الأحد 21 يوليو / يوليو 2024

وفاة اللاعب أحمد رفعت.. الأزمة تتفاعل في مصر ورئيس ناديه يقدم استقالته

وفاة اللاعب أحمد رفعت.. الأزمة تتفاعل في مصر ورئيس ناديه يقدم استقالته

Changed

تستحوذ قضية وفاة أحمد رفعت على اهتمام كبير في الوسط الرياضي بمصر - غيتي
تستحوذ قضية وفاة أحمد رفعت على اهتمام كبير في الوسط الرياضي بمصر - غيتي
توفي لاعب المنتخب المصري لكرة القدم ونادي "مودرن سبورت" أحمد رفعت، بعد تدهور حالته الصحية جراء أزمة قلبية.

أصدر نادي مودرن سبورت المصري، اليوم الثلاثاء، بيانًا أكد فيه استقالة رئيسه وليد دعبس، بعد تصريحاته الأخيرة التي أعقبت وفاة اللاعب أحمد رفعت، والتي تثير جدلًا واسعًا في مصر. 

والسبت، توفي لاعب المنتخب المصري لكرة القدم ونادي "مودرن سبورت" أحمد رفعت، بعد تدهور حالته الصحية جراء أزمة قلبية خلال مباراة في الدوري المحلي، واستمرت تداعياتها على مدار 4 أشهر.

قضية أحمد رفعت

وكان الجدل قد رافق وفاة اللاعب المفاجئة، لا سيما بشأن أسبابها إذ رأى البعض أن ذلك حدث نتيجة ضغوط تعرض لها اللاعب، وفق ما صرح به اللاعب قبل وفاته بأسابيع.

ففي آخر مقابلاته التلفزيونية، أشار رفعت إلى أن الطبيب المعالج لحالته أخبره بأن سبب الأزمة القلبية التي تعرض لها ضغوط نفسية زائدة عن طاقته تعرض لها.

واتهم اللاعب الراحل أشخاصًا مسؤولين في القطاع الرياضي في مصر (لم يسمهم) بأنهم سبب تلك الضغوط. وقال رفعت: "تعرضت لضغوط كبيرة من شخص أو اثنين مسؤولين عن الكرة وفي الدولة، ولن أكشف عن تفاصيل ذلك حاليًا".

وكشفت تقارير صحفية مصرية، أن أزمة اللاعب الدولي بدأت منذ نحو 3 أعوام حين كان في صفوف النادي المصري الذي تلقى طلبًا من جهاز الرياضة العسكري الذي يشرف على أندية من بينها نادي طلائع الجيش، بأن يلتحق اللاعب بالخدمة العسكرية، على أن يقضي مدتها في صفوف حرس الحدود.

وفي العام نفسه، انتقل رفعت إلى نادي مودرن سبورت، على وعد من رئيسه حينئذ أحمد دياب بتسوية أوضاعه مع القوات المسلحة فيما يتعلق بواجب تأدية الخدمة العسكرية.

وبعد عام تقريبًا، قام النادي بإعارة أحمد إلى نادي الوحدة الإماراتي، ولم يمكث رفعت طويلًا في الإمارات وعاد إلى القاهرة بعد فسخ التعاقد معه، لكنه فوجئ بالقبض عليه في مطار القاهرة وإحالته إلى النيابة العسكرية التي قضت بسجنه عسكريًا ستة أشهر.

وقال محامي اللاعب إن تلاعبًا تم من قبل إدارة النادي للتحايل على طلب التجنيد، بأن استخرج النادي تصريحًا للسفر إلى ليبيريا من أجل مباراة، ثم من ليبيريا لم يعد اللاعب إلى مصر وسافر من الخارج إلى الإمارات.

وبعد أن أنهى اللاعب محكوميته، عاد تدريجيًا إلى الملاعب وسط أزمات متتالية تتعلق بمستحقاته لدى النادي وغيرها، حتى سقط مغشيًا عليه في مارس/ آذار الماضي.

انسحاب وليد دعبس من المشهد

وكان رئيس النادي الذي استقال اليوم وليد دعبس قد رد على ما أثير بشأن أزمة وفاة اللاعب أحمد رفعت، مؤكدًا صدور حكم بحبس اللاعب، وقيام النادي بواجبه في هذه القضية.

وقال بيان النادي اليوم، إن دعبس تقدم باستقالته "نظرًا لما تعرض له من تشويه لشخصه، ولكيان النادي وتحريف لتصريحاته، ومحاولة تعمد الوقيعة بينه وبين أسرة الراحل المرحوم أحمد رفعت والرأي العام وكل محبي اللاعب الراحل".

كذلك قرر ملاك الحصص الحاكمة للشركة التنازل عن الحصص المملوكة لهم للملاك السابقين، مع تفويضهم في إدارة وتسيير الأعمال بالنادي لحين توفيق  الأوضاع، بالإضافة "لتقديم الدعم اللازم للجنة المشكلة بقرار وزير الشباب والرياضة بشأن التحقيق في الوقائع التي تخص اللاعب الراحل أحمد رفعت في حدود المعلومات المتوفرة لدينا حال إدارة النادي اعتبارًا من سبتمبر/ أيلول 2023". 

وختم بيان النادي بأن دعبس قرر الانسحاب من المشهد الرياضي في مصر، وهو "يعتذر عن محاولة تحريف تصريحاته عبر وسائل الإعلام، ويعلن تعزية أسرة المرحوم أحمد رفعت في بيتهم بالتجمع الخامس بصفته الشخصية وبدون أي صفة رسمية لتقديم العزاء الواجب". 

لجنة تقصي حقائق

من جانبه، كشف محمد الشاذلي، المتحدث الرسمي لوزارة الشباب والرياضة، أن إعلان نتائج لجنة تقصي حقائق أزمة أحمد رفعت سيكون خلال أسبوع بحد أقصى.

ونقلت صحيفة الأهرام المحلية عن الشاذلي، قوله إنه "منذ إعلان الوزارة تشكيل لجنة لمعرفة حقيقة الأمر، فإن الجميع يعمل بشكل جاد".

وأضاف أن جميع الأوراق في الوزارة سليمة من حيث تصريح سفر اللاعب، لافتًا إلى أن الحقائق الكاملة لم تصل للناس حتى الآن عن الأزمة.

وأشار إلى أن موقف وزارة الشباب والرياضة سليم 100% من حيث القرارات التي صدرت الخاصة باللاعب الراحل. 

المصادر:
صحف مصرية

شارك القصة

تابع القراءة