الخميس 11 يوليو / يوليو 2024

مودي تحت مرمى الانتقادات.. ارتفاع عدد ضحايا انهيار جسر المشاة في الهند

مودي تحت مرمى الانتقادات.. ارتفاع عدد ضحايا انهيار جسر المشاة في الهند

Changed

تقرير عن حادثة انهيار جسر المشاة في الهند (الصورة: غيتي)
يواصل الجيش الهندي والبحرية وفرق الاستجابة للكوارث عمليات البحث بينما تجمع السكان على ضفاف النهر بالقرب من حطام الجسر المنهار.

ارتفع عدد قتلى انهيار جسر للمشاة في الهند إلى 135، اليوم الثلاثاء، مع دخول عمليات الإنقاذ يومها الثالث، رغم إعلان السلطات أنه تم الانتهاء تقريبًا من تحديد مصير جميع من يُعتقد أنهم فقدوا.

والأحد، انهار جسر معلق عبر نهر ماتشو في منطقة موربي، بولاية غوجارات الغربية، وذلك بعد أربعة أيام من إعادة فتحه عقب أعمال صيانة، وصدرت شهادة رسمية بأنه صالح للاستخدام.

وكان الجسر الذي يعود إلى الحقبة الاستعمارية مكتظًا بالزوار الذين يستمتعون باحتفالات مهرجاني ديوالي وشهات بوجا، ليسقط الناس في الماء من ارتفاع نحو عشرة أمتار. وتقول السلطات إنه يُعتقد أن نحو مئتي شخص كانوا على الجسر عندما انهار.

وقال جي.تي بانديا وهو مسؤول إداري كبير في موربي لوكالة رويترز اليوم: "توفي أحد المصابين في الحادث متأثرًا بجراحه في المستشفى ليرتفع عدد القتلى إلى 135". وأضاف: "استؤنفت  عمليات البحث مرة أخرى اليوم. نعتقد أن شخصًا واحدًا في عداد المفقودين في الوقت الحاضر".

ويواصل الجيش الهندي والبحرية وفرق الاستجابة للكوارث عمليات البحث بينما تجمع السكان على ضفاف النهر بالقرب من حطام الجسر المنهار. ويبلغ طول الجسر 233 مترًا وعرضه 1.25 متر. وهو كان قد شُيد في البداية عام 1877 وأغلق لمدة ستة أشهر للإصلاحات حتى الأسبوع الماضي.

وألقت الشرطة الهندية القبض على تسعة أشخاص أمس الإثنين بتهمة القتل غير العمد. ومن بينهم موظفو إصدار التذاكر بتهمة السماح لعدد كبير من الأشخاص بالصعود إلى الجسر، إضافة إلى المقاولين الذين كانوا مسؤولين عن أعمال الإصلاح. وأعلنت ولاية جوجارات حيث تقع موربي أن غدًا الأربعاء سيكون يوم حداد.

ومن المقرر أن يزور رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، الذي ينحدر من جوجارات وكان رئيس وزرائها لما يقرب من 13 عامًا، المدينة الصناعية في وقت لاحق من اليوم.

وقال مسؤولون إنه من المتوقع أن يزور مودي الذي كان يقوم بجولة في الولاية التي من المقرر أن تشهد انتخابات مطلع العام المقبل، موقع الكارثة ومستشفى موربي.

وهاجمت أحزاب المعارضة حزب مودي (بهاراتيا جاناتا) بسبب طلاء المستشفى قبل زيارة رئيس الوزراء، ووصفت الأمر بأنه غير لائق.

وقدم الرئيس الأميركي جو بايدن تعازيه في الضحايا، وكثير منهم من الأطفال. وقال بايدن في بيان: "في هذا الوقت العصيب، سنواصل الوقوف مع الشعب الهندي ودعمه".

المصادر:
العربي، رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close