الخميس 2 فبراير / فبراير 2023

هدف البرتغال الجدلي.. ماذا يقول الخبير التحكيمي جمال الشريف لـ"العربي" عن اللقطة؟

هدف البرتغال الجدلي.. ماذا يقول الخبير التحكيمي جمال الشريف لـ"العربي" عن اللقطة؟

Changed

الحكم الدولي السابق جمال الشريف يتحدث لـ"العربي" عن هدف البرتغال الجدلي بمرمى الأوروغواي (الصورة: غيتي)
لم يسمح الاتحاد الدولي لكرة القدم بترك هدف البرتغال الأول بمرمى الأوروغواي عرضة للشكوك فحسم الجدل بعد العودة إلى التقنيات الحديثة.

شهدت مباراة الأوروغواي والبرتغال ضمن المجموعة الثامنة من مونديال قطر لقطة شكلت مادة دسمة لمواقع التواصل الاجتماعي بعد الجدل الذي أثارته.

فالهدف الأول للبرتغال في المباراة التي أقيمت الإثنين احتُسب لصالح النجم كريستيانو رونالدو الذي احتفل بتسجيله زاعمًا أن الكرة لامست رأسه.

لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم حسم الجدل وعاد واحتسب الهدف لزميله برونو فرنانديز.

فقد أرسل فرنانديز تمريرة عرضية كان يقصد أن تكون لكريستيانو رونالدو لكنها سقطت بمساعدة الحظ في الشباك في الدقيقة 54، كما نفذ اللاعب ذاته ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع لينهي المباراة بنتيجة 2-0 ويرسل فريقه إلى الدور الثاني قبل جولة واحدة على ختام دور المجموعات.

الكرة لم تغير مسارها

ولدى سؤاله عن الارتباك حول صاحب الهدف الأول، قال فرناندو سانتوس مدرب البرتغال ضاحكًا: "كانت مباراة رائعة. لعب فريقنا بشكل جيد للغاية والباقي لا يهم".

الهدف احتُسب لبرونو فرنانديز
الهدف احتُسب لبرونو فرنانديز - غيتي

وفي هذا الإطار، شرح الحكم الدولي السابق جمال الشريف أن الهدف احتُسب في البداية لصالح رونالدو ومن ثم لزميله فرنانديز على موقع الفيفا نتيجة مراجعة لقطة الهدف حيث تم التأكد أن رونالدو لم يلمس الكرة.

وأوضح في حديث إلى برنامج "مونديال العربي" من لوسيل أن الكرة لم تغير مسارها بشكل نهائي بعدما سددها فرنانديز، لافتًا إلى أنه لو حصلت ملامسة حقيقية لكانت الكرة غيرت من مسارها.

وأشار إلى أن هذا الموضوع تقديري وحسمته التقنيات الجديدة في اللعبة التي تمت العودة إليها للتأكد من هوية صاحب الهدف.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close