الخميس 25 يوليو / يوليو 2024

"يعرض البشرية للخطر".. خوف وقلق أميركي من مستقبل الذكاء الاصطناعي

"يعرض البشرية للخطر".. خوف وقلق أميركي من مستقبل الذكاء الاصطناعي

شارك القصة

"العربي" يسلط الضوء على المخاوف والمخاطر من تطور برامج الذكاء الصناعي (الصورة: غيتي)
يرى 61% من المشاركين في استطلاع الرأي أن الذكاء الاصطناعي يشكل خطرًا على الإنسانية، في حين يعارض ذلك 22% فحسب.

كشف استطلاع للرأي أجرته وكالة رويترز/ إبسوس، أن معظم الأميركيين يرون أن النمو السريع لتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، قد يعرض مستقبل البشرية للخطر، بحسب ما نشرت الوكالة اليوم الأربعاء. 

ويشعر أكثر من ثلثي الأميركيين بالقلق من التداعيات السلبية للذكاء الاصطناعي ويرى 61% منهم أنه قد يهدد الحضارة.

خوف وقلق من مستقبل الذكاء الاصطناعي

وبعدما أصبح تطبيق الدردشة شات جي.بي.تي الذي ابتكرته شركة أوبن إيه.آي، ويستخدم تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي الأسرع نموًا على الإطلاق ضمن التطبيقات الإلكترونية، بدأ سباق تنافس في مجال الذكاء الاصطناعي، إذ تسعى شركات تكنولوجيا كبيرة مثل مايكروسوفت وغوغل للتفوق على بعضها البعض في هذا المجال.

ويشعر المشرعون وشركات الذكاء الاصطناعي على حد سواء بالقلق. فقد قدم سام ألتمان الرئيس التنفيذي لشركة أوبن إيه.آي شهادته أمام الكونغرس الأميركي، أمس الثلاثاء، عبر فيها خوفه من سوء الاستخدام المحتمل لهذه التكنولوجيا، وطالب بوضع تنظيمات لها.

وأظهر استطلاع رويترز/ إبسوس أن عدد الأميركيين الذين يتوقعون نتائج سلبية من استخدام الذكاء الاصطناعي ثلاثة أمثال العدد الذي لا يتوقع ذلك.

خطر على الإنسانية

ووفقًا للبيانات، يرى 61% من المشاركين في استطلاع الرأي، أن الذكاء الاصطناعي يشكل خطرًا على الإنسانية، في حين يعارض ذلك 22% فحسب و17% لم يحسموا أمرهم.

وبينما يشعر الأميركيون بالقلق بشأن الذكاء الاصطناعي، فإن الجريمة والاقتصاد يحتلان مرتبة أعلى في قائمة اهتمامات الأميركيين اليومية، إذ يؤيد 77% زيادة تمويل الشرطة لمكافحة الجريمة، فيما عبر 82% عن خوفهم من حدوث ركود.

وأجري استطلاع الرأي عبر الإنترنت وشارك فيه 4415 من البالغين الأميركيين في الفترة بين التاسع من مايو/ أيار حتى 15 من الشهر نفسه.

"قدرة محدودة"

وفي "قمة الويب" التي عقدت في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، أول الشهر الجاري، رأى الباحث الأميركي بِن غورتزل، الذي يعود الفضل إليه في ما يُعرف بـ"الذكاء الاصطناعي العام" (AIG)، أن شات جي.بي.تي "ليس خطيرًا، معتبرًا أن "لا قدرة لديه على التفكير المعقد المتعدد الخطوات، ولا يمكنه وضع خطط لكيفية التعامل مع مواقف جديدة".

وجاء ذلك عقب مطالبة البعض بتجميد الأبحاث حول الذكاء الاصطناعي لستة أشهر، الأمر الذي يعارضه غورتزل. وكانت شركات كبرى قد منعت موظفيها من استخدام "تشات جي بي تي"، لأسباب عدة منها "حالات استخدام مفرط" لهذه التكنولوجيا، فيما قيدت شركات أخرى هذه المنصات.

تابع القراءة
المصادر:
العربي - رويترز
تغطية خاصة
Close