الأربعاء 17 يوليو / يوليو 2024

وارسو تطلب تفسيرًا من كييف.. هدية أوكرانية تنفجر في مركز شرطة بولندا

وارسو تطلب تفسيرًا من كييف.. هدية أوكرانية تنفجر في مركز شرطة بولندا

Changed

"العربي" يكشف تفاصيل الطرود المفخخة التي وصلت إلى أهداف عدة في العاصمة مدريد (الصورة: رويترز)
تسعى بولندا للحصول على تفسير من أوكرانيا، بعد نقل قائد شرطتها ياروسلاف شيمشيك إلى المستشفى عقب انفجار هدية تلقاها من مسؤول أوكراني.

أعلنت وزارة الداخلية البولندية، الخميس، إصابة قائد الشرطة البولندية ياروسلاف شيمشيك بجروح طفيفة نجمت عن انفجار هدية تلقاها من مسؤول أوكراني كبير، نُقل على إثرها إلى المستشفى.

كذلك أصيب موظف مدني في مقر الشرطة الوطنية بجروح طفيفة نتيجة الانفجار، لكنها لم تتطلب دخوله المستشفى، في حين لا يزال شيمشيك في المستشفى تحت المراقبة. 

انفجار الهدية الأوكرانية

في التفاصيل، ذكر بيان الداخلية البولندية بأن "انفجارًا وقع أمس الأربعاء في الساعة 07:50 صباحًا في غرفة مجاورة لمكتب قائد الشرطة"، موضحًا أن الانفجار نجم عن إحدى الهدايا التي تلقاها شيمشيك خلال زيارة عمل قام بها إلى أوكرانيا في 11 و12 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

وخلال زيارته الرسمية إلى أوكرانيا التقى ياروسلاف شيمشيك مسؤولين من الشرطة الأوكرانية وأجهزة الطوارئ، حيث "تلقى هدية من أحد رؤساء الأجهزة الأوكرانية"، وفق الوزارة.

وارسو تطلب تفسيرات من كييف

وفي حين كشفت الوزارة أن "الجانب البولندي طلب من الجانب الأوكراني تقديم تفسيرات"، لم تقدم أي معلومات إضافية حول محتوى الهدية.

يذكر أن بولندا تعد حليفًا قويًا لأوكرانيا وقد قدمت لها أشكالًا مختلفة من الدعم منذ انطلاق الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا في 24 فبراير/ شباط الفائت، بحيث أرسلت وارسو مساعدات عسكرية وإنسانية إلى أوكرانيا وتستضيف أعدادًا كبيرة من اللاجئين الأوكرانيين.

طرود دموية في سفارات أوكرانيا

تأتي هذه الحادثة، بعد أيام من إعلان أوكرانيا عن أن سلسلة من "الطرود الدموية" أُرسلت إلى بعثاتها في أنحاء أوروبا، كان أولها انفجار طرد ملغوم في سفارة أوكرانيا في إسبانيا قبل أسابيع قليلة، بينما أبطلت الشرطة الإسبانية مفعول طرود أخرى.

كما أُرسل طرد مشبوه إلى رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إلا أن السلطات الإسبانية تكتّمت عن الإعلان عن الأمر لأيام.

حينها، وجّهت كييف أصابع الاتهام لموسكو في مسألة الطرود، حيث قال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف: "بدأ العالم يُدرك أن روسيا دولة إرهابية، والإرهاب لا يعرف حدودًا. إنهم يستخدمون أساليب إرهابية لإثارة الإرهاب".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close