الثلاثاء 7 فبراير / فبراير 2023

10 وفيات يوميًا.. ما أسباب ارتفاع عدد حوادث السير في العراق؟

10 وفيات يوميًا.. ما أسباب ارتفاع عدد حوادث السير في العراق؟

Changed

نائب رئيس المركز الإستراتيجي لحقوق الإنسان حازم الرديني يشرح أسباب ارتفاع عدد الحوادث المرورية في العراق (الصورة: غيتي)
يحتل العراق المركز السابع عالميًا في عدد حوادث الطرق، حيث بلغت حصيلة وفيات الحوادث لهذا العام 4800.

كشف المركز الإستراتيجي لحقوق الإنسان في العراق، أن 10 أشخاص يموتون يوميًا جراء الحوادث المرورية، حيث يحتل العراق المركز السابع عالميًا في عدد حوادث الطرق، وفق منظمات مختصة.

ووثق المركز وجود 14 ألف جريح للحوادث العام الفائت، منها 3300 فارقوا الحياة، بينما ارتفع العدد هذا العام لتبلغ الحصيلة وفيات الحوادث 4800.

ويعزو الجهاز المركزي للإحصاء أسباب ارتفاع أعدد الوفيات إلى عدم التزام السائقين بإجراءات السلامة، وهو ما يتوافق مع رؤية مديرية المرور العامة.

وقال مدير علاقات وإعلام مدير المرور، زياد القيسي لـ"العربي"، إن السبب الرئيس للحوادث هو السرعة الجنونية والتهور.

من جانبهم، يلقي السائقون السبب على رداءة البنى التحتية ولا سيما الطرق الرئيسة، التي يصفونها بـ "طرق الموت" لكثرة وقوع الحوادث هناك، مطالبين بتأهيلها.  

طرقات متهالكة

بدوره، اعتبر نائب رئيس المركز الإستراتيجي لحقوق الإنسان، حازم الرديني، أن السبب الأول للحوادث في العراق هو الطرقات المتهالكة، فضلًا عن عدم الإلتزام بالتعليمات والإرشادات المرورية بخاصة إذا كان السائق لا يمتلك إجازة قيادة ولا يفقه الإشارات المرورية، مؤكدًا أن معظم الحوادث يذهب ضحيتها فئة الشباب.

وقال الرديني في حديث إلى "العربي" من بغداد، إن هناك الكثير من حالات التقصير في الالتزام بالقوانين، لكن الحملات التي تنظمها السلطات لتطبيق قوانين تطبيق السير لا تدوم لأكثر من شهرين، لتعود الأمور بعدها كما كانت في السابق.

وناشد مديرية المرور بالتشديد على السائقين للالتزام بقوانين السير، كما طالب الحكومة بتنظيم حملة كبرى لتأهيل الطرق بخاصة السريعة منها.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close