيم المخرج الأميركي سبايك لي وكشف عن اسم الفائز بأكبر جوائز المهرجان.

فقبل الموعد المقرّر للكشف عن اسم الفائز بالجائزة، قال لي إن فيلم (تيتان) للمخرجة الفرنسية الشابة جوليا دوكورنو فاز بالسعفة الذهبية عن فئة أفضل فيلم.

فيلم تيتان الحائز على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان

وتدور أحداث الفيلم في أجواء خيالية ويتناول قصة سفاح. وأثار انقسامًا بين النقاد حيث أشاد البعض بما فيه من "إبداع"، بينما انتقده آخرون بسبب ما وصفوه بأسلوبه "الأهوج والفوضوي".

وكانت دوكورنو (37 عامًا) قد أثارت إعجاب النقاد في السابق بفيلمها (رو).

وكان الترقب سيد الموقف لمعرفة الفيلم الذي سيخلف فيلم "باراسايت"، آخر فائز بالجائزة المرموقة عام 2019، قبل تفشّي فيروس كورونا.

ماذا عن باقي الجوائز؟

نالت جوليا دوكورنو، جائزة أفضل مخرجة عن فيلمها "تيتان"، بالمهرجان الذي بدأ في 6 يوليو/ تموز الجاري.

وذهبت جائزة أفضل ممثل للأميركي كاليب لاندري جونز عن دوره في فيلم "Nitram" للمخرج جاستن كورزيل.

ومنحت جائزة لجنة التحكيم الخاصة في فئة الأفلام القصيرة إلى "Ceu de Agosto" للمخرج وكاتب السيناريو البرازيلي جاسمين تينوتشي، بينما حصل فيلم "Tian Xia Wu Ya" للمخرج تانغ يي من هونغ كونغ على السعفة الذهبية.

كما تم منح جائزة الكاميرا الذهبية للمخرجة الكرواتية أنتونيتا ألامات كوسيجانوفيتش عن فيلم "Murina".

وحصل المخرج الإيطالي ماركو بيلوتشيو على جائزة السعفة الذهبية الفخرية، فيما اختيرت الممثلة النرويجية رينات رينزف أفضل ممثلة عن أدائها في فيلم "Verdens Verste Menneske".

وفاز فيلم "Drive My Car" للمخرج الياباني "هاماغوتشي ريوسوكي" بجائزة أفضل سيناريو.

وتم منح الجائزة الكبرى لفيلم "Ghahreman" للمخرج الإيراني أصغر فرهادي، و"Hytti N6" للمخرج الفنلندي جوهو كوزمانين.

وعاد مهرجان كان، أكبر مهرجانات السينما في العالم، إلى الريفييرا الفرنسية بعد توقفه عام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close