الإثنين 15 يوليو / يوليو 2024

"نظام الإشارة لم يكن مفعلًا".. إيران تحقق في سبب تحطم طائرة رئيسي

"نظام الإشارة لم يكن مفعلًا".. إيران تحقق في سبب تحطم طائرة رئيسي

Changed

إبراهيم رئيسي
أمر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلّحة الإيرانية لجنة رفيعة المستوى بفتح تحقيق في سبب تحطّم مروحية الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي- رويترز
أعلن رئيس هيئة الأركان الإيراني عن تكليف "لجنة رفيعة المستوى بفتح تحقيق في سبب تحطّم مروحية الرئيس" إبراهيم رئيسي.

أمر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلّحة الإيرانية اللواء محمد باقري، اليوم الإثنين، بإجراء تحقيق في سبب تحطّم المروحية التي كانت تقلّ الرئيس إبراهيم رئيسي ومسؤولين آخرين، والذي أودى بحياتهم في شمال غرب الجمهورية الإسلامية.

وأفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا) بأنّ باقري أمر "لجنة رفيعة المستوى بفتح تحقيق في سبب تحطّم مروحية الرئيس" الأحد.

وبينما أعلنت إيران الحداد خمسة أيام على رئيسها إبراهيم رئيسي، كلّف المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي النائب الأول لرئيس الجمهورية محمد مخبر بتولّي مهام الرئاسة.

وينصّ الدستور الإيراني على أن يتولى النائب الأول لرئيس الجمهورية مهام الرئيس في حال الوفاة، على أن تُجرى انتخابات رئاسية في غضون 50 يومًا بعد الوفاة.

"لم تظهر إشارة من المروحية"

وفي سياق متصل، ذكر وزير النقل التركي عبد القادر أورال أوغلو أن نظام الإشارة للطائرة الهليكوبتر التي تحطمت وهي تقل الرئيس الإيراني ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان أمس الأحد لم يكن مفعلًا أو أن الطائرة لم يكن لديها مثل هذا النظام.

وأضاف: "لكن (نعتقد) أن نظام الإشارة لم يكن مفعلًا على الأرجح لسوء الحظ أو أن الطائرة الهليكوبتر لم يكن لديها نظام الإشارة هذا، لأن الإشارات لم (تظهر هذه المرة)".

والإثنين، أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما بحادث تحطم مروحية، الأحد، في محافظة أذربيجان الشرقية (شمال غرب)، خلال عودتهما من مراسم افتتاح سد على الحدود بين إيران وأذربيجان، الأحد، بمشاركة الرئيس علييف.

وتمكنت طائرة مسيرة تركية من طراز "أقينجي" من كشف موقع تحطم المروحية، والتي شاركت بأعمال البحث بناء على طلب إيراني للسلطات التركية.

واستطاعت فرق الإنقاذ الوصول إلى حطام المروحية بعد جهود استمرت 15 ساعة.

حادث "ثقيل على الدولة والأمة"

في غضون ذلك، قال الرئيس الإيراني المؤقت محمد مخبر، إن وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي بحادث تحطم مروحيته "ثقيلة للغاية على الشعب والدولة لكنها لن تخلق أي فراغ في إدارة البلاد".

وتحدث مخبر في اجتماع مجلس الوزراء عن حادث تحطم المروحية الذي تسبب في وفاة رئيسي، بحسب وكالة "برنا" للأنباء الإيرانية.

وقال مخبر: إن "الحادث الذي وقع ثقيل للغاية على الدولة والأمة وقائد البلاد (علي خامنئي)، لكن هذا الحدث المهم لن يخلق أي فراغ في الإدارة تحت قيادة القائد (خامنئي) فليتأكد الشعب من ذلك".

وطلب من كافة أعضاء الحكومة مواصلة عملهم دون انقطاع أو تأخير وبنفس الروح والقوة المعتادة حتى لا يحدث اضطراب في شؤون البلاد ومعالجة مشاكل الشعب.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close